#طهران تدفع لمقاتلين في #سوريا وتعجز عن رواتب مليوني متقاعد - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » عالم » #طهران تدفع لمقاتلين في #سوريا وتعجز عن رواتب مليوني متقاعد

اخبار عالم

#طهران تدفع لمقاتلين في #سوريا وتعجز عن رواتب مليوني متقاعد

image_pdfimage_print

زعم الكثير من المتقاعدين في ايران انهم لم يستلموا رواتبهم الشهرية لان الحكومة غير قادرة على دفع الرواتب لها بسبب نقص الميزانية!.

عدم دفع الرواتب لا يشمل متقاعدي القطاع العام وقوات الحرس والأمن والتعبئة. مثل هذا القرار اثار سخط العديد من المتقاعدين واسرهم الذين تساءلوا كيف تتمكن الحكومة من دفع اموال طائلة لانظمة وجماعات في المنطقة، ويدفع اركان النظام على الاقل 5 آلاف دولار شهرياً لكل شخص يذهب للقتال في سوريا والعراق، في حين انها عاجزة عن تأمين رواتب حوالي مليوني متقاعد للضمان الاجتماعي والجيش؟.

الاعتراضات التي أشيعت كثيراً في مواقع التواصل الاجتماعي في هذا الشأن شملت ايضاً الاعتراض بشدة على الرواتب التي يتقاضاها مسؤولون في اركان النظام والحكومة والتي تصل الى 120 الف دولار شهرياً.

ونشرت مواقع التواصل الاجتماعي صوراً ووثائق لرواتب رؤساء في الجامعات يتقاضى اقل أستاذ جامعي رسمي موال للنظام 25 الف دولار شهرياً، وجميع هؤلاء وحتى المديرون والوزراء الذين يتقاضون عشرات آلاف الدولارات شهرياً يستلمون ايضاً المنح المالية الشهرية من الحكومة والتي لا تتجاوز 15 دولارا عن كل شخص!.

حكومة روحاني لم تنف استلام مسؤوليها هذه الرواتب الكبيرة الا انها زعمت من ان هؤلاء يستحقون هذه الرواتب نظراً لأعمالهم ومهنهم الشاقة!. التلفزة الرسمية ردت بشكل غير مباشر على هذا الزعم ونشرت تقريرا مصوراً يكشف ان جميع عمال المناجم الذين يحفرون الصخر في أعماق مئات الأمتار يستلمون رواتباً شهرية لا تزيد عن 400 دولار وبعضهم 300 دولار فقط.

وتساءلت التلفزة هل أعمال هؤلاء شاقة أم أعمال المديرين والوزراء الذين يقضون وقتهم في غرف مكيفة وفي الحفلات او السفر خارج البلاد؟ .

Print Friendly

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *