#القوات_العراقية تحرر 19 منطقة من #داعش بـ #الفلوجة - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار منوعة » #القوات_العراقية تحرر 19 منطقة من #داعش بـ #الفلوجة

تقدم ميداني وعسكري للقوات العراقية
اخبار اخبار منوعة عربى

#القوات_العراقية تحرر 19 منطقة من #داعش بـ #الفلوجة

image_pdfimage_print

استعادت القوات العراقية 19 منطقة من تنظيم “داعش” في محيط الفلوجة، كبرى مدن محافظة الأنبار (غرب)، خلال 3 أيام من المعارك، في إطار حملة لانتزاع المدينة من التنظيم، بحسب ما أفادت وزارتا الدفاع والداخلية.

وقالت الوزارتان في بيانات متعاقبة بثها التلفزيون الرسمي، إن “القوات المشتركة (الجيش وقوات مكافحة الارهاب والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي ومقاتلي العشائر) تمكنت من تحرير مناطق الصبيحات، والشهابي، ومعمل الشتايكر، والليفية، ومخازن الكرمة، ومعمل الأسمنت، والبوعودة، وجميلة، ومعمل الزيوت والشامبو، والبوحديد، والناصر، والتي تقع جنوب مدينة الكرمة، وشرقي الفلوجة”.

وأضافت أن “القوات انتزعت أيضًا مناطق نايف العلي، واللهيب، والصحوة، والبوعايد، والمجلس البلدي في الكرمة، والحراريات، وكلها مناطق تقع شرق الفلوجة، إضافة لمنطقة السجر، ومعبر البوشجل، شمالها”.

وركزت الحملة العسكرية في الأيام الثلاثة الأولى على المناطق المحيطة بالفلوجة، في مسعى لعزل مسلحي داعش ومحاصرتهم داخل المدينة، قبل الشروع في اقتحامها.

واشتدت المعارك أمس الأربعاء، في قضاء الكرمة، على بعد نحو 10 كيلومترات شرق الفلوجة، وقالت القوات العراقية إنها وصلت لمشارف الكرمة واستعادت إحدى مداخلها، لكن المئات من المدنيين علقوا وسط المعارك.

وقال أحمد الدليمي، قائم مقام قضاء الكرمة في حديث للأناضول، إن “تنظيم داعش يحاصر 400 أسرة بين مدينتي الفلوجة والكرمة شرق مدينة الرمادي (مركز محافظة الأنبار)” .

وأضاف أن “غالبية الأسر في الكرمة، نزحت نحو قرية البوعودة المجاورة لمنطقة السجر بين مدينتي الفلوجة والكرمة”.

من جهته، قال راجع بركات، عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الأنبار، إن آمر فوج لمقاتلي العشائر قُتل بنيران قناص داعش جنوب الفلوجة.

وأوضح بركات، أن “آمر فوج صقور الفلوجة التابع لمقاتلي العشائر بالحشد، منير ساري العيساوي، قُتل بنيران قناص داعش خلال تقدم القوات الأمنية في جنوب الفلوجة”.

إلى ذلك، قال قائد عمليات الأنبار في الجيش، إسماعيل المحلاوي، إن “قطعات عسكرية من الجيش العراقي بالفرقة الثامنة التابعة لعمليات الأنبار شرعت اليوم بعملية عسكرية واسعة من ناحية العامرية وتقاطع السلام (7 كم جنوب الفلوجة)، نحو نهر الفرات المحيط الجنوبي لمدينة الفلوجة”، مبينًا أن “الهدف من العملية تحرير مسافة 5 كيلو متر بين تقاطع السلام ونهر الفرات”.

وأضاف المحلاوي، ، أن “قطعات عسكرية عراقية أخرى بالجيش تابعة للفرقة العاشرة تقدمت صباح اليوم، بعملية عسكرية واسعة لتحرير بقية مناطق وقرى جزيرة الخالدية (23 كلم شرق الفلوجة) من داعش”، مشيرًا أن العمليتين انطلقتا بمساندة طيران التحالف الدولي والقوة الجوية العراقية، فضلًا عن مشاركة مقاتلي العشائر.

وأوضح المحلاوي أن “الهدف من تقدم القوات الأمنية من عامرية الفلوجة نحو مركز المدينة (جنوب)، تضييق الخناق على عناصر داعش داخل المدينة ومحاصرتهم بشكل أكبر، من خلال استمرار تقدم القطعات الأمنية من مختلف المحاور نحو مركز الفلوجة”.

وتقع الفلوجة على بعد نحو 50 كيلومترًا غرب العاصمة بغداد، وتعد أحد أبرز معاقل داعش في العراق.

وتسعى الحكومة العراقية لاستعادة الفلوجة ومن ثم التوجه شمالًا نحو الموصل، لشن الحملة العسكرية الأوسع بطرد داعش من الأخيرة، المعقل الرئيسي للتنظيم في العراق، وذلك قبل حلول نهاية العام الجاري.

Print Friendly

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *