#بلدي_مسندم يبحث آليات القضاء على الأمية - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » سلطنة عمان » #بلدي_مسندم يبحث آليات القضاء على الأمية

بلدي مسندم
بلدي مسندم
سلطنة عمان محليات

#بلدي_مسندم يبحث آليات القضاء على الأمية

عقد المجلس البلدي بمحافظة مسندم اجتماعا برئاسة سعادة السيد خليفة بن المرداس بن أحمد البوسعيدي محافظ مسندم.

بدأ الاجتماع الذي انعقد بمكتب المحافظ باستعراض مقدم من المهندس أشرف بن حمد المعمري نائب الرئيس لشؤون شركة النفط العمانية للاستكشاف والإنتاج حول رؤية الشركة في بناء سمعة طيبة من خلال استكشاف النفط والغاز وإنتاجهما وتطويرهما بكفاءة وسلامة مع الالتزام بالمبادئ التوجيهية البيئية.

واستعرض المعمري بداية تأسيس الشركة عام 2009 وتاريخ وضع حجر الأساس لمحطة مسندم لمعالجة الغاز لعام 2011 وبدء مرحلة التشغيل التجريبي للمحطة عام 2015م وبدء تصدير أول شحنة من النفط الخام من المحطة لمعالجة الغاز والتي تمت في مايو 2016.
وتضمن الاستعراض الجوانب التي تعمل الشركة على دعمها في مجال ريادة الأعمال والمشروعات البيئية والتعليم والتدريب والرعاية والدعم، كما استعرض المشروعات التي قامت الشركة بدعمها، وتم الاتفاق على قيام المجلس البلدي بتجديد أولوية دعم المشروعات بولايات المحافظة من خلال أمانة سر المجلس.

بعد ذلك استعرض المجلس ورقة عمل قدمتها هدى بنت علي الشحية المديرة المساعدة بدائرة البرامج التعليمية للتربية الخاصة والتعليم المستمر بتعليمية مسندم حول واقع الأمية في المحافظة ودور أعضاء المجلس البلدي والمؤسسات الحكومية في التوعية بأهمية القضاء على الأمية.

واستعرضت الورقة واقع الأمية والتحديات التي تحول دون القضاء عليها، كما تم بحث المقترحات الخاصة بهذا الجانب والمتمثلة في حصر الأميين بالمؤسسات الحكومية والخاصة وأعضاء المجلس البلدي وتوجيههم إلى الالتحاق بشعب محو الأمية، ودعم المثقفين في المحافظة للقضاء الأمية من خلال توعية الأميين وتشجيعهم للتعلم، والالتحاق بشعب محو الأمية مع قيام الأسرة الواحدة بتعليم الأمي داخل المنزل عن طريق الأبناء المتعلمين من خلال طرح مسابقة البيت المتعلم، وتطبيق مشروع ساعة تعلم للموظف الأمي أثناء ساعات العمل الرسمي، مع تذليل كافة الصعوبات التي قد تواجه الموظف أثناء العمل.

كما ناقش المجلس البلدي الطلب المقدم من بعض أصحاب الكسارات حول أهمية تخصيص مواقع للحصول على المواد الخام للإنتاج والآثار المترتبة على ذلك وتم الاتفاق على قيام مدير إدارة البيئة والشؤون المناخية بالتنسيق مع وزارة الإسكان والهيئة العامة للتعدين للإسراع في تخصيص مواقع لأصحاب الكسارات.

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *