الرئيسية » اخبار » عربى » مقتل 21 حوثيا و7 من قوات هادي في تعز
عناصر من القوات الموالية للحكومة الشرعية في اليمن
عناصر من القوات الموالية للحكومة الشرعية في اليمن
اخبار عربى

مقتل 21 حوثيا و7 من قوات هادي في تعز

قُتل 21 مسلحًا من جماعة “أنصار الله” (الحوثي)، وقوات الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، فضلًا عن 7 من المقاومة الشعبية، وقوات الجيش الوطني المواليين للحكومة، في معارك بين الطرفين بمحافظة تعز (وسط)، أمس الجمعة.

وبحسب بيانٍ صادر عن المركز الإعلامي للمقاومة في المدينة، دارت “معارك عنيفة” بين الطرفين (الحوثيين وصالح من جهة، والمقاومة والجيش الوطني من جهة أخرى)، في الجزء الغربي من جبل “هان” غربي تعز، عقب هجوم للمسلحين الحوثيين وقوات صالح، مسنودين بغطاء ناري كثيف، للسيطرة على الجبل، بعد أن استعادته منهم المقاومة والجيش الأحد الماضي.

وقال عبد الله الشرعبي، قائد ميداني بالمقاومة، إن “الحوثيين يسعون من خلال المعارك، إلى استعادة مواقع استراتيجية في الجبهة الغربية والشمالية الشرقية بتعز”.

وأضاف “المقاومة وقوات الجيش يخوضون المعارك من أجل إحكام السيطرة على تلك المواقع”.

وأشار أن “المواقع التي تدور في محيطها أشرس المعارك، تُعد مواقع مهمة، وتؤهل لمعارك قادمة، ومن يُسيطر عليها يتحكم بزمام المبادرة على الأرض”.

وتابع “لدينا موقع المكلكل شرقي المدينة، وجبل هان في الغرب، وبالسيطرة عليهم فقدنا العشرات من أبطالنا، ونحن لن نُفرط فيها بسهولة”.

ويحاصر الحوثيون مدينة تعز من منطقة الحوبان في الشمال، والربيعي في الشرق، فيما تحدها السلاسل الجبلية من الجنوب.

والأحد الماضي، تمكنت المقاومة والجيش اليمني، من كسر الحصار جزئياً من الجهة الجنوبية الغربية، فيما يواصل الحوثيون، السيطرة على معبر غراب غربي المدينة.

وتصاعدت المعارك في معظم الجبهات اليمنية، منذ 6 أغسطس/آب الجاري، بالتزامن مع تعليق مشاورات السلام التي أقيمت في الكويت، بين الحكومة، من جهة، والحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام (جناح صالح)، من جهة أخرى، بعد استمرارها لأكثر من ثلاثة أشهر، دون اختراق جدار الأزمة، وإيقاف النزاع المتصاعد في البلاد منذ العام الماضي.