السعودية تعتمد تطبيق الإسورة الإلكترونية على الحجاج
الرئيسية » اخبار » السعودية تعتمد تطبيق الإسورة الإلكترونية على الحجاج

الحج
الحج
اخبار خليجي رئيسى

السعودية تعتمد تطبيق الإسورة الإلكترونية على الحجاج

اعتمد وزير الحج والعمرة السعودي محمد صالح بنتن، التحول الرقمي وتطبيق الإسورة الإلكترونية على الحجاج بدءاً من موسم حج هذا العام.

وتهدف الوزارة من تطبيق التحول إلى سرعة التعرف على الحجاج، وقراءة بياناتهم إلكترونياً خاصة الذين لا يتحدثون العربية، أو مجهولي الهوية، وتمكين الوزارة من التعرف على بيانات الحاج ومقر سكنه والمعلومات اللازمة، التي تمكن من مساعدة الحجاج، مثل خدمة إرشاد التائهين، وحصر الأعداد وفقاً لتصنيف معين، الأمر الذي سيسهم في رفع كفاءة الأداء في قطاع الحج والعمرة، واختصار زمن الإجراءات، وتطبيق الشفافية المعلوماتية، وإتاحتها لمختلف الجهات العاملة في منظومة الحج والعمرة.

واعتمد بنتن إطلاق البرنامج، ضمن مشروع النظام الموحد لحجاج الخارج، حيث تم إلزام مكاتب شؤون الحج في مختلف دول العالم التي يفد منها الحجاج، بتوفير بيانات الحجيج قبيل وصولهم لمنافذ الدخول في المملكة، لتشتمل الإسورة الإلكترونية على الرقم الحدودي، ورقم التأشيرة، ورقم جواز السفر، وغيرها من البيانات التي يمكن استخدامها في قواعد بيانات الوزارة، وتشمل كذلك صورة الحاج والبيانات الأساسية له، وبيانات السكن بمكة المكرمة، والمدينة المنورة، والمشاعر المقدسة، وهواتف المعنيين بخدمة الحاج.

من جهة اخرى، أوضح نائب قائد القوات الجوية الملكية السعودية اللواء الطيار الركن عبدالله الغامدي، أن مشاركة القوات الجوية الملكية السعودية في تمرين النور 2016 الذي اختتم الثلاثاء في قاعدة كونيا الجوية بتركيا، تأتي امتداداً للمشاركات السابقة بهدف تطوير وصقل المهارات القتالية للأطقم الجوية والفنية.

وأفاد اللواء الغامدي عقب حضوره حفل الاختتام، بأن جميع التمارين التي تشارك فيها منظومات القوات الجوية المتنوعة هدفت إلى تطوير هذه المنظومات القتالية والرفع من جاهزيتها، لما تتضمنه هذه التمارين من محاكاة للواقع القتالي في أرض المعركة. وأكد قائد مجموعة القوات الجوية الرائد الطيار فهد القحطاني، أهمية المشاركة في مثل هذه التمارين، لاكتساب الخبرات، مشيراً إلى أن التمرين يعد من التمارين المهمة التي توضع فيها الاستراتيجيات والتكتيكات العملياتية لتحاكي واقع ميدان المعركة، وللتكيف مع مختلف الظروف القتالية.

وكان مساعد قائد القوات الجوية التركية الفريق محمد شانور، ونائب قائد القوات الجوية الملكية السعودية، وعدد من كبار المسؤولين في الدول المشاركة في التمرين، استمعوا لشرح مفصل عن فعاليات التمرين.

وحضر الجميع عرضا، حيث أدت القوات المشاركة عدداً من المناورات والتكتيكات القتالية.