إسرائيل تهدم منزل منفذ عملية "تل أبيب"
الرئيسية » اخبار » #إسرائيل تهدم منزل منفذ عملية “تل أبيب”

الاحتلال الاسرائيلي
الاحتلال الاسرائيلي
اخبار عربى

#إسرائيل تهدم منزل منفذ عملية “تل أبيب”

image_pdfimage_print

هدمت جرافات الاحتلال فجر أمس السبت، منزل منفذ عملية مستوطنة “عتنائيل” الأسير مراد بدر ادعيس في قرية بيت عمرة غرب مدينة يطا جنوب الخليل.

وقال راتب الجبور منسق اللجان الشعبية والوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان جنوب الخليل وشرق يطا إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال داهمت في الساعة الثانية فجراً القرية وشرعت في هدم منزل الأسير ادعيس.

وأضاف أن قوات الاحتلال كانت قد شرعت في أخذ مقايس المنزل قبل هدمه، والمكون من طابقين ويحتضن 10 أفراد من العائلة. وداهمت قوات خاصة “إسرائيلية” العديد من منازل المواطنين في يطا وتم اقتحام مختبر طبي وتحطيم محتوياته، وتم اعتقال الطفل معتز جمال أبو عرام.

من جانبه، قال رئيس بلدية مدينة (يطا) موسى مخامرة إن المدينة تخضع لحصار إسرائيلي منذ ثلاثة أيام حيث لا تزال القوات الإسرائيلية تغلق مداخلها ومنافذها بالسواتر الترابية والمكعبات الإسمنتية.

وأضاف مخامرة أن المدينة تشهد بشكل يومي حملة مداهمات واعتقالات وتفتيش في المنازل وتخريبها مشيراً إلى أن قوات الاحتلال ألغت 238 تصريح عمل في إسرائيل لشبان من عائلة مخامرة التي نفذ اثنين من أبنائها عملية “تل أبيب”.

واستنكر مخامرة هدم قوات الاحتلال منزل ذوي الأسير ادعيس، مضيفاً أن عملية الهدم تأتي ضمن سياسة الاحتلال الإسرائيلي في العقاب الجماعي وخاصة أن المنزل يأوي 10 أفراد من نفس العائلة، في محاولة من الاحتلال لردع أنشطة المقاومة.

وجاءت التطورات في وقت، أكد تقرير صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أوتشا ويرصد انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق المواطنين الفلسطينيين خلال الفترة الممتدة من 24 مايو أيار الماضي إلى السادس من يونيو حزيران الجاري ان سلطات الاحتلال الإسرائيلي تواصل سياسة العقاب الجماعي بحق الشعب الفلسطيني والتي جاء في سياقها تجميد 83 ألف تصريح صدر مؤخراً في أعقاب عملية “تل أبيب”.

وأَضاف التقرير أن قوات الاحتلال قتلت في الثالث من يونيو الجاري فتاة تبلغ من العمر 24 عاماً وهي أم لطفلين رمياً بالرصاص قرب حاجز عناب شرق مدينة طولكرم.

وأشار إلى أنه منذ مطلع عام 2016 استشهد 53 فلسطينياً بينهم خمس نساء و13 طفلاً بزعم محاولتهم تنفيذ عمليات ضد المستوطنين مقارنة ب89 في الربع الأخير من العام المنصرم.

وتابع التقرير إن سلطات الاحتلال سلمت جثث شهيدين بينهم فتاة 17 عاماً لافتة إلى أن هناك 9 شهداء ما زالوا محتجزين وترفض السلطات «الإسرائيلية» تسليمهم.

وقال التقرير إن 97 مواطناً فلسطينياً بينهم 30 طفلاً وامرأة أصيبوا خلال مواجهات مع جنود الاحتلال في أنحاء متفرقة من الضفة خلال الأسبوعين الماضيين وتركزت المواجهات في نعلين ومخيم الجلزون برام الله وعزون وكفر قدوم في قلقيلية وأبو ديس والعيزرية وسلوان في القدس. أما في قطاع غزة فقد أصيب فلسطينيان بالرصاص الحي خلال مظاهرات جرت قرب السياج الفاصل مع القطاع.. وخلال الأسبوعين الماضيين أطلق جنود الاحتلال النار على الصيادين في غزة 25 مرة واعتقل في إحدى المرات 5 صيادين وتمت مصادرة قاربين من قواربهم.

ورصد قيام الاحتلال ب167 عملية تفتيش واعتقال خلال الفترة التي تابعها التقرير واعتقال 240 مواطناً فلسطينيا 35 في المئة منهم في القدس كما نفذت عمليات تجريف قرب السياج مع قطاع غزة.

وأشار التقرير إلى أنه منذ مطلع عام 2016 هدم الاحتلال ما مجموعه 180 مبنى قدمت كمساعدات إنسانية أو صودرت مقارنة ب108 في عام 2015 كما هدم خمسة مبان أخرى خلال الفترة التي شملها التقرير للأسباب نفسها في القدس الشرقية ما أدى إلى تضرر 19 شخصاً.

Print Friendly

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *