بدء الملتقى الأول لخريجي المؤسسات #الأكاديمية لـ #ريادة_الأعمال - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » سلطنة عمان » بدء الملتقى الأول لخريجي المؤسسات #الأكاديمية لـ #ريادة_الأعمال

الملتقى الأول لخريجي المؤسسات الأكاديمية
الملتقى الأول لخريجي المؤسسات الأكاديمية
سلطنة عمان محليات

بدء الملتقى الأول لخريجي المؤسسات #الأكاديمية لـ #ريادة_الأعمال

تحتضن الكلية التقنية بنزوى خلال يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين الملتقى الأول لخريجي المؤسسات الأكاديمية لريادة الأعمال والذي ينظمه مركز الأعمال بالكلية.

ويعد الملتقى الأول من نوعه على مستوى المؤسسات الأكاديمية بالسلطنة، يهدف إلى  تبادل الخبرات وتأصيل مفهوم الريادة في عالم التجارة والأعمال.

ويرعى حفل ختام فعاليات الملتقى وتكريم المشاركين المكرم الشيخ الدكتور الخطاب بن غالب الهنائي نائب رئيس مجلس الدولة بحضور سعادة الدكتورة منى بنت سالم الجردانية وكيلة وزارة القوى العاملة للتعليم التقني والتدريب المهني.

وأوضح إسماعيل بن أحمد الريامي رئيس مركز الأعمال أن الملتقى يهدف إلى  نشر ثقافة ريادة الأعمال وتأسيس الأعمال الريادية الخاصّة وجدواها الاقتصادية واعتبارها بديلاً حقيقيًّا عن الوظيفَة، ومساعدة الخريجين أصحاب الأعمال التجارية الرائدة في ترويج وتسويق أعمالهم ومنتجاتهم وخدماتهم، والذين بدورهم سيقومون في هذا الملتقى بعرض تجاربهم التجارية الناجحة لإخوانهم الخريجين الباحثين عن عمل.

ويهدف أيضاً إلى تعريف الطلاب من أصحاب الأعمال بالخدمات والتسهيلات التي تقدمها الجهات الحكومية ومؤسسات التمويل الخاصّة في مجال ريادة الأعمال، وأيضا تحقيق التواصل مع خريجي المؤسسات الأكاديمية، والاستفادة من خبراتهم ومهاراتهم في دعم العمليات التعليمية، وتسليط الضوء على الصعوبات والتحديات التي واجهت الخريجين من رواد الأعمال في تأسيس مشاريعهم الخاصة.

ويتضمن الملتقى حلقات عمل متخصصة وموجهة لخدمة رواد الأعمال في إدارة مؤسساتهم بطريقة تضمن تطورها واستدامتها وتحقيق الربحيّة والتنافسيّة العالية. حيث ستكون الحلقة الأولى بعنوان “ريادة الأعمال بين النظرية والتطبيق “- يقدمها عادل الحبيشي مستشار بمركز الزبير وذلك في اليوم الأول من الملتقى وأما الحلقة التدريبية الثانية فبعنوان “إنترنت الأشياء ” ويقدمها  المهندس تركي اليحمدي، مهندس أنظمة، كما سيكون هناك معرض تسويقيّ لشركات رواد الأعمال من الخريجين لتسويق خدماتهم ومُنتجاتهم.