#أحمد_بن_سعيد يطلق برنامج #دبي لكفاءة #الطاقة - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » #أحمد_بن_سعيد يطلق برنامج #دبي لكفاءة #الطاقة

المجلس الأعلى للطاقة في دبي
المجلس الأعلى للطاقة في دبي
الإمارات محليات

#أحمد_بن_سعيد يطلق برنامج #دبي لكفاءة #الطاقة

شهد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي اطلاق المجلس برنامج دبي لكفاءة الطاقة خلال احتفال أقيم في فندق حياة ريجنسي كريك هايتس دبي.

حضر الحفل معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة وسعادة سعيد محمد الطاير نائب رئيس المجلس الاعلى للطاقة في دبي وسعادة مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات وسعادة حسين لوتاه مدير عام بلدية دبي وسعادة أحمد بطي المحيربي أمين عام المجلس الأعلى للطاقة في دبي وسعادة محمد عبدالله اهلي المدير العام لهيئة دبي للطيران المدني وسعادة عبدالله عبدالقادر يوسف المعيني المدير العام لهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس وسعادة علي بن عبدالله العويس رئيس مكتب التنظيم والرقابة لقطاع الكهرباء والمياه بإمارة دبي وسعادة سيف حميد الفلاسي الرئيس التنفيذي لشركة بترول الإمارات الوطنية ” اينوك ” وحشد من كبار المدراء والممثلين عن المؤسسات والهيئات الحكومية والخاصة.

وقال سعادة سعيد محمد الطاير في كلمته خلال الحفل ” يطيب لي أن نلتقي اليوم في هذا الحدث الهام الذي يأتي انسجاما مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله ” وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورؤية الإمارات 2021 التي تهدف إلى أن تكون دولة الإمارات من أفضل دول العالم بحلول عام 2021 وخطة دبي 2021 التي ترمي إلى أن تكون دبي مدينة ذكية ومتكاملة ومتصلة ومستدامة في مواردها ذات عناصر بيئية نظيفة ومستدامة لذا فإننا نسير قدما في معالجة قضايا أمن الطاقة وترشيد استهلاكها وتعزيز كفاءة الطلب عليها كعناصر رئيسية ضمن خطط التنمية المستدامة”.

وأضاف سعادته ” يسرني الإعلان عن إطلاق برنامج دبي لكفاءة الطاقة تحت مظلة المجلس الأعلى للطاقة في دبي بإدارة وإشراف شركة الاتحاد لخدمات الطاقة ” اتحاد إسكو ” وسيقوم البرنامج بتوفير خدمات الاستشارات الداخلية والدعم الإداري لأصحاب البرامج لمواجهة التحديات ذات الصلة وبما يسهم في ترجمة برنامج إدارة الطلب على الطاقة وجعله واقعا ملموسا.

وقال ” إن ما تحقق من إنجازات على مستوى الدولة بصفة عامة ودبي خاصة لهو مفخرة للجميع حيث نمضي قدما وفق رؤية واضحة لمفهوم الاستدامة ونرسم خططنا وأهدافنا المستقبلية بإيجابية فمن خلال استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 نعمل على تنويع مصادر الطاقة ورفع مساهمة الطاقة النظيفة في مزيج الطاقة في دبي لتصل الى 25 بالمائه بحلول عام 2030 وإلى 75 بالمائة بحلول عام 2050 ” .

وترمي الاستراتيجية التي تتخذ من الابتكار والبحث والتطوير ركيزة أساسية لها إلى استشراف مستقبل قطاع الطاقة بصورة مستمرة وإعداد الخطط والمبادرات التي من شأنها مواكبة أحدث التطورات العلمية والتكنولوجية وتعد دبي المدينة الوحيدة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تطلق مثل هذه الاستراتيجية الواعدة بمستهدفات محددة وبنطاق زمني يرسم ملامح مستقبل الطاقة حتى عام 2050″.