الرئيسية » اخبار منوعة » جوارديولا ومورينيو الأعلى أجرا في العالم
جوارديولا ومورينيو
جوارديولا ومورينيو
أوروبا اخبار منوعة رياضة

جوارديولا ومورينيو الأعلى أجرا في العالم

تصدر الإسباني بيب غوارديولا والبرتغالي جوزيه مورينيو، مدربا قطبي مدينة مانشستر “السيتي و اليونايتد”، قائمة ترتيب المدربين الأعلى أجرًا في العالم، بحسب تقرير نشره أحد المواقع المتخصصة تزامنًا مع إجراء عملية قرعة دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا في نسختها الجديدة للموسم الرياضي 2016-2017.

وبحسب التقرير، فإن هناك فارقاً ضخماً بين راتب “السبيشل وان” و”الفيلسوف” ورواتب بقية المدربين على الرغم من انهم أصحاب أسماء لامعة، ويملكون سيرة ناصعة في عالم التدريب، فضلاً عن توليهم الإشراف على أندية قوية وغنية.

ويصل الراتب السنوي الذي يتقاضاه مورينيو من خزينة مانشستر يونايتد ويحصل عليه غوارديولا من حساب مانشستر سيتي إلى 15 مليون جنيه إسترليني.

واستفاد كل مدرب منهما من زيادة كبيرة في راتبه السنوي، بعد تغييرها للأجواء، حيث قفز راتب البرتغالي بخمسة ملايين باوند إسترليني عمّا كان يتقاضاه في نادي تشيلسي، بينما ارتفع راتب الإسباني بنحو أربعة ملايين جنيه مقارنة براتبه في نادي بايرن ميونيخ الألماني.

(3) ويأتي ثالثًا المدرب الإيطالي كارلو انشيلوتي المدير الفني الجديد بنادي بايرن ميونيخ الألماني، حيث يتقاضى سنوياً 9 ملايين جنيه إسترليني، أي بفارق ستة ملايين باوند عن راتب مورينيو وغوارديولا، رغم أن انشيلوتي أكثر تتويجاً منهما بلقب دوري أبطال أوروبا، بعدما ناله ثلاث مرات مع ناديي ميلان الإيطالي وريال مدريد الإسباني مقابل مرتين للبرتغالي وللإسباني.

(4) وجاء رابعًا الفرنسي آرسين فينغر، المدير الفني لأرسنال الإنكليزي، براتب سنوي قيمته 8 ملايين و 500 ألف باوند، ليكون ثالث أعلى راتب في الدوري الإنكليزي، رغم ان فينغر هو أقدم مدرب في مسابقة “البريميرليغ”، حيث يقضي عامه العشرين مع “المدفعجية”، رغم انه لم يسبق له ان احرز اللقب القاري مكتفيًا بتحقيقه للقب الدوري الممتاز ثلاث مرات.

(5) وحل خامساً الألماني يورغن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول الإنكليزي براتب سنوي قدره سبعة ملايين جنيه، وهو راتب يعتبر كبيرًا مقارنة براتبه مع ناديه السابق بروسيا دورتموند الألماني، على الرغم من الانجازات الكبيرة التي حققها معه.

وفي حال نجح كلوب في تحقيق لقب الدوري الممتاز أو لقب دوري أبطال أوروبا، فإن إدارة الريدز ستكافئه بالتأكيد من خلال رفع راتبه ليصل أو يقترب من العشرة ملايين باوند.

(6) وجاء في المركز السادس الإيطالي انطونيو كونتي المدير الفني الجديد لنادي تشيلسي الإنكليزي براتب سنوي قيمته ستة ملايين ونصف المليون جنيه إسترليني، وهو أيضًا راتب يعتبر أكبر بكثير مما كان يحصل عليه من الاتحاد الإيطالي أيام تدريبه للآزوري أو حتى من خزينة نادي يوفنتوس عندما كان يتولى الجهاز الفني لفريق “السيدة العجوز”.

وبالتأكيد، فإن خزينة البلوز ستصرف له ملايين أخرى من الجنيهات مع بداية الموسم المقبل في حال توّج الفريق بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز أو لقب دوري أبطال أوروبا.

(7) ويأتي سابعاً الأرجنتيني ماوريسيو بوشيتينو المدير الفني لنادي توتنهام هوتسبير الإنكليزي براتب سنوي قدره خمسة ملايين ونصف المليون باوند إسترليني.

ولم يسبق للمدرب الأرجنتيني أن توّج بلقب “صاحبة الاذنين” ، إلا انه نجح في قيادة السبيرز للعودة إلى أضواء هذه المسابقة، بعدما منحه المركز الثالث في سلم ترتيب الدوري الإنكليزي الموسم المنصرم.

(8) وجاء في المركز الثامن الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني بنادي ريال مدريد براتب لا يتجاوز أربعة ملايين و 500 ألف باوند إسترليني، رغم انه نجح في قيادة الميرنغي لإحراز لقب دوري أبطال أوروبا في أول تجربة له الموسم المنصرم، غير أن تدريب الفريق المدريدي لا يسمح لصاحبه بالحصول على راتب عالٍ مثلما يحدث في إنكلترا.

(9) وحل تاسعاً الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني بنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، حيث يحصل من خزينة الروخي بلانكوس على أربعة ملايين و 400 ألف جنيه إسترليني، بعدما قاده لإحراز الوصافة الأوروبية مرتين في ظرف ثلاثة مواسم في عامي 2014 و 2016.

(10) وجاء في عاشر القائمة الإسباني رافائيل بينيتيز المدير الفني لنادي نيوكاسل الإنكليزي، الذي ينشط في مسابقة ” البريميرشيب”، إلا انه وعلى الرغم من ذلك فإنه يتقاضى راتبًا سنويًا كبيرًا يصل إلى أربعة ملايين باوند إسترليني.

واستفاد بينيتيز من سيرته الذاتية الثرية للحصول على هذا الراتب، بعدما سبق له أن درب أندية ليفربول وتشيلسي الإنكليزيين وإنتر ميلان الإيطالي وريال مدريد الإسباني، كما انه نجح في فرض شروطه المالية على نادي نيوكاسل، بعدما تولى تدريبه في ظروف عسيرة كان يصارع خلالها على البقاء في دوري الأضواء “البريميرليغ”، خلال منافسات الموسم المنصرم.