الحمود: حريصون على ترجمة رؤية سمو الأمير لدعم الشباب - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الكويت » الحمود: حريصون على ترجمة رؤية سمو الأمير لدعم الشباب

الشيخ سلمان الحمود
الشيخ سلمان الحمود
الكويت محليات

الحمود: حريصون على ترجمة رؤية سمو الأمير لدعم الشباب

أكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود اليوم الثلاثاء حرص واهتمام الحكومة في دعم الشباب الكويتي ترجمة لرؤية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.

وقال الشيخ سلمان في جلسة مجلس الامة التكميلية اليوم ان قضية الشباب بدأت بمبادرة ورؤية سمو أمير البلاد “الكويت تسمع” وهو المشروع الذي تمخض عنه وثيقة وطنية للشباب والتي تحدثت عن انشاء مكتب وزير دولة لشؤون الشباب ومن بعدها اقرار هيئة للشباب واخرى للرياضة وهو ما اقره مجلس الأمة في القانونين “97/2014″ و”100/2014”.

وأوضح أنه أكد للجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية ان أمامه طريقين أما إستمرار الفراغ الشبابي في المجتمع الكويتي لمدة خمس سنوات حتى نحقق الاسلوب التقليدي في تأسيس المؤسسات والهيئات الحكومية او اتخاذ منهج تأسيس مشاريع عاجلة لسد الفراغ في الانشطة الشبايبة وهو ما تم عن طريق مكتب وزير الدولة لشؤون الشباب.

واضاف ان مكتب وزير الدولة لشؤون الشباب تبنى مشاريع تنفيذية عن طريق قطاعي المشاريع الشبابية وقطاع التنمية الشبابية مبينا ان من ابرز هذه المشاريع التي تم تبنيها مشروع “مباراتنا” بتشغيل 110 ملاعب على مستوى الدولة بالتعاون مع وزارة التربية واتحاد الجمعيات التعاونية اضافة الى تبني اكثر من 400 مبادرة شبابية.

وافاد بأن المرحلة الحالية ستشهد نقل قطاع المشاريع وقطاع التنمية والخدمات المساندة الى الهيئة العامة للشباب باعتبارها قطاعات تنفيذية وسيبقى لدى مكتب وزير الدولة لشؤون الشباب قطاع للتخطيط وقطاع للتنسيق وقطاع للعلاقات الدولية.

وأكد الحمود اهمية دعم الشباب وايجاد المساحات اللازمة لهم باعتبارها قضية “محورية” وحرصه على تنفيذ التوصيات التي ذكرتها لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية في تقريرها وسد اي نواقص.

ولفت الى ان 80 بالمئة من العاملين في وزارة الشباب يقل معدل أعمارهم عن ثلاثين عاما مشيرا الى ان الأمم المتحدة اعتبرت الكويت نموذجا رائدا للعمل الشبابي في المنطقة إضافة الى استفادة جامعة الدول العربية من نماذج مهمة من التجربة الكويتية في هذا المجال.

وكان مجلس الامة استأنف جلسته العادية التكميلية اليوم بمناقشة اعتماد مشروعي قانون باعتماد الحسابات الختامية لجهتين حكوميتين للسنة المالية “2014-2015” ومشاريع قوانين بربط ميزانيات اربع جهات حكومية للسنة المالية “2016-2017”.