أمير الشرقية يكرم طالبًا موهوبًا من ذوي الاحتياجات للعام الثاني - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » السعودية » أمير الشرقية يكرم طالبًا موهوبًا من ذوي الاحتياجات للعام الثاني

الأمير سعود بن نايف
الأمير سعود بن نايف
السعودية محليات

أمير الشرقية يكرم طالبًا موهوبًا من ذوي الاحتياجات للعام الثاني

image_pdfimage_print

لم يخف الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية مشاعره أثناء تكريمه للطالب أسامة محمد عبدالرحمن المبارك “11” عامًا، من ذوي الاحتياجات الخاصة “متلازمة داون”، بعد حصوله على جائزة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم للأطفال المعاقين وحصوله على المركز الأول في الفرع الثاني، وتكريمه كأحد الطلاب المميزين في حلقات التحفيظ في الحفل الذي رعاه الأمير لتكريم الدفعة السابعة والعشرين من طلاب جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية، وهو الموقف الثاني الذي يكرم فيه الأمير الطالب المبارك بعد تكريمه له العام الماضي كأحد المتفوقين في جائزة محمد بن صالح بن سلطان التي رعاها الأمير وحقق فيها الطالب المبارك جائزة حفظ القرآن على الرغم من حالته الصحية.

وعبر “محمد بن عبدالرحمن المبارك” والد الطالب عن شكره للأمير الشرقية على دعمه واهتمامه وتشجيعه لابنه “أسامة”، مشيرا إلى أنه أوقف العام الماضي فقرات حفل جائزة ابن سلطان للتفوق والإبداع العلمي حتى يسلم على أسامة واستدعاه على المسرح وقبله بحرارة والتقط معه الصور التذكارية عندما رآه من بين المكرمين، وهذا ولله الحمد انعكس على مسيرة تفوقه ودعمه لمواصلة مسيرته التعليمية، خصوصا أن هذه الفئة تحتاج فقط للدعم والتشجيع، وبذلك فإن الأمير سعود بن نايف يبعث برسالة لكافة أفراد المجتمع بالاندماج مع ذوي الإعاقة وعدم وضع الحواجز أمامهم فهم جزء لا يتجزأ من المجتمع كما أكد ذلك في عدة محافل كان آخرها في مجلسه الأسبوعي بإمارة المنطقة الشرقية “الاثنينية” حينما استضاف أصحاب الإعاقة الحركية، بالإضافة إلى أعضاء نادي وجمعية الصم بالمنطقة الذين يستضيفهم في مجلسه العامر كل أسبوع مع توفير مترجم للغة الإشارة، مضيفا إنه لا عذر للمسؤول في إيجاد الأعذار في التعامل مع ذوي الإعاقة بعد أن أثبتوا تواجدهم في العديد من مجالات الحياة المنتجة. وأشار الى أن “أسامة” يأتي في المرتبة الخامسة من بين أشقائه، وهو من “متلازمة داون” ولديه عشق لقراءة القرآن وحفظه فهو يدرس في الصف الثالث ومنتقل حاليا للصف الرابع بمدرسة القيروان الابتدائية بالظهران ويمارس حياته بشكل طبيعي مع زملائه في المدرسة التي تعتمد نظام الدمج، وفي الفترة المسائية يقوم على تعليمه “معلم خاص” ينمي مهاراته في القراءة والحفظ والخط وغيرها من المهارات الأخرى، مؤكدا حرص الأسرة على تعليمه ومواصلة حفظه للقرآن حتى يتم ختمه بالكامل بإذن الله تعالى.

Print Friendly

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *