الأمير خالد الفيصل يضع حجر أساس ترميم ثمانية مساجد تاريخية في جدة - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » السعودية » الأمير خالد الفيصل يضع حجر أساس ترميم ثمانية مساجد تاريخية في جدة

الأمير خالد الفيصل و الأمير سلطان بن سلمان
الأمير خالد الفيصل و الأمير سلطان بن سلمان
السعودية محليات

الأمير خالد الفيصل يضع حجر أساس ترميم ثمانية مساجد تاريخية في جدة

وضع صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة حجر أساس ترميم ثمانية مساجد في مواقع عدة بمحافظة جدة, تمثّل المرحلة الأولى من مشروع العناية ببيوت الله تعالى الذي تنفذه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ووزارة الشؤون البلدية والقروية ومحافظة جدة ومؤسسة التراث الخيرية.

وأزاح سموّه بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني, وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة, الستار عن المشاريع التي سيتم المباشرة في ترميمها وهي مسجد المعمار، ومسجد الحنفي، ومسجد عثمان، ومسجد الخضر، ومسجد أبو عنبة، ومسجد اللؤلؤة، ومسجد زاوية أبو سيفين، ومسجد الباشا وفق برنامج زمني ليتم فتحها للعبادة وأداء الصلوات.

واستمع سموه إلى شرح من القائمين على المشروع من حيث الوضع الحالي الذي آلت إليه هذه المساجد التاريخية والرؤية المستقبلية التي ستكون عليها بعد إنجاز أعمال الترميم مع المحافظة على الهوية والطابع العمراني، كما اطلع على المعايير التي وضعتها هيئة السياحة والتراث الوطني كدليل استرشادي يسير عليه المتبرعين لتحافظ هذه المساجد على هويتها وطابعها العمراني الفريد، مثمناً الجهود التي يقوم بها سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني لتحفيز السياحة المحلية وجعلها على خارطة وفي صدارة السياحة في المنطقة.

وقال سمو الأمير خالد الفيصل :” إن الهيئة استطاعت التغلب على كثير من التحديات لنقل السياحة من الأمنيات إلى واقع يتشرف به الإنسان السعودي، ونحن في إمارة منطقة مكة المكرمة ننظر بكثير من التقدير للرؤى التي تطلقها الهيئة للعناية وتحفيز السياحة الوطنية، وجعل المواطن السعودي يعيش وطنه ويستمتع بمنجزاته وتفاصيل نشأته ومكوناته الثقافية ومعالمه السياحية والطبيعية والأثرية”.

من جهته, ثمن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة التراث الخيرية الجهود الكبيرة التي يقوم بها الأمير خالد الفيصل في دعم مشاريع منطقة مكة المكرمة ومتابعته الدائمة ورؤيته الدقيقة التي أثمرت عن خلق فرص ومشاريع كبرى في منطقة مكة المكرمة، معرباً عن تقديره الكبير لوضع سموه حجر أساس ترميم ثمانية مساجد تاريخية في منطقة مكة المكرمة ضمن مشروع كبير يحمل اسم العناية بالمساجد التاريخية الذي أطلقته الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالشراكة مع مؤسسة التراث الخيرية العناية بالمساجد التاريخية ووزارتي الشؤون الإسلامية والبلدية والقروية وبمؤازرة ودعم إمارات المناطق والمجتمع المحلي لإظهار قيم المساجد الدينية والحضارية والعمرانية، وترسيخ رسالة المساجد التاريخية كونها مراكز إشعاع في حياة المسلمين، ومنطلق لمبادئ الوحدة والأخوة بين أفراد المجتمع، وبناء منظومة مؤسسية توحد جهود الشركاء في تنفيذ مشاريع العناية بالمساجد التاريخية، وكذلك بناء بيت خبرة وطني في مجال ترميم وتأهيل وصيانة المساجد التاريخية.

ويهدف البرنامج إلى تبنّي تنفيذ مشاريع نموذجية للاسترشاد بها في بقية ترميم وتأهيل المساجد التاريخية، والتركيز على العناية بالمسجد كعنصر أساسي في تنمية أواسط المدن التاريخية والقرى والبلدات التراثية، واستعادة أصالة المساجد التاريخية التي هدمت أو أعيد بناؤها دون احترام هويتها العمرانية.

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *