#إيطاليا تؤكد صحة موقف #مصر بشأن مقتل #ريجيني - الوطن العربي
الرئيسية » رئيسى » #إيطاليا تؤكد صحة موقف #مصر بشأن مقتل #ريجيني

حقيقة مقتل الطالب الايطالي لوجيو ريجيني
حقيقة مقتل الطالب الايطالي لوجيو ريجيني
اخبار رئيسى عالم عربى

#إيطاليا تؤكد صحة موقف #مصر بشأن مقتل #ريجيني

فيما أكد سياسيون أهمية دلالات القرار الإيطالي، مشيرين إلى أن السفير الجديد له تاريخ مشرف، وأن العلاقات بين القاهرة وروما ستشهد تطورًا كبيرًا خلال المرحلة المقبلة، كما إن القرار الإيطالي يؤكد أن مصر لم تكن متخاذلة تجاه قضية ريجيني.

وأشار إلى أن روما تعلم جيدًا دور مصر في المنطقة، ولا يمكنها قطع العلاقات مع القاهرة. وكشف الخبراء السياسيون أن جميع محاولات الإخوان وغيرهم في استغلال القضية للنيل من مصر في الخارج قد فشلت، خاصة بعد إعلان الخارجية الإيطالية عودة السفير مرة أخرى إلى القاهرة.

وحرصًا على استمرار العلاقات بين القاهرة وروما، قال رئيس حكومة إيطاليا ماتيو رينزي: “إن إيطاليا لا يمكن أن تبقي مصر من دون سفير في الوقت الراهن؛ لذلك قررت الحكومة تعيين جيامباولو كانتيني، الرئيس التنفيذي الحالي للتعاون الإنمائي وخبير كبير في شمال أفريقيا؛ ليكون السفير الإيطالي الجديد لدى مصر، الذي سيحلّ محل مساري ماوريتسيو السفير الحالي”.

وقال رينزي: “سنعيد السفير الإيطالي إلى القاهرة، وذلك بعدما أعطت السلطات المصرية إشارة صغيرة تدل على التعاون من أجل التوصل إلى حقيقة مقتل ريجيني”.

ويرى “أن هذا القرار يعتمد على تقويم المدعي العام في روما” للوثائق المقدمة من السلطات المصرية إلى إيطاليا.

ووفقًا لصحيفة الدياريو الإسبانية فإن كانتيني، ولد في فلورنسا عام 1957م، وكان السفير الإيطالي في الجزائر، والقنصل العام في القدس، والمستشار والممثل الدائم الإيطالي إلى الأمم المتحدة.

وعن نتائج زيارة الوفد الأمني الإيطالي إلى القاهرة أخيرًا، أوضحت صحيفة المساجيرو الإيطالية أن وفد المحققين الإيطاليين الذي وصل إلى القاهرة أعرب عن رضاه عن تعاون القاهرة مع المحققين الإيطاليين، وحرص مصر على تقديم كل الدعم المعلوماتي إلى الجانب الإيطالي في قضية مقتل ريجيني.

وأكد أعضاء الوفد الإيطالي أن تسليم مصر إلى إيطاليا سجلات هاتفية يعد خطوة جيدة، وتحركًا سريعًا في القضية يزيح عنها الجمود، وربما تتسبب في كشف ملابسات الحادث، معربين عن أملهم بأن تقدم القاهرة مزيدًا من التسجيلات التي تسهم في التوصل إلى هوية الجناة.

وسأل الوفد الإيطالي عن مصير أحمد عبد الله، الناشط الذي يقدم المساعدة القانونية إلى أسرة ريجيني، والمحبوس 15 يومًا للتظاهر في أحداث 25 إبريل الماضي، واستفسروا عن موقفه القانوني، حيث أكد لهم الجانب المصري أن عملية القبض عليه جاءت لاشتراكه في تظاهرات مخالفة لقانون التظاهر، هدفها إثارة الفوضى، وأن عملية القبض عليه ليست لها علاقة بقضية جوليو ريجيني.

من جانبه، أكد السفير صلاح فهمي مساعد وزير الخارجية السابق، أن قرار الحكومة الإيطالية بتعيين سفير جديد بالقاهرة له دلالات إيجابية كبيرة حول تطوير العلاقات بين كل من القاهرة وروما، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة تؤكد صحة الموقف المصري في قضية مقتل “جوليو ريجيني” منذ الكشف عن القضية.

وقال فهمي إن “تغيير الموقف الإيطالي جاء عقب نجاح زيارة الوفد الأمني الإيطالي إلى القاهرة أخيرًا، وحصوله على كل المستندات الخاصة بقضية مقتل الشاب الإيطالي، وتأكد الجانب الإيطالي أن مصر حريصة على كشف الحقيقة وتقديم المتهمين إلى العدالة فورًا”.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *