هل أصيب #البغدادي على الحدود السورية العراقية ؟ - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » هل أصيب #البغدادي على الحدود السورية العراقية ؟

زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي
زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي
اخبار رئيسى عربى

هل أصيب #البغدادي على الحدود السورية العراقية ؟

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، أمس الجمعة، إنه لا يستطيع تأكيد صحة تقرير بثته قناة تلفزيونية يؤكد أن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي أصيب في ضربات جوية.

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل كريس غارفر، في رسالة بالبريد الإلكتروني، إنه شاهد التقارير لكنه “ليس لديه ما يؤكده في الوقت الراهن”.

ورفض المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب في العراق صباح النعمان التعليق على هذه الأنباء، مبررا ذلك بضرورة إعطاء معلومات دقيقة ومؤكدة في مثل هذه الحالات، وحتى “لا يعطى الموضوع أهمية كبيرة من دون أن تكون هناك صحة لهذا الخبر”.

وأضاف النعمان “نحن نحاول أن نكون دقيقين في إعطاء هذا الخبر مثلما كنا دقيقين عندما تكلمنا عن مقتل شاكر وهيب في الرمادي. كنا دقيقين وواضحين وكانت لدينا المعطيات والصور التي تؤكد الخبر.”

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، أمس الجمعة، إنه لا يستطيع تأكيد صحة تقرير بثته قناة تلفزيونية يؤكد أن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي أصيب في ضربات جوية.

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل كريس غارفر، في رسالة بالبريد الإلكتروني، إنه شاهد التقارير لكنه “ليس لديه ما يؤكده في الوقت الراهن”.

ورفض المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب في العراق صباح النعمان التعليق على هذه الأنباء، مبررا ذلك بضرورة إعطاء معلومات دقيقة ومؤكدة في مثل هذه الحالات، وحتى “لا يعطى الموضوع أهمية كبيرة من دون أن تكون هناك صحة لهذا الخبر”.

وأضاف النعمان “نحن نحاول أن نكون دقيقين في إعطاء هذا الخبر مثلما كنا دقيقين عندما تكلمنا عن مقتل شاكر وهيب في الرمادي. كنا دقيقين وواضحين وكانت لدينا المعطيات والصور التي تؤكد الخبر.”

وأكدت إدارة الرئيس باراك أوباما عزمها مواصلة الحرب على تنظيم داعش حتى القضاء عليه.

وقال مدير وكالة الاستخبارات المركزية (CIA) جون برينان في لقاء سابق مع شبكة NBC الإخبارية، إن زعيم داعش أبو بكر البغدادي سيلقى مصير أسامة بن لادن الذي قتلته قوات أميركية خاصة قبل خمس سنوات.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *