الاتحاد الآسيوي يضرب موعدا مع TAG Heuer - الوطن العربي
الرئيسية » رياضة » الاتحاد الآسيوي يضرب موعدا مع TAG Heuer

الاتحاد الاسيوي لكرة القدم
الاتحاد الاسيوي لكرة القدم
السعودية رياضة

الاتحاد الآسيوي يضرب موعدا مع TAG Heuer

أبرم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اليوم اتفاقية مع شركة TAG Heuer رائدة صناعة الساعات السويسرية، وتتمثل في أن تصبح TAG Heuer الميقاتي الرسمي والساعة الرسمية للبطولات المحلية التي يعقدها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بما في ذلك كأس آسيا AFC لعام 2019 والدور النهائي من تصفيات آسيا المؤهلة لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2018.

فشركة TAG Heuer تتمتع باستراتيجية ديناميكية في دعم كرة القدم على المستوى العالمي وستبدأ دعمها للبطولات المحلية الآسيوية من خلال الدور النهائي من تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم والذي سينطلق ابتداءً من يوم الخميس.

وقد صرح السيد Jean-Claude Biver، المدير التنفيذي لشركة TAG Heuer ورئيس قطاع الساعات بمجموعة LVMH قائلا: “كرة القدم هي الرياضة الشعبية الأولى في العالم. وهي تعتبر بمثابة لغة أو شغف يتشاركه الناس. فمن خلال كرة القدم، نستطيع التعبير عن شغفنا ومشاعرنا وسعادتنا وأحلامنا وروح الفريق والتنظيم والاستراتيجية وأخيرا النجاح والقيم التي تحملها ماركتنا أيضا، والأهم من ذلك، التي يحملها من يشتري ساعاتنا ويرتديها.”

وقال السيد Dato Windsor John الأمين العام للاتحاد الآسيوي لكرة القدم: “نحن سعداء بهذا التعاون مع شركة TAG Heuer والتي ستكون الميقاتي الاحترافي والمعتمد في الدور النهائي من تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2018.

ولأن كل دقيقة وثانية تلعب دورا حيويا في مباراة كرة القدم، فإن مفهوم رؤية ومهمة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يكمن في الارتقاء بمستوى البطولات وهذا يدخل ضمن الشراكة مع الماركات الرائدة”.

“وحيث أن بطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم آخذة في التقدم والنمو من حيث المنافسة والإثارة بل وتستقطب العديد من المشجعين سواء في الاستاد أو أمام الشاشات، فهذا خير دليل للموافقة على هذه الشراكة مع TAG Heuer لتعزيز ونشر هذه الرياضة في قارة آسيا”.

بطولة كأس آسيا التي ستُقام في الإمارات العربية المتحدة في عام 2019‏تتولي هذه الشراكة رعاية النسخة السابعة عشر المتميزة لكأس آسيا، وهي بطولة آسيوية دولية لكرة القدم للرجال تُقام كل أربع سنوات ويُنظمها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم AFC‎.

وقد اُعلن عن استضافة دولة الإمارات العربية المتحدة لهذه البطولة في 9 مارس 2015. وبذلك تون هذه هي المرة الثانية التي تتولى فيها الإمارات العربية المتحدة تنظيم البطولة بعد نهائيات 1996، وسوف تشارك أستراليا، حاملة اللقب، الفائزة ببطولة أمم آسيا عام 2015. وللمرة الأولى سوف تتسع قاعدة المشاركة في بطولة كأس آسيا لتشمل ‏24 فريق. وستتأهل الدولة الميفة للنهائيات تلقائيا، في حين يتم اختيار 23 مكان متبقي من بين ‏45 منتخب وطني من خلال تصفيات مؤهلة تنطلق في مارس 2015 وتنتهي في مارس 2018، حيث تمثل الجولتان الأولتان كجزء من عملية التأهيل لبطولة كأس العالم 2018 بالنسبة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وتمتد الشراكة أيضا إلى تصفيات الدور النهائي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم والتي ستكون بمثابة تصفيات مؤهلة لبطولة كأس العالم 2018، المقرر إقامتها في روسيا بالنسبة للمنتخبات المشاركة في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم (AFC). وقد اشترك في التصفيات 45 منتخب وطني من الاتحاد الآسيوي المنضمين للفيفا. وانطلقت المباراة الأولى من الدور النهائي لتصفيات آسيا في الأول من سبتمبر 2016 بأستراليا.

وسوف تُقام الجولة الثالثة من مباريات الاتحاد الأسيوي المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 في الفترة من 1 سبتمبر 2016 إلى 5 سبتمبر 2017. وقد تم تقسيم إجمالي 12 فريق متقدمين من الجولة الثانية (مجموعة الثمانية الفائزين ومجموعة أفضل أربع فرق وصيفة) إلى مجموعتين، تضم كل واحدة 6 فرق للعب مباريات على طريقة روبن ذهابا وإيابا. وسيتم تأهيل أول فريقين من كل مجموعة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2018، وينتقل الفريقين صاحبي المركز الثالث لخوض مباراة فاصلة.

ويمتد العقد المبرم بين شركة TAG Heuer والاتحاد الآسيوي لكرة القدم ليشمل كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم للسيدات 2018، وبطولة أمم آسيا تحت سن 23 عام 2020. وباعتباره أفضل اتحادات كرة القدم المؤثرة وأفضل المنظمات المرموقة لكرة القدم الآسيوية، فسوف يكون الاتحاد الآسيوي على موعد مع شركة TAG Heuer إلى جانب أربع بطولات قوية تنطلق في الملاعب وعلى الشاشات على نحو يلهب المشاعر ويأسر الأحلام في اللعبة الشعبية بدون أدنى حدود.

يحرص الاتحاد الآسيوي، الذي تم تأسيسه عام 1954، على تطوير كرة القدم ونشرها في كافة أرجاء القارة الآسيوية، وتعزيز الصداقة بين الدول الآسيوية. وجدير بالذكر أن الشراكة القوية بين TAG Heuer والاتحاد الآسيوي لكرة القدم سوف تلهب الروح الإبداعية التي تتمتع بها TAG Heuer في قارة آسيا على أفضل صورة ديناميكية ممكنة. ومع ترقب انطلاق المباريات الافتتاحية، يتم تحضير البطولات الآسيوية لإشعال حماسة وشغف جماهير كرة القدم العريضة. ويعتبر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بمثابة مقياسا عالميا وقد اشتهر على الصعيد الدولي والمحلي بكفاءته في الحفاظ على أعلى مستوى وأفضل جودة في هذه اللعبة، ويتجلى ذلك من خلال تطور الفرق في بطولات آسيا، الشرق الأوسط، أستراليا في السنوات الأخيرة. ونتيجة لذلك، فقد استطاع بناء قاعدة شعبية عالمية، وضم مجموعة كبيرة من الداعمين، ليس في آسيا فقط وإنما في العديد من دول المنطقة.

ما عليك سوى معرفة كم المباريات التي تم الفوز بها في الدقائق، بل الثواني الأخيرة. وبهذا يتبين لك مدى أهمية دقة التوقيت وكيف يمكن أن يكون عاملا حاسما في الفوز.

تمثل المعايير والجودة الاستثنائية الفائقة الميزتين المشتركتين مع شركة TAG Heuer، إلا أنها ليست القيم الوحيدة المشتركة. فكلا الشريكين يفتخران بامتلاكهما خبرات لا محدودة في مجاله وعلى دراية تامة بأهمية الدقة والإتقان في احتساب الوقت. ونحن نعلم أن كل ثانية تكون محسوبة على الماركة وعلى اللاعب، وكيف أن الدقيقة الواحدة يمكن أن تكون عاملا حاسما في قلب الطاولة وتغيير مجرى الأمور. وبهذه الشراكة الجديدة فإن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يسير على نفس خطى فسلسفة صانع الساعات السويسرية والتي تتلخص في الشعار Don’t Crack Under Pressure، (لا ننحني مهما كانت الضغوط) وذلك من أجل تعزيز منتخباتها ولضمان أنها فعلا لن تنحني مهما كانت الضغوط حتى في أصعب اللحظات خلال المباريات المقررة في الموسم المقبل.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *