"الماليزية" لا تزال مفقودة!
الرئيسية » اخبار » “الماليزية” لا تزال مفقودة!

576a507bc36188b22b8b4591
اخبار اخبار منوعة عالم

“الماليزية” لا تزال مفقودة!

نفت السلطات الأسترالية أن تكون لقطعة الحطام التي تم العثور عليها في جزيرة كانغارو مؤخرا، أي علاقة بالرحلة “MH370” للطائرة الماليزية المفقودة منذ عامين.

وأعلن المكتب الأسترالي لأمن المواصلات، الأربعاء 22 يونيو/حزيران، أنه درس القطعة وأجرى مشاورات مع السلطات الماليزية وشركة “بوينغ” المصنعة للطائرة التي كانت من طراز ” Boeing 777″، وتوصل إلى استنتاج أن هذه القطعة لا تتناسب مع مواصفات الطائرة ولا علاقة لها بالكارثة.

وأضاف المركز أن جهود البحث عن الطائرة التي اختفت في مارس/آذار عام 2014 أثناء رحلتها من بكين إلى كوالالمبور، وعلى متنها 239 شخصا، غطت حتى الآن ما يربو عن 105 آلاف كيلومتر مربع من منطقة البحث المحددة في جنوب المحيط الهندي والتي مساحتها 120 ألف كيلومتر مربع.
وكشف المركز أن حكومة ماليزيا والصين وأستراليا اتفقت على عدم توسيع منطقة البحث مجددا، في حال عدم الحصول على أي معلومات جديدة حول موقع وقوع الكارثة.

وفي هذا السياق، رجحت وزارة النقل الماليزية أن تستمر جهود البحث عن الطائرة حتى أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وسبق للقائمين على جهود البحث أن انتشلوا حطاما يعتقد أنه يعود للطائرة المفقودة من سواحل جنوب أفريقيا وموزمبيق وجزيرتي رودريغز ولاريونيون، لكن لا توجد أي دلائل أخرى على موقع تحطم الطائرة أو السبب الذي دفع بطاقمها إلى تغيير الاتجاه وإغلاق أجهزة الاتصال على متن الطائرة وقطع الاتصال بالأرض.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *