السيسي يؤكد تقدير مصر لمواقف الإمارات المشرفة - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » السيسي يؤكد تقدير مصر لمواقف الإمارات المشرفة

السيسى يستقبل سفير دولة الامارات بمناسبة انتهاء فترة عمله
السيسى يستقبل سفير دولة الامارات بمناسبة انتهاء فترة عمله
اخبار الإمارات خليجي محليات

السيسي يؤكد تقدير مصر لمواقف الإمارات المشرفة

استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، محمد بن نخيرة الظاهري، سفير الإمارات لدى القاهرة في قصر الاتحادية، وذلك بمناسبة انتهاء فترة عمله بالقاهرة.

وأشاد السيسي خلال اللقاء بالعلاقات الأخوية الوطيدة على المستويين الرسمي والشعبي التي تجمع بين مصر والإمارات تحت القيادة الحكيمة للشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وأعرب عن تقديره للمواقف المشرفة التي اتخذتها دولة الإمارات الشقيقة لمساندة الإرادة الحرة للشعب المصري، وخياراته المستقلة، منوهاً بالزيارة التي قام بها مؤخراً الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لمصر، وما كان لها من أثر إيجابي في دفع العلاقات الثنائية قدماً على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية، ونوه بالجهود التي بذلها محمد بن نخيرة الظاهري، خلال فترة عمله بمصر لتعزيز العلاقات الثنائية معرباً له عن خالص التمنيات بالنجاح والتوفيق.

من جانبه أعرب محمد بن نخيرة الظاهري عن بالغ شكره وعظيم امتنانه للرئيس المصري لاستقباله وتكريمه والذي يعد تكريماً لدولة الإمارات وتقديراً لها.

وأوضح أن هذا ليس بغريب على الرئيس المصري لما يكنه من تقدير وإعزاز وإكرام لدولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً وأنه على المستوى الشخصي يعتز بلقائه بالرئيس لتوديعه، معتبراً أن لقاءه بالرئيس في ختام عمله كسفير لدولة الإمارات لدى جمهورية مصر العربية، يعد تكريماً للدبلوماسية الإماراتية وامتداداً وتوطيداً للعلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين.

ولفت الظاهري إلى أن مصر ستظل رائدة في الدبلوماسية العربية لما تتمتع به من سياسات دبلوماسية رفيعة المستوى تتبنى قيماً عليا تسعى من خلالها لتحقيق الكمال المبني على السلام والتنمية، وأن كل دبلوماسيي العالم، يسعون للعمل في مصر ليكتسبوا خبرات واسعة منها، فهي ملتقى أكبر ثلاث قارات، وهي أكبر دولة عربية لها قوتها ومكانتها الإقليمية التي يفتخر بها كل عربي.

وأشار إلى أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات المتمثلة في الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، حريصة دائماً على علاقة متميزة وداعمة للشقيقة مصر، وأنها كانت ولا تزال وستبقى نموذجاً متفرداً ومميزاً للعلاقات بين الدول، وعلى هذا الأساس انطلقت منه أسس من الود والتآخي بنيت على التفاهم والمصير المشترك.

ولفت إلى الفترة التي قضاها خلال عمله في مصر، والتي تجاوزت الستة أعوام، والتي مرت فيها مصر بظروف غير عادية واستثنائية حتى جاءت ثورة 30 يونيو، وتولى مقاليد الأمور في مصر رجال عاهدوا الله على صونها وحمايتها.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *