تأجيل إجراء الانتخابات البلدية الفلسطينية لأربعة أشهر
الرئيسية » اخبار » تأجيل إجراء الانتخابات البلدية الفلسطينية لأربعة أشهر

رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله
رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله
اخبار رئيسى عربى

تأجيل إجراء الانتخابات البلدية الفلسطينية لأربعة أشهر

image_pdfimage_print

اعلن رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله الثلاثاء ان الحكومة الفلسطينية قررت تأجيل اجراء الانتخابات البلدية أربعة أشهر، بينما رفضت حركة حماس التي تسيطر على قطاع الإرجاء.

وقال الحمد الله في ختام جلسة مجلس الوزراء التي عقدت في مدينة الخليل “قرر مجلس وزراء وبالتنسيق الكامل مع الرئيس محمود عباس اجراء الانتخابات المحلية خلال اربعة اشهر مع توفير البيئة القانونية لذلك”.

وأقرت الحكومة خلال اجتماعها الأسبوعي المنعقد في الخليل جنوب الضفة الغربية “تأجيل الانتخابات لحين استكمال الإجراءات القانونية والقضائية لإنجازها دفعة واحدة في كافة المجالس البلدية والمحلية في فلسطين”.

واكد المتحدث باسم حركة حماس سامي ابو زهري في قطاع غزة ان حركته “تؤكد رفضها لأي تأجيل للانتخابات وتتمسك باستكمالها من حيث انتهت”.

وأعرب عن “رفض حماس لأي تأجيل للانتخابات وتمسكها باستكمالها من حيث انتهت، واعتبارها قرار التأجيل نوع من التخبط والتهرب من الاستحقاقات الانتخابية خدمةً لمصالح حركة فتح”.

وحمل أبو زهري حركة فتح “المسؤولية الكاملة عن هذه القرارات من خلال توظيفها لهذه الأدوات المسيسة وعدم احترامها للقوانين وتخصصات المحاكم وقرارات لجنة الانتخابات وميثاق الشرف الفصائلي”.

وقال إن هذا التأجيل “يعتبر تهرباً من حركة فتح من الاستحقاق الانتخابي، ومحاولة لتزوير إرادة الشارع الفلسطيني”، مضيفا أن حماس “لن تقبل باستمرار هذا التفرد والعبث في العملية الديمقراطية”.

ودعا أبو زهري لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية إلى التمسك باستكمال العملية الانتخابية من حيث انتهت وعدم السماح بتجاوز ما تم من إجراءات انتخابية في المرحلة السابقة.

وكانت محكمة العدل العليا الفلسطينية قضت الاثنين بإجراء انتخابات البلديات الفلسطينية في الضفة الغربية بمعزل عن قطاع غزة بدعوى أن المحاكم فيه غير شرعية.

وعلى إثر ذلك ، أوصت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية الرئيس الفلسطيني محمود عباس بتأجيل إجراء الانتخابات، محذرة من أن إجراءها في الضفة دون غزة “يكرس الانقسام الفلسطيني الداخلي”.

وكان مقررا أن تجرى الانتخابات في الثامن من هذا الشهر لأول مرة في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة منذ بدء الانقسام الفلسطيني الداخلي منتصف عام 2007 ، وأثار وقف إجرائها اتهامات متبادلة بين حركتي “حماس” و”فتح” التي يترأسها عباس.

Print Friendly

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *