اقتصادية الشورى تشكل فريق عمل لـمراجعة سياسات الدعم الحكومي - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » سلطنة عمان » اقتصادية الشورى تشكل فريق عمل لـمراجعة سياسات الدعم الحكومي

مكتب مجلس الشورى
مكتب مجلس الشورى
سلطنة عمان محليات

اقتصادية الشورى تشكل فريق عمل لـمراجعة سياسات الدعم الحكومي

image_pdfimage_print

استعرض مكتب مجلس الشورى في اجتماعه الدوري الثاني والعشرين رسالة سعادة الدكتور رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية، حول تقرير نشاط وإنجازات الهيئة لسنة 2015م، وقرر المكتب إحالة التقرير إلى اللجنة المختصة، وخلال الاجتماع استعرض المكتب تقرير المركز الوطني للإحصاء والمعلومات حول المؤشرات الرئيسية للمسح الشامل الأسري، التي تضمنت تقريرا نصف سنوي للربع الأول من سنة 2016م، يشتمل على مؤشرات الدوران الوظيفي للعمانيين ونسبة الإعالة الاقتصادية، ونسبة الأمية بين العمانيين والحالة الزوجية لهم، بالإضافة إلى عدد من المؤشرات المتعلقة بالشؤون الأسرية للمواطنين، وقرر المكتب إحالته إلى اللجنة المختصة.

واطلع مكتب المجلس في اجتماعه على تقرير اللجنة الصحية والبيئية، حول جلسة بيان معالي الدكتور وزير الصحة، حيث تضمن التقرير مجمل ما دار في الجلسة من نقاشات وحوارات، وأهم الموضوعات والتساؤلات والمقترحات التي نوقشت مع معاليه، إضافة إلى الاطلاع على رسالة موظفي شركة صلالة لخدمات الصرف الصحي، حيث قرر المكتب إحالتها إلى الجهات ذات العلاقة.

وترأس الاجتماع سعادة خالد بن هلال المعولي رئيس المجلس بحضور سعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي الأمين العام.

رفع الدعم

من جهتها قررت اللجنة الاقتصادية والمالية بمجلس الشورى أمس تشكيل فريق عمل “مراجعة سياسات الدعم الحكومي” بهدف متابعة كافة المستجدات المتعلقة برفع الدعم عن الوقود وبعض الخدمات المدعومة الأخرى والوقوف على تأثيرها على أفراد المجتمع خاصة من ذوي الدخل المحدود، وفي هذا الإطار ستلتقي اللجنة الاقتصادية بالمجلس اللجنة المشكلة لمراقبة الأسعار العالمية للنفط وتعديل بيع المشتقات النفطية محليًا وتقرير نسبة الفرق بما يتوافق مع الأسعار العالمية.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الدوري الرابع والعشرين لدور الانعقاد السنوي الأول “2015-2016م” من الفترة الثامنة للمجلس “2015-2019” برئاسة سعادة الدكتور صالح بن سعيد مسن.

واستعرضت اللجنة مشروع اتفاقية حول التشجيع والحماية المتبادلة للاستثمارات بين حكومة السلطنة وحكومة جمهورية موريشيوس، حيث ارتأت اللجنة استضافة الجهات المعنية في هذا الشأن لمزيد من الدراسة والاستيضاح.

واطلعت اللجنة كذلك على دراسة سيناريوهات النمو السكاني ومتطلبات التنمية المستدامة 2040م الصادرة عن المجلس الوطني للإحصاء والمعلومات والتي تهدف إلى تقدير سيناريوهات النمو السكاني للسلطة خلال الفترة من عام 2016م إلى عام 2040م وتقدير سيناريوهات الاحتياجات التنموية المترتبة على النمو السكاني.

مناقشة بيان وزير البلديات

كما ناقشت لجنة الخدمات والتنمية الاجتماعية بمجلس الشورى تحضيراتها لمناقشة بيان معالي أحمد بن عبدالله الشحي وزير البلديات الإقليمية وموارد المياه الذي سيلقيه أمام المجلس في الجلستين الاعتياديتين العشرين والحادية والعشرين لدور الانعقاد السنوي الأول “2015/‏‏‏‏2016م” من الفترة الثامنة “2015-2019م” والمقرر عقدهما يومي الاثنين والثلاثاء الموافق 27 و28  من الشهر الجاجاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الدوري الخامس عشر لدور الانعقاد السنوي الأول “2015-2016م” من الفترة الثامنة برئاسة سعادة الدكتور حمود بن أحمد اليحيائي.

وخلال الاجتماع ناقش أعضاء اللجنة محاور البيان التي تضمن العديد من الموضوعات منها السياسات والتخطيط البلدي والذي اشتمل على الخطة الخمسية الثامنة، والخطة الخمسية التاسعة، ومرئيات المجالس البلدية للمرحلة المقبلة والتحديات التي تواجهها، وكذلك دور الوزارة في التخطيط العمراني وتنظيم استخدامات المخططات العمرانية للأنشطة الصناعية والتجارية والترفيهية السياحية، ومسؤوليات الوزارة تجاه العمل البلدي والبيئي في ظل وجود شركات الصرف الصحي وشركة بيئة مرادم.

أما المحور المتعلق بالخدمات والصحة العامة، فقد تحدث عن المرادم العامة، وشبكات الصرف الصحي، والإجراءات المنظمة المبذولة لحماية الصحة العامة وضمان السلامة الصحية من خلال عمليات الرقابة والتفتيش المستمرة، بالإضافة إلى خطط الوزارة في نشر مختبرات الأغذية والمياه في مختلف محافظات السلطنة، وخدمات النظافة العامة.

وتضمن محور المشروعات المجتمعية الخدمية والترفيهية جهود الوزارة في تنفيذ الخدمات العامة كالطرق الداخلية والإنارة والتشجير، وكذلك مشروعات الحدائق والمتنزهات في الولايات والمحافظات التي تكون موجودة ضمن إشراف الوزارة، بالإضافة إلى برامج وخطط الوزارة لمشروعات العمل البلدي المرتكز على المجتمع المحلي والمجهودات الذاتية.

كما تضمنت مناقشات الأعضاء الحديث عن  محور قطاع موارد المياه، الذي اشتمل على البرامج والسياسات التنموية المستهدفة في مجال المياه، بالإضافة إلى محور تنمية الموارد البشرية الذي تضمن برامج الوزارة لتنمية الموارد البشرية ودور مركز الموارد البشرية التابع للوزارة في هذا الجانب، وكذلك الكادر الوظيفي بالوزارة من حيث العدد والنوع.

وخلال الاجتماع استعرض أعضاء اللجنة المقترح برغبة  المقدم من أحد أعضاء المجلس حول توفير مسجد متنقل يخدم المواقع التي تقام عليها الفعاليات، لما له من أهداف سامية في التشجيع على العمل الخيري. إلى جانب ذلك ناقش أعضاء اللجنة محاورهم المقترحة لبيان معالي الشيخ وزير الإسكان المقرر استضافته خلال دور الانعقاد السنوي الثاني. وأحاطت اللجنة كذلك برسالة رئيس المجلس حول الملاحظات على مستوى تنفيذ بعض المشروعات المتعلقة بالطرق والمطارات.

كما تطرق أعضاء اللجنة إلى الحديث عن التقرير الخاص بنتائج لقاء سائقي الأجرة مع معالي الدكتور وزير النقل والاتصالات حول آلية عمل الشركات المتنقلة ومدى تنافسها مع سائقي سيارات الأجرة في الطرقات ومواقع وجودهم في الفنادق والمطارات.

تفعيل دور ذوي الإعاقة

وبدورها ناقشت لجنة الشباب والموارد البشرية بالشورى مسودة تقريرها بشأن تفعيل دور ذوي الإعاقة في الأنشطة الرياضية وما يحتويه التقرير من ملاحظات ومقترحات وتوصيات، وفي هذا الإطار استضافت اللجنة الدكتور منصور بن سلطان الطوقي رئيس مجلس إدارة اللجنة البارالمبية العمانية وبعض أعضاء مجلس الإدارة باللجنة والتي تختص بالنشاط الرياضي لذوي الإعاقة بالسلطنة، وذلك للوقوف على التحديات والصعوبات التي تواجه اللجنة البارالمبية العمانية في تفعيل نشاطها الرياضي بالنسبة لفئة ذوي الإعاقة بالسلطنة والذين يشكلون ما نسبته 3% من سكان السلطنة وذلك وفقا لتعداد السكان لعام 2010م، ترأس الاجتماع سعادة محمد بن سالم البوسعيدي رئيس اللجنة وبحضور أصحاب السعادة أعضاء اللجنة.

كما تحدث الطوقي حول كل ما يخص لجنة البارالمبية من إجراءات ولوائح تنظيمية، متطرقا إلى التحديات والصعوبات التي تواجهها اللجنة في سبيل توفير النشاط الرياضي المناسب لهذه الفئة، حيث إنه يجب توفير المستلزمات الخاصة والضرورية لممارسة النشاط الرياضي بمختلف أنواعها، وضمن الطوقي مجمل التحديات في قلة الكادر الإداري، وعدم كفاية الموازنة المالية السنوية للجنة، وعدم توفر المقر الدائم للجنة، ومقر خاص لفعالياتها ونشاطها الرياضي.

كما قدّم الدكتور منصور الطوقي مقترح إنشاء ناد خاص بذوي الإعاقة لممارسة نشاطهم الرياضي بمختلف الألعاب الممكنة، شرح من خلاله الجدوى الاجتماعية والاقتصادية من إنشاء النادي.

من جانب آخر اطلعت لجنة الشباب والموارد البشرية بالشورى على تقريرها حول اللقاء الذي جمعها مع نائب الأمين العام لمجلس التخطيط الأعلى، ورئيس الأولمبياد العماني، وبعض المهتمين والمعنيين بقضايا الشباب في السلطنة.

Print Friendly