اليمن.. تعز تستعد للخلاص من الميليشيات الانقلابية - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » اليمن.. تعز تستعد للخلاص من الميليشيات الانقلابية

عناصر من المقاومة الشعبية اليمنية في تعز
عناصر من المقاومة الشعبية اليمنية في تعز
اخبار رئيسى عربى

اليمن.. تعز تستعد للخلاص من الميليشيات الانقلابية

محاولات المبعوث الأممي وجهوده المتواصلة لاستئناف عقد مشاورات السلام اليمنية لا تزال تصطدم بالتصعيد العسكري للميليشيات الانقلابية في مختلف الجبهات الداخلية وفي مناطق الحدود مع السعودية من خلال الاعتداءات المتواصلة والهجمات التي تستهدف المدنيين ومواقع الجيش والمقاومة الشعبية.

ثلاث جبهات داخلية شهدت خلال نهار الأربعاء تطورات عسكرية متلاحقة، تكبد خلالها تحالف الميليشيات الانقلابية خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد العسكري.

ففي محافظة تعز شهدت جبهاتها المختلفة تحركات عسكرية ولوجيستية واسعة لبدء المرحلة الثانية من خطة فك الحصار بشكل كامل عن المدينة ودحر الميليشيات من كافة الجبهات الريفية في مناطق جنوب المحافظة والممتدة بمحاذاة محافظة لحج.

الميليشيات أخفقت بعد سلسلة هجمات عكسية في استعادة السيطرة على مواقع خسرتها في محيط مدينة تعز، وتحديداً في الجبهة الغربية، في حين تتواصل المواجهات العنيفة بمختلف الأسلحة في منطقتي حذران والربيعي عند الأطراف الشمالية لجبهة الضباب غرب مدينة تعز، حيث يشن الجيش والمقاومة هجوماً متواصلاً لاستعادة السيطرة على كامل المناطق المحيطة بالطريق الرئيس الرابط بين تعز ومحافظة الحديدة غرباً، في حين قصفت طائرات التحالف مواقع الميليشيات على خط الإمداد في شارع الستين شمال المدينة.

حشود متبادلة في جبهات تعز حيث أرسلت الميليشيات المزيد من التعزيزات إلى ضاحية الحوبان، وتم إعادة توزيعها على الجبهات الريفية ومحيط المدينة، في حين عززت المقاومة جبهتي المحور الغربي للمدينة وجبهة الوازعية، وفي جبهة المضاربة شرق منطقة باب المندب دكت طائرات التحالف ومدفعية الجيش الوطني مواقع وتحصينات الميليشيات في جبل كهبوب، في عملية عسكرية متزامنة قُتل وجرح خلالها العشرات من الميليشيات.

وفي جبهة صرواح غرب محافظة مأرب، تواصلت المعارك لليوم الثالث بين قوات الجيش الوطني والمقاومة من جهة والميليشيات من جهة ثانية وسط تقدم مستمر للجيش الوطني الذي سيطر على ثلاثة مواقع جبلية، يطل أحدها على مطار صرواح العسكري، لقطع طريق إمداد على مواقع تمكرز الميليشيات في جبل هيلان وبلدة المشجح شمال مديرية صرواح.

طائرات التحالف قصفت بعدة غارات مواقع الميليشيات في الجهتين الشمالية والغربية من جبهة صرواح في عملية إسناد جوي مباشر لعملية الزحف، ما سهل تقدم الجيش وإجبار المئآت من عناصر الميليشيات على الفرار.

وفي جبهة نهم شمال شرق العاصمة صنعاء، دكت مدفعية الجيش والمقاومة للمرة الأولى مواقع تابعة للميليشيات في منطقة الشرفة شرق ضاحية بني حشيش، وأوضح متحدث عسكري أن القصف طال مواقع في رأس نقيل شجاع، ونقيل الكناة، والتلال القريبة من جبل الشرفة.

وفي محافظة الجوف، استعاد الجيش الوطني السيطرة على منطقة الباحث أحد مراكز تجمع الميليشيات في مديرية الغيل، وذلك بعد إحكام السيطرة على معسكر السلان عند ملتقى الغيل مع مديرية المصلوب، ويستعد الجيش للزحف باتجاه مديرية برط العنان، أحد معاقل الميليشيات غرب الجوف والمجاورة لمديرية سفيان شمال محافظة عمران.

وفي جبهتي البيضاء وشمال محافظة الضالع، دارت اشتباكات وتبادل قصف مدفعي متقطع بين المقاومة والميليشيات، أسفرت عن مقتل 6 من الميليشيات في مديرية ذيع ناعم في محافظة البيضاء.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *