العين الإماراتي يقترب من التأهل لنهائي دوري أبطال آسيا
الرئيسية » رياضة » العين الإماراتي يقترب من التأهل لنهائي دوري أبطال آسيا

عموري نجم العين
عموري نجم العين
الإمارات رياضة

العين الإماراتي يقترب من التأهل لنهائي دوري أبطال آسيا

اقترب فريق العين الإماراتي من التأهل إلى نهائي بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعد فوزه على ضيفه الجيش القطري 3 1/ الثلاثاء في ذهاب الدور قبل النهائي للبطولة.

وانتهى الشوط الأول بتقدم العين بهدفين نظيفين، حيث تقدم البرازيلي داينفريس دوجلاس بهدف في الدقيقة 16 وتكفل عمر عبدالرحمن عموري بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 21.

ورد الجيش القطري بهدف في الشوط الثاني وقعه الاوزبكي ساردور راشيدوف من ضربة جزاء في الدقيقة 52.

وخطف البرازيلي كايو فيرنانديز الهدف الثالث للعين في الوقت بدل الضائع من المباراة.

وسيطر العين على مجريات الشوط الأول تماما بفضل تحركات عموري الذي كان مصدر ازعاج مستمر للفريق الضيف ونجح في تسجيل هدف وصناعة أخر.

ولكن الأمور تبدلت تماما في الشوط الثاني حيث انتقلت الهيمنة إلى الفريق القطري بفضل تحركات راشيدوف الذي سجل هدفا وكان بمقدوره أن يحرز ثلاثة أهداف أخرى لولا سوء الحظ.

ويلتقي الفريقان إيابا في 18 تشرين أول/اكتوبر المقبل على استاد عبدالله بن خليفة بنادي لخويا على أن يلتقي الفائز من مواجهتي الذهاب والإياب في النهائي مع الفائز من المواجهة الأخرى في المربع الذهبي والتي تجمع بين جيونبك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي ومواطنه اف سي سيول.

وبدأت المباراة بضغط هجومي مكثف من جانب العين بحثا عن تسجيل هدف مبكر يسهل من مهمته في تحقيق الفوز، وسبب عمر عبد الرحمن (عموري) ازعاجا واضحا لدفاع الجيش لكنه لم يجد المساندة اللازمة من زملائه.

وكاد عموري أن يتقدم بهدف للعين في الدقيقة التاسعة من ضربة حرة مباشرة، ولكن خليفة ابو بكر حارس الجيش ابعد الكرة لتصل إلى البرازيلي كايو فيرنانديز على بعد ست ياردات من المرمى، لكنه سدد بغرابة فوق الشباك.

وجاءت الدقيقة 16 لتشهد هدف السبق للعين بعد مجهود رائع من عموري في الناحية اليسرى قبل أن يرسل عرضية متميزة ارتقى لها البرازيلي داينفريس دوجلاس برأسه إلى داخل الشباك.

وأضاف عموري الهدف الثاني للعين في الدقيقة 21 عبر ضربة حرة مباشرة من مسافة 25 ياردة سددها بقدمه اليسرى بشكل رائع إلى داخل الشباك.

وكاد الاوزبكي ساردور راشيدوف أن يرد بهدف للجيش في الدقيقة 30 عبر تسديدة بعيدة المدى، ولكن الكرة ضلت طريقها للشباك.

وكان العين قريبا جدا من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 38 بعد مجهود رائع من كايو في الناحية اليسرى، قبل أن يسدد كرة قوية لكنها مرت بمحاذاة المرمى تماما.

وتصدت العارضة لهدف مؤكد للجيش وردت الضربة الحرة المباشرة التي نفذها البرازيلي روماريو ريكاردو دا سيلفا.

ولم يحدث أي جديد خلال الدقائق الأخيرة من شوط المباراة الأول ليخرج العين متقدما بهدفين دون رد.

وبدأ الجيش الشوط الثاني بشكل أفضل بحثا عن تقليص الفارق، وكاد ساردور راشيدوف أن يحرز هدفا بتسديدة قوية، لكن الكرة ضلت طريقها للشباك.

وحصل الجيش على ضربة جزاء في الدقيقة 52 أحرز منها راشيدوف هدف تضييق الفارق.

وفرض الجيش سيطرته التامة على مجريات اللعب وسنحت للفريق عدة فرص محققة للتسجيل لعل ابرزها تسديدة صاروخية من المتألق راشيدوف، ولكن خالد عيسى حارس العين ابعد الكرة ببراعة شديدة إلى ضربة ركنية.

وسنحت المزيد من الفرص للجيش في أخر ربع ساعة كما شكلت الهجمات المرتدة للعين بعض الخطورة على مرمى الفريق الضيف.

وفي الوقت بدل الضائع من المباراة أحرز كايو الهدف الثالث للعين مستغلا خطأ قاتل من حارس الجيش خليفة ابو بكر الذي فشل في التصدي لعرضية عموري لتسقط الكرة أمام كايو على بعد ثلاث ياردات من المرمى ليسدد دون أي عناء في الشباك الخالية.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *