الحملة الوطنية السعودية تواصل تشغيل الأفران المتنقلة ضمن مشروعها "شقيقي قوتك هنيئاً" - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » السعودية » الحملة الوطنية السعودية تواصل تشغيل الأفران المتنقلة ضمن مشروعها “شقيقي قوتك هنيئاً”

الحملة الوطنية السعودية للاشقاء السوريين
الحملة الوطنية السعودية للاشقاء السوريين
السعودية محليات

الحملة الوطنية السعودية تواصل تشغيل الأفران المتنقلة ضمن مشروعها “شقيقي قوتك هنيئاً”

image_pdfimage_print

212 الف رغيف خبز يومياً تقدمها الحملة الوطنية السعودية للاشقاء السوريين في الداخل السوري تقدم الحملة الوطنية السعودية لنصرة الاشقاء في سوريا مادة الخبز للأشقاء السوريين النازحين في الشمال السوري ضمن مشروعها الغذائي ” شقيقي قوتك هنيئاً ” للنازحين في محافظات ادلب وحلب واريافهما والمخيمات المجاورة لها  .

الاستاذ / خالد السلامة مدير مكتب الحملة الوطنية السعودية في تركيا اوضح أن مشروع ” شقيقي قوتك هنياً ” والمتمثل بتأمين 4 مخابز متنقلة يأتي كاستجابة للأوضاع الصعبة الراهنة التي يعاني منها الاشقاء السوريين في المخيمات المحاذية للحدود السورية التركية  حيث تتكفل الحملة الوطنية السعودية  بكامل مصاريف تشغيلها وتوفير المواد الأولية من طحين ووقود وخلافه لتصل الطاقة الإنتاجية لهذه المخابز بما يزيد عن 212 الف رغيف خبز يومياً وبالتعاون مع الحكومة التركية وهيئة الإغاثة الإنسانية “IHH” .

من جهته أكد المدير الاقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور / بدر بن عبد الرحمن السمحان ان الحملة الوطنية السعودية تسعى الى تلبية كل المتطلبات الأساسية والضرورية التي يحتاجها الشقيق السوري النازح و اللاجىء كعنصر أساسي لا يستطيع الاستمرار  بدون توفيره فكان مشروع ” شقيقي قوتك هنياً ” يهدف الى تزويد الشقيق السوري بماده الخبز والتي يصعب عادة الاستمرار في توفيرها من قبل الشقيق السوري النازح في ظل الظروف التي يعيشها .

وأشار السمحان الى ان توجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز و سمو ولي عهده الأمين و سمو ولي ولي العهد – حفظهم الله – تؤكد على ضرورة إيلاء الشقيق السوري جل الاهتمام في كافة الجوانب الاغاثية والإنسانية  ، سائلاً الله العلي القدير ان يجزي المتبرعين من الشعب السعودي الكريم خير الجزاء .

من جانبهم عبر النازحين السوريين والمستفيدين من هذه المواد الاغاثية عن عميق شكرهم وامتنانهم للمملكة العربية السعودية وعلى راسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز على ما قدموه وما زالوا يقدموه من اجل تلبية الاحتياجات الاغاثية والإنسانية الضرورية للسوريين في أماكن تواجدهم رافعين اكفهم لله تعالى بان يجعلها في ميزان حسنات الشعب السعودي الكريم .

BUR_3058 IMG_2436 IMG_4357-copy IMG_7868

Print Friendly

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *