#القاسمي يشهد حفل تخريج طلبة الدراسات العليا في #جامعة_الشارقة - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » #القاسمي يشهد حفل تخريج طلبة الدراسات العليا في #جامعة_الشارقة

لقاسمي يشهد حفل تخريج طلبة الدراسات العليا
لقاسمي يشهد حفل تخريج طلبة الدراسات العليا
الإمارات محليات

#القاسمي يشهد حفل تخريج طلبة الدراسات العليا في #جامعة_الشارقة

image_pdfimage_print

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة أن جامعة الشارقة بما تحتويه من تخصصات وبرامج أكاديمية تلبي أهم المطالب الوطنية لمراحل التنمية الحالية والمستقبلية وهذا ما يرى في برامج الدراسات العليا والتزايد المستمر في خريجيها بما يخدم احتياجات ومتطلبات سوق العمل.

جاء ذلك خلال كلمة سموه التي ألقاها بحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة وسمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة في حفل تخريج الدفعة الأولى من طلبة الدراسات العليا بجامعة الشارقة الذي أقيم في قاعة الرازي في جامعة الشارقة.

وقال صاحب السمو حاكم الشارقة ” لن نخفي عليكم بأننا وجهنا إدارة الجامعة وبصورة واضحة جلية ليس فقط في إتاحة أوسع الفرص للراغبين بالدراسات العليا بل وبطرح كل البرامج العلمية التي من شأنها أن تحقق غاياتنا في مواكبة التقدم العالمي والعصري على نحو عام بل ومسابقته والتقدم عليه على الأقل لنستعيد مكانة حضارتنا العربية والإسلامية العلمية التي أسهمت ولا تزال تسهم في بناء الكثير مما نعيشه ونتعامل معه بل ونستخدمه ولتعزيز مساعينا في تحقيق مثل هذه الآمال العربية والإسلامية الكبرى وجهنا ببناء مقرات جديدة لطلبة الدراسات العليا والتي ستشتمل على كل ما تحتاجه برامجها العلمية وطلبتها وأساتذتها والمهتمون بالبحث العلمي الرصين من معامل ومختبرات ومعاهد علمية متخصصة وقاعات دراسية مزودة بأحدث الوسائل التعليمية التقنية”.

ووجه صاحب السمو حاكم الشارقة كلمة للخريجين قائلا ” أبنائي وبناتي الخريجون لن نطالبكم بأخذ هذا الدور الذي أشرنا إليه لأننا على ثقة تامة بأنكم تعيشونه وتسعون وراءه بكل قوة وفاعلية وانتماء وولاء ولكننا نطالبكم بتوظيف علمكم في إجراء الأبحاث العلمية الرصينة التي من شأنها أن تحقق هذه الغايات الوطنية السامية، وبالتالي تحقق الغايات الوطنية الكبرى التي نسعى إليها جميعا في التقدم والتطور وبلوغ الأهداف العالمية التي تستحقها حضارتنا العربية والإسلامية العريقة ودولتنا وشعبنا العربي الأبي، فهي مسؤوليات تقع على أبناء الوطن الأبرار في مواجهة متطلبات المراحل المقبلة كما أسلفنا “.

حضر وقائع حفل التخريج إلى جانب سموه كل من الشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم والشيخ محمد بن حميد القاسمي مدير دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية والشيخ سيف بن محمد القاسمي مدير المدينة الجامعية بالشارقة وسعادة العميد سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة وسعادة عبد الله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام وسعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية وسعادة خالد جاسم المدفع رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي وسعادة محمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة وسعادة الدكتور راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة وسعادة سالم القصير رئيس هيئة تطوير معايير العمل وأعضاء مجلس أمناء جامعة الشارقة وعمداء الكليات وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية ولفيف من أقارب وأولياء أمور الطلبة الخريجين وذويهم وممثلي وسائل الإعلام.

وكان الحفل قد بدأ بالسلام الوطني ثم تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم بعدها ألقى الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة كلمة بهذه المناسبة هنأ فيها صاحب السمو حاكم الشارقة بتخريج هذه الكوكبة المتميزة من خريجي الجامعة.. وأثنى على الجهود التي يقوم بها صاحب السمو رئيس جامعة الشارقة والتي تكللت بتطور الجامعة وانتشار صيتها الأكاديمي العالي والجاذب لكل من يريد الدراسة الجامعية المتميزة ويحصد ثمارها هذا اليوم خريجين من مختلف التخصصات.

وقال مدير جامعة الشارقة ” أن جميع احتفالات جامعة الشارقة بتخريج طلبتها كانت وما تزال مصدر فخر وسعادة كبرى لصاحب السمو حاكم الشارقة ورئيس الجامعة ولجميع أعضاء الهيئات التدريسية والإدارية والفنية فيها ولكن سعادتها بتخريج هذه الكوكبة اليوم هو أمر استثنائي وإلى حد كبير لأن في هذا الاحتفال تجسيدا لمعايير أحد الإنجازات الهامة في تلبية التوجيهات السامية لصاحب السمو رئيس الجامعة والتي تمثلت بالعمل على تعزيز مكانة الجامعة في الآفاق العالمية والتي تشكل في جوهرها ليس فقط توسيع قواعد وآفاق صرح الدراسات العليا في جامعة الشارقة وترسيخها بل والعمل على توجيه طلبته في ميادين البحث العلمي الرصين.

واضاف ” أبشركم بأنه سيكون عدد برامج الدكتوراه التي تطرحها الجامعة اعتبارا من العام الأكاديمي القادم أحد عشر برنامجا بعد أن كانت ثمانية برامج يبحث بعضها في العصري من العلوم كعلم الاجتماع التطبيقي وعلوم الجريمة والهندسة المدنية والهندسة الكهربائية وغيرها بعد الحصول على الاعتماد الأكاديمي النهائي من وزارة التعليم العالي لبعضها.

ثم بدأت مراسم التخريج حيث تفضل صاحب السمو حاكم الشارقة بتسليم الشهادات للخريجين والخريجات الذين بلغوا 129 من مختلف برامج الدراسات العليا من الماجستير والدكتوراة مهنئا سموه إياهم وداعيا المولى عز وجل أن يوفقهم في حياتهم العملية والوظيفية.

وألقى الخريج أحمد صالح المرزوقي كلمة نيابة عن زملائه الخريجين عبر فيها عن سعادته بنيل الشهادة من جامعة الشارقة المتميزة ببرامجها ومسيرتها العلمية والأكاديمية والتي أرست مكانتها العالمية بمتابعة وتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة.

وقال ” فكرة الأمس هي واقع اليوم فبالأمس بدأت مسيرة الدراسات العليا في جامعة الشارقة ببرنامج ماجستير وحيد واليوم تطرح الجامعة تسعة عشر برنامج ماجستير وثمانية برامج دكتوراه.. بالأمس كنا ستة وعشرين طالبا وطالبة واليوم يلتحق بالدراسات العليا ما يناهز ألف طالب بالأمس كان خريجو مرحلتنا اثنين و ثلاثين خريجاً واليوم يبلغ عددنا هذا العام 216 خريجا وخريجة.. إن تلك البرامج و أولئك الخريجون والخريجات هم الثمرة التي كنت تفكر في قطفها حين هيأت لهم جميعاً ظروف التعليم العالي من خلال متابعتك الحثيثة لبرامج الدراسات العليا في هذه الجامعة”.

وقدم الخريج المرزوقي الشكر الجزيل لأعضاء الهيئة التدريسية الذين سعوا لتنمية المعرفة المفيدة والتي يحتاجها الطالب وجهودهم خلال الحياة الجامعية.. كما قدم شكره أيضا للآباء والأمهات الذين قدموا الدعم الكبير لأبنائهم وسهروا معهم من أجل هذه اللحظة الغالية والتي يفتخرون بأبنائهم فيها.

Print Friendly