الحوثيون يستعدون لتشكيل "حكومة" من صنعاء
الرئيسية » اخبار » ولد الشيخ يعلق رسمياً محادثات السلام اليمنية والحوثيون يستعدون لتشكيل “حكومة” من صنعاء

إسماعيل ولد الشيخ أحمد
إسماعيل ولد الشيخ أحمد
اخبار رئيسى عربى

ولد الشيخ يعلق رسمياً محادثات السلام اليمنية
والحوثيون يستعدون لتشكيل “حكومة” من صنعاء

image_pdfimage_print

يعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد اليوم السبت تعليق مفاوضات السلام بين وفدي الانقلابيين الحوثيين وجماعة المخلوع صالح والوفد الحكومي، على أن تستأنف في وقت لاحق لم يتم تحديده بعد، وذلك غداة لقاءات أجريها مع الطرفين بعد أن استمرت المشاورات تسعين يوما دون أن تحرز تقدما ملموسا بسبب تعنت الانقلابيين ورفضهم الانصياع لقرارات الأمم المتحدة، وسيلقى ولد الشيخ أحمد بيانا تفصيليا اليوم في الكويت.

إلى ذلك، أعلن الحوثيون أمس الجمعة، عن نيتهم تشكيل “حكومة” في العاصمة صنعاء التي تخضع لسيطرتهم منذ أواخر 2014. ونقلت وسائل إعلام حوثية عن عضو المكتب السياسي لحركة الحوثيين، عبد الملك العجري، قوله إن المجلس الانقلابي في صنعاء “سيبدأ بعد تشكيله ببرنامج على جميع المستويات، بما في ذلك تشكيل حكومة”.

واعتبر العجري أن “تشكيل المجلس السياسي الأعلى خطوة ضرورية لتوسيع الشراكة الوطنية وتدشين
مرحلة جديدة”، وهاجم العجري الأمم المتحدة، وقال إنها “تثير الأزمات أكثر مما تحلها”.

ونفذ الجيش الوطني والمقاومة الشعبية هجوماً كبيراً ضد ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح لاستكمال السيطرة على مديرية الغيل غرب محافظة الجوف تحت غطاء جوي من طائرات التحالف.

بيان السبت
وقال الدبلوماسي الموريتاني اسماعيل ولد الشيخ أحمد في مقابلة مع التليفزيون الكويتي الرسمي: “نخطط لعقد الجلسة الختامية يوم السبت، ونعمل الآن على إصدار بيان للتأكيد على النقاط التي توصلنا إليها”.

وأوضح أنه تم إحراز بعض التقدم ومناقشة كل القضايا الصعبة خلال المفاوضات التي استمرت أكثر من 90 يوما.

وتابع: “كنا نهدف لأن تكون هناك اتفاقية سلام دائمة”.

ولفت المبعوث الأممي إلى أنه عرض في الأيام الماضية خطة سلام تتمحور حول الوضع الأمني، شاكرا للوفد الحكومي رده الإيجابي عليها، وموضحا أن الطرف الآخر أبدى تحفظات.

وعاد الوفد الحكومي أول أمس الخميس إلى الكويت بعد أيام من مغادرتها. وقال المتحدث باسم الوفد محمد العمراني لوكالة فرانس برس: إن عودة الوفد هي لحضور الجلسة الختامية وليس لإجراء مفاوضات.

بن دغر يدعو المجتمع الدولي
من جانبه طالب رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر المجتمع الدولي بوقف ممارسات الانقلابيين في بلاده، التي تعيق جهود التسوية السياسية وتمزق النسيج الاجتماعي للشعب اليمني. وأشار ابن دغر، في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية، إلى تنفيذ الانقلابيين تصعيدات خطرة ضد اليمن وشعبها منذ انقلابهم على السلطة الشرعية.

وقال: إن “التحديات المماثلة التي تواجه اليمن والمتمثلة في التصعيد الخطير للمليشيا الانقلابية ضد اليمن وشعبه منذ انقلابها على السلطة الشرعية تحتم على المجتمع اليمني والدولي معرفة الطرف الذي يسعى إلى إعاقة التسوية السياسية، وعرقلة الجهود الدولية الرامية إلى إحلال السلام الدائم والشامل في اليمن، والسعي إلى وقف مثل تلك الممارسات التي تزيد من معاناة الشعب اليمني وتمزق النسيج الاجتماعي وتدخل البلاد في صراعات عرقية ومذهبية لا نهاية لها”. وأدان رئيس الوزراء اليمني، العملية الأخيرة التي نفذها الانقلابيون من خلال قيامهم بتصفية أربع من قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام في محافظة البيضاء، جنوب صنعاء، واصفا العملية بالوحشية والنكراء.

استشهاد الصحفي العبادي
إلى ذلك نعت وزارة الاعلام استشهاد الصحفي مبارك العبادي أثناء تغطيته المعارك بين الجيش الوطني وميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية بمديرية الغيل بمحافظة الجوف.

ونوه بيان النعي بمناقب الفقيد وشجاعته في تغطية الحرب في المحافظة.. محملا الميليشيا الانقلابية مسؤولية مقتله ومقتل عدد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين منذ بداية الحرب الهمجية التي شنتها الميليشيا على عدد من المحافظات واختطافها العشرات من الصحفيين والسياسيين والناشطين.

Print Friendly

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *