الصبيح: قرارات جديدة ستساهم في علاج الخلل في "التركيبة السكانية" - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الكويت » الصبيح: قرارات جديدة ستساهم في علاج الخلل في “التركيبة السكانية”

هند الصبيح
هند الصبيح
الكويت محليات

الصبيح: قرارات جديدة ستساهم في علاج الخلل في “التركيبة السكانية”

كشفت وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح عن صدور قرارات جديدة من شأنها أن تساهم في تعديل التركيبة السكانية في البلاد تمت إحالتها إلى مجلس الوزراء لاعتمادها ومن ثم بدء العمل بها قريبا.

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلت به الوزيرة الصبيح على هامش افتتاحها ورشة الحاسب الآلي في إدارة التأهيل المهني بحضور مدير عام الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة الدكتور طارق الشطي، ونواب المدير العام للهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة.

وأكدت الصبيح السعي من أجل العمل على زيادة أعداد العمالة الوطنية في القطاع الخاص لتقليص أعدادها في القطاع العام وتخفيف العبء عن الباب الرابع في الميزانية.

وحول الربط الآلي في الهيئة العامة للقوى العاملة، قالت: سينتهي الربط خلال أيام وسننهي مشكلة تعطل السيستم بعد استكمال الربط والتطور التكنولوجي الذي ستشهده هذه الادارات.

وحول جلب عمالة من شمال افريقيا، قالت الصبيح: تم استقدام عدد من القانونيين لتعويض نقص أعداد القانونيين في الوزارة خصوصا وأن لدينا أكثر من 4 آلاف قضية في الوزارة تحتاج الى متابعات والاعداد الحالية من القانونيين لاتكفي لمتابعة القضايا، وقمنا في الشؤون برصد كافة القانونيين الكويتيين في الوزارة لكي يخضعوا إلى دورات تدريبية من قبل المستشارين القانونيين الذين تم استقدامهم مؤخرا حتى يتم تدريب القانونيين الموجودين وحتى لا يتم توطين الوافدين.

وفيما يتعلق بمراجعة ملفات المعاقين، كشفت عن الانتهاء من مراجعة أكثر من 6 آلاف ملف من أصل أكثر من 40 ألف ملف، وهناك ملفات لا يوجد بها تقارير طبية، وهناك ملفات تم وقفها لعدم استحقاقها للمساعدات.

وحول ما اذا كانت هناك احالات للنيابة لملفات معاقين قالت يتم فحص الملفات ثم تدقيقها والتاكد من وجود مخالفات ومن ثم الاحالة للتحقيقات ولابد ان نسير وفق هذه الآلية حتى لا نظلم اي احد.

وردا على سؤال حول اجراءات نقل بعض الادارات التابعة للشؤوةن الى الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة قالت تم بالفعل نقل ادارة التاهيل المهني للمعاقين وجاري نقل ادارتي المركز الطبي التاهيلي وخدمات دور الرعاية في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل.

وحول الإجراءات التي ستتخذ بحق القيادات غير الملتزمة بتنفيذ خطة التنمية قالت بالنسبة للجهات التابعة لي احيل الى التقاعد من لم يلتزم بالعمل والانجاز وعلى مستوى الدولة فان لجنة متابعة القرارات في مجلس الوزراء تدرس من خلال اجتماعات لمناقشة تقارير الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية في هذا الخصوص.

وعلى صعيد الافتتاح في ادارة التاهيل المهني للمعاقين اعربت الصبيح عن سعادتها لحضور افتتاح ورشة الحاسب الالي في ادارة التاهيل المهني للمعاقين بالهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة مشيرة الى ان مثل هذه الورش تساهم في تدريب الابناء من ذوي الاعاقة على مهارات تمكنهم من انجاز ما يصبون اليه وكذلك تمكنهم من الحصول على الوظائف المناسبة لهم في القطاعين الحكومي والخاص متمنية ان تستمر مثل هذه الورش وبخاصة الحرفية منها التي تحتوي على منتجات غاية في الدقة صنعت بانامل ذوي الاعاقة واعدة بضرورة تسويق هذه المنتجات محليا وعالميا.

وردا على سؤال حول تنظيم ورش بالتعاون مع معهد الكويت للابحاث العلمية قالت هناك ورش فنية قائمة بالتعاون مع الجهتين ضمن الخطط الموضوعة في هذا الاطار وتم عقد اكثر من 3 ورش وستكون هناك ورش خلال الاشهر القادمة وسيتم مناقشة هذا الموضوع في الاجتماع المقبل للمجلس الاعلى للمعاقين.

من جانبه شدد مدير عام هيئة المعاقين د. طارق الشطي على مدى اهتمام دولة الكويت في الاشخاص ذوي الاعاقة وتحديث خدمات هذه الفئة وتمكينها في المجتمع من اواويات عمل الحكومة التنموية وان افتتاح الورش الخاصة بالحاسوب الآلي هيى اولى الثمرات الواضحة لتدريب وتأهيل المعاقين وتحقيق دمجهم في المجتمع عبر توفير فرص عمل لهم تتناسب مع امكانياتهم وقدراتهم وتتماشى مع احتياجات سوق العمل.

وشكر الشطي الوزيرة هند الصبيح على دعمها المتواصل لهذه الفئات والعاملين معهم متمنيا للعاملين المزيد من التميز والنجاح.

بدوره أكد نائب المدير العام لقطاع الخدمات التأهيلية في هيئة المعاقين ماجد الصالح حرص الهيئة على التوسع واستحداث ورش تأهيلية تتماشى مع احتياجات سوق العمل وتتوافق مع قدرات المعاقين وتؤهلهم لدخول سوق العمل والانتاج.

وشدد على اهمية مشاركة مؤسسات المجتمع المدني والدور الفعال بالاهتمام بذوي الاعاقة التكاتف جمعيا من اجل تحقيق توصيات صاحب السمو امير البلاد في الاهتمام بقضايا المعاقين واعطائهم جميع التسهيلات والاولويات لانجاز متطلبات حياتهم معتبرا انا افتتاح ورشتي الحاسب الآلي في كل من مركز التأهيل المهني في السالمية والصباحية وفق تعليمات وزيرة الشؤون هند الصبيح التي وضعت مستقبل التاهيل المهني ضمن اولويات خطة عمل الحكومة التنموية والتي تسعى الادارة عبرها على تطوير وتحديث الورش التأهيلية.

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *