الرئيسية » اخبار » تعويل أممي على الحوار الروسي الأميركي بشأن سوريا
دي ميستورا ونائبه رمزي عز الدين
دي ميستورا ونائبه رمزي عز الدين
اخبار رئيسى عربى

تعويل أممي على الحوار الروسي الأميركي بشأن سوريا

قال نائب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا، رمزي عز الدين رمزي، الخميس أنه واثق في استئناف مفاوضات السلام السورية بنهاية أغسطس الجاري، فيما يبدو أنه تعويل أممي على الحوار الروسي الأميركي بشأن سوريا.

ويعد هذا أحدث تصريح دولي يعبر عن تفاؤل إزاء استئناف المفاوضات في سوريا، على الرغم من المعارك التي تجري في حلب بين الجيش السوري وقوات المعارضة.

وأضاف رمزي في ختام اجتماع في جنيف لمجموعة العمل الخاصة بالمساعدات الإنسانية إلى سوريا:” خلال الأيام المقبلة، ربما تكون هناك تحركات، ولا يزال لدينا أمل، لا يزال لدينا وقت”.

وتابع:” هناك مفاوضات مكثفة تجري” لاستئناف المفاوضات التي توقفت قبل عدة أشهر”، مشيرا إلى أن الروس والأميركيين يبحثون مصير سوريا، من دون مزيد من التوضيح.

وردا على سؤال حول احتمال مشاركة المعارضة في المفاوضات، قال رمزي: “لا توجد مفاوضات سلام دون المعارضة، هذا أمر لا شك فيه، ونحن نتباحث معهم”.

وتبدو تصريحات المسؤول الدولي متفائلة في مقابل المعارك التي تدور في حلب منذ أسابيع بين القوات السورية المدعومة من الطيران والروسية والميليشيات الإيرانية من جهة، وقوات المعارضة السورية التي تحاول فك الحصار عن الأحياء التابعة لها في المدينة.