الرئيسية » اخبار » حفل زفاف يتحول الى مجزرة قرب كربلاء
انفجار سابق في كربلاء
انفجار سابق في كربلاء
اخبار اخبار منوعة عربى

حفل زفاف يتحول الى مجزرة قرب كربلاء

نفذ داعش هجوماً، بالأسلحة وتخلله تفجير انتحاري، غرب كربلاء، أدى لمقتل 18 مدنياً وإصابة آخرين.

وأكدت مصادر أمنية أن خمسة عناصر من “داعش” تسللوا في الليل إلى بلدة عين تمر (40 كلم غرب مركز محافظة كربلاء) عبر صحراء محافظة الأنبار، واشتبكوا مع القوات الأمنية هناك.

عناصر داعش الخمسة كانو انتحاريين، وفجّر أحدهم نفسه، أما الباقون فأطلقوا النار على مدنيين في حي الحسين ضمن عين تمر، قبل أن يُقتَلوا بنيران الجيش العراقي، لينتهي الهجوم بمقتل 18 مدنياً وإصابة آخرين.

وقال اللواء الركن قيس خلف رحيمة، قائد عمليات الفرات الأوسط حيث تقع كربلاء: “قُتل 18 شخصا، وأصيب 26 بجروح جراء هجوم انتحاري بحزام ناسف، رافقه إطلاق نار بأسلحة رشاشة ورمانات يدوية استهدف ليلة أمس (الأحد) تجمعا لمدنيين في منطقة الحسينة، في عين تمر”.

كما أكد مصدر مسؤول في دائرة صحة كربلاء حصيلة الضحايا، مشيراً إلى أن “خمسة من الضحايا من عائلة واحدة”.

وقال محفوظ التميمي، عضو مجلس محافظة كربلاء لوكالة “فرانس برس”، إن “الهجوم تزامن مع حفل زفاف، ما أدى إلى مقتل وجرح عدد كبير من المتواجدين خلال الحفل”. وأكد رحيمة وقوع الهجوم قرب حفل زفاف.

وقد أعلنت وكالة “أعماق” التابعة لداعش مسؤولية التنظيم عن تفجير كربلاء.