"إعلان نواكشوط": رفض "التدخلات الإيرانية" والدعوة لحل سياسي في سورية
الرئيسية » اخبار » “إعلان نواكشوط”: رفض “التدخلات الإيرانية” والدعوة لحل سياسي في سورية

قمة نواكشوط
قمة نواكشوط
اخبار اخبار منوعة عربى

“إعلان نواكشوط”: رفض “التدخلات الإيرانية” والدعوة لحل سياسي في سورية

أكدت جامعة الدول العربية في ختام قمتها التي عقدت في العاصمة الموريتانية نواكشوط رفضها “للتدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية” ودعت إلى الاتفاق على حل سياسي للأزمة السورية.

ورحب البيان الختامي للقمة بالمبادرة الفرنسية الداعية إلى عقد مؤتمر دولي للسلام يمهد له “وقف جميع الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية”.

وأكد “إعلان نواكشوط” أهمية “تطوير آليات مكافحة الإرهاب وتعزيز الأمن والسلم العربيين، بنشر قيم السلام والوسطية والحوار ونبذ ثقافة التطرف والغلو وبث الفتنة وإثارة الكراهية”.

ودعت القمة الأطراف الليبية إلى “استكمال بناء الدولة من جديد، والتصدي للجماعات الإرهابية، ودعوة مجلس النواب لاستكمال استحقاقاته باعتماد حكومة الوفاق الوطني”.

وأعلنت الدول العربية المشاركة دعمها الحكومة اليمنية والرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأعربت القمة عن أملها في أن تتوصل الأطراف السورية إلى حل سياسي “يضمن وحدة البلاد ويصون استقلالها وكرامة شعبها”.

“دفعة جديدة”

وأكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط خلال مؤتمر صحافي في ختام أعمال القمة أنها تشكل دفعة جديدة لمسيرة “العمل العربي المشترك”.

وأضاف أن القمة شهدت إجماعا على إيجاد “حلول سياسية” لملفات سورية واليمن وليبيا والعراق، لوضع حد لـ”الكوارث” القائمة في تلك البلدان.

وأكد الأمين العام أن مسألة تشكيل قوة عربية لمكافحة الإرهاب كانت على جدول الأعمال، مشيرا إلى مشاورات سرية بهذا الشأن بين رؤساء أركان الجيوش العربية.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *