"البيشمركة" تحبط هجوماً واسعاً لـ"داعش" في سهل نينوى - الوطن العربي
الرئيسية » رئيسى » “البيشمركة” تحبط هجوماً واسعاً لـ”داعش” في سهل نينوى

مقتل عشرات الإرهابيين وتحرير 4 مناطق جنوبي الفلوجة
مقتل عشرات الإرهابيين وتحرير 4 مناطق جنوبي الفلوجة
اخبار رئيسى عربى

“البيشمركة” تحبط هجوماً واسعاً لـ”داعش” في سهل نينوى

أعلنت قوات البيشمركة ووحدات الجيش العراقي أمس تمكنها من صد هجمات شنها تنظيم “داعش” من ثلاثة محاور في سهل نينوى، فيما تمكنت القوات العراقية من تحرير مناطق “البو عاصي والفحيلات والبو دعيج والبو خالد” من جهة عامرية الفلوجة، بمحافظة الأنبار، وقتلت أكثر من 25 إرهابياً ودمرت العديد من العجلات الملغمة.

وقال مصدر عسكري في قوات البيشمركة إن “داعش” شن هجوماً فجر أمس على مواقع للبيشمركة في خازر وبعشيقة وتلسقف شمال شرقي الموصل، إضافة إلى محوري كوير ومخمور جنوب غربي الموصل. وأضاف المصدر أن قوات البيشمركة صدت الهجوم وأجبرتهم على التراجع مبيناً أن “داعش” خلف العديد من قتلاه في أرض المعركة.

وقال مصدر في قيادة عمليات تحرير نينوى إن عناصر الفرقة 15 التابعة للواء 72 من الجيش العراقي تمكنت من صد هجوم لعناصر “داعش” على قرية مهانة جنوبي الموصل مما أسفر عن مقتل ستة من مسلحي التنظيم.

وأضاف المصدر ان فوج مغاوير قيادة عمليات تحرير نينوى تمكن من دحر هجوم في قرية خربردان جنوبي الموصل مما أسفر عن مقتل خمسة من عناصر “داعش”، مؤكداً أنه لم تقع أي خسائر بين صفوف الجيش العراقي.

وأكد مصدر في قوات البيشمركة استعادة بلدة تلسقف من سيطرة تنظيم “داعش” وتوقف المعارك بين الجانبين. وقال إن “قوات البيشمركة تمكنت من استرجاع بلدة تلسقف التي دخلتها عناصر تنظيم “داعش” فجر أمس بعد تكبيده 110 قتلى دون الإشارة إلى الخسائر التي وقعت بين صفوف قوات البيشمركة”.

وأضاف، أن “داعش” فجر سيارتين مفخختين قرب مواقع البيشمركة”، لافتاً إلى أن “البيشمركة منعت تقدم مسلحي التنظيم”.

وذكر مصدر أمني عراقي أن “طائرات القوة الجوية قصفت المقر البديل لما يسمى بالحسبة في تنظيم “داعش” في ناحية الرياض جنوب كركوك، ما أسفر عن مقتل مسؤولها المدعو أبو هاجر الأنصاري وهو سوري الجنسية مع أربعة من مرافقيه وتدمير المقر بالكامل”.

من جهة أخرى، قال قائد عمليات الأنبار اللواء الركن إسماعيل المحلاوي، إن “القوات الأمنية وبمساندة الطيران الحربي للتحالف الدولي والمروحي للجيش تمكنت من قتل 12 إرهابياً من تنظيم “داعش” خلال المعارك الدائرة في جنوبي مدينة الفلوجة”. وأضاف أن “الطيران الحربي للتحالف الدولي والطيران المروحي للجيش تمكنا من تدمير أربعة مقرات للتنظيم بين ناحية العامرية وتقاطع السلام”، مؤكداً أنه “تم تدمير سيارة مفخخة يقودها انتحاري خلال عمليات التحرير التي تقوم بها تلك القوات جنوب الفلوجة”.

وشنت قوات التحالف الدولي 29 غارة جوية على مواقع ومسلحي تنظيم “داعش”، منها 25 في العراق و4 في سوريا.