الاتفاق الاستخباراتي أهم بند بالعلاقات التركية الإسرائيلية
الرئيسية » اخبار » الاتفاق الاستخباراتي أهم بند بالعلاقات التركية الإسرائيلية

تركيا وإسرائيل تعودان لعلاقات طبيعية
تركيا وإسرائيل تعودان لعلاقات طبيعية
اخبار رئيسى عالم

الاتفاق الاستخباراتي أهم بند بالعلاقات التركية الإسرائيلية

من المنتظر أن يعلن خلال ساعات عن اتفاق عودة العلاقات الطبيعية بين تركيا وإسرائيل، إثر اتفاق بين البلدين يوقع، اليوم الأحد، في العاصمة الإيطالية روما.

وحسب وسائل الإعلام الاسرائيلية، فإن الاتفاق يوقعه نائب وزير الخارجية فريدون سينيرلي أوغلو من الجانب التركي، ويوسي تشيخنوف مبعوث رئيس الحكومة الإسرائيلية للمفاوضات مع تركيا.

ويهيمن الجانب الأمني والاستخباراتي على بنود اتفاق عودة العلاقات بين البلدين، بعد مفاوضات مطولة في الأيام الماضية.

وكانت وكالة الأنباء الألمانية ذكرت أن مدير الاستخبارات الإسرائيلية التقى نظيره التركي، لبحث البند المتعلق بحركة حماس في غزة وعلاقتها بتركيا.

وحسب مسودة اتفاق نشرتها صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، “تلتزم تركيا بألا تعمل حماس ضد دولة إسرائيل من أراضيها”، بالإضافة إلى أن تعود “الدولتان للتعاون الأمني والاستخباري”.

ومن بنود مسودة الاتفاق الذي نشرته الصحيفة الإسرائيلية: “تركيا تتنازل عن بند رفع الحصار عن قطاع غزة مقابل السماح لتركيا معدات ومساعدات انسانية عن طريق ميناء إسدود بعد الخضوع للفحص الأمني الإسرائيلي”.

ويبدأ الاتفاق ببند: “تركيا وإسرائيل تعودان لعلاقات طبيعية بما فيها إعادة السفراء، زيارات ودية، وعدم عمل أي طرف ضد الآخر في المؤسسات الدولية”.

ويختتم ببند: “إسرائيل وتركيا تبدآن مفاوضات لمد خط غاز من آبار الغاز في إسرائيل وتركيا مهتمة بشراء غاز إسرائيلي وبيعه في أوروبا”.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *