بالصور.. اكتشاف فسيفساء تعود للعصر الروماني - الوطن العربي
الرئيسية » ترفيه » ثقافة » بالصور.. اكتشاف فسيفساء تعود للعصر الروماني

فسيفساء للعصر الروماني
ترفيه ثقافة

بالصور.. اكتشاف فسيفساء تعود للعصر الروماني

image_pdfimage_print

اكتشف علماء الأثار فسيفساء عمرها 2400 عام، ومن المرجح أنها كانت تزين غرفة الطعام في منزل أحد الأغنياء خلال القرن الثالث قبل الميلاد.

وتحتوي هذه الفسيفساء، التي وجدت في انطاكيا، ثلاثة أقسام، كل قسم يحمل في طياته مشهدا ذا رسالة عميقة، مع وجود كلمات حكيمة تقول: “كن مرحًا واستمتع بحياتك”.

وتقول دميت كارا، عالمة آثار من متحف هاتاي، إن المشاهد الثلاثة تجسد اهتمام النخبة الأرستقراطية من الرومانيين بشيئين أساسيين وهما الإستحمام والعشاء.

وتوضح كارا، التي كانت وراء هذا الإكتشاف، في حديثها الى صحيفة حريت: “إن المشهد الذي في الوسط يظهر وجود ساعة شمسية ورجل بثياب شبابية يركض وراءها، مع وجود كبير الخدم عاري الرأس وراءه، وتظهر الساعة أنها ما بين التاسعة والعاشرة، وكان وقت الإستحمام في العصر الروماني تمام التاسعة.

في حين كان وقت العشاء في العاشرة، وكتب على اللوحة أنه جاء متأخرًا لتناول العشاء، كما تم ذكر الساعة التي وصل فيها، في حين ان المشهد الثاني يجسد هيكل عظمي مستلق مع كأس في يده، وزجاجة نبيذ ورغيف خبز، وكتب عليها “كن مرحًا واستمتع بحياتك”، أما المشهد الثالث، فعلى الرغم من الأضرار الجسيمة التي لحقت به، يُعتقد أنه يصف شخصا يرمي النار، وهو ما يرمز إلى حمام دافئ.

وتعتبر الهياكل العظمية عنصرًا من عناصر الثقافة، أو نظاما من السلوك الذي ينتقل من شخص إلى آخر عن طريق وسائل غير وراثية، وخاصة التقليد، ومنذ آلاف السنين كان الناس الأغنياء يعتقدون أن الهياكل العظمية هي مصدر للفرح ايضًا.

وتوضح كارا ان هذه ليست أول فسيفساء هيكل عظمي تم تأريخها في تلك الفترة، فلقد تم كشف النقاب عن واحدة مماثلة في مدينة بومبي الإيطالية، وهي تصور هيكلا عظميا يمسك باثنين من الجرات كأنه على استعداد للذهاب الى الحفلة، كما وجدت فسيفساء هيكل عظمي في فيلا في مدينة إيطاليا القديمة تصور هيكلا عظميا مستلقيًا بجوار منجل، ويتوجه للجميع بأن “يعرفوا أنفسهم”.

إلى ذلك، فمن المتوقع أن تنشر نتائج تحليل فسيفساء انطاكيا، التي تم اكتشافها من قبل كارا وزملائها، قريبًا.

فسيفساء عمرها 2400 عام
فسيفساء عمرها 2400 عام
اثار العصر الروماني
اثار العصر الروماني
Print Friendly

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *