الحرس الثوري ينفي إجبار مقاتليه على الذهاب إلى سوريا
الرئيسية » اخبار » الحرس الثوري ينفي إجبار مقاتليه على الذهاب إلى سوريا

unnamed-8-3
اخبار عربى

الحرس الثوري ينفي إجبار مقاتليه على الذهاب إلى سوريا

نفى المساعد السياسي للقائد العام للحرس الثوري الإيراني، العميد رسول سنائي راد، الأربعاء، إجبار قيادة الحرس مقاتليه وعناصره على الذهاب إلى سوريا للقتال إلى جانب قوات بشار الأسد.

وقال العميد سنائي، إن “ما نشرته وسائل إعلام عن إجبار عناصر الحرس الثوري بالذهاب إلى سوريا للقتال، فإنها تمثل مزحة وهي أخبار كاذبة”، مضيفًا “من نرسل نحن إلى سوريا هم مجرد مستشارين وخبراء عسكريين متطوعين وبعضهم من المتقاعدين السابقين”.

وزعم القائد بالحرس الثوري، أن “المتطوعين من الخبراء العسكريين الذين يتوجهون إلى سوريا هدفهم الدفاع عن المراقد المقدسة في هذا البلد”، وفق ما نقلته وكالة أنباء “ميزان”الإيرانية.

ويأتي تعليق العميد رسول سنائي، بعدما نشرت وسائل إعلام إيرانية، صورة تظهر آثار تعذيب، قالت إنها لأحد ضباط الحرس الثوري مات بسبب التعذيب لرفضه الذهاب إلى سوريا للقتال إلى جانب قوات الأسد.

وذكرت مواقع إخبارية إيرانية، أن “محمد رضا الحميداوي 27 عامًا، وهو من أبناء القومية العربية في الأهواز جنوب إيران توفي بعدما قام ضباط من الحرس الثوري بتعذيبه، عندما رفض الالتحاق الخميس الماضي بوحدته العسكرية التي توجهت إلى سوريا عبر مطار محافظة الأهواز”.

وشيع جثمان الضابط الحميداوي يوم الاثنين الماضي، بعد تسليم جثمانه إلى ذويه وسط إجراءات أمنية مشددة، ودفن في قضاء مدينة الخلفية، جنوب شرق الأهواز.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *