تنظيم داعش يروج لتماسكه في الموصل ويتوعد واشنطن
الرئيسية » اخبار » تنظيم داعش يروج لتماسكه في الموصل ويتوعد واشنطن

داعش فى الموصل
داعش فى الموصل
اخبار اخبار منوعة عربى

تنظيم داعش يروج لتماسكه في الموصل ويتوعد واشنطن

نشر تنظيم الدولة الإسلامية لقطات فيديو من خلال وكالة أعماق للأنباء يزعم أنها تصور دوريات لمقاتليه تجوب شوارع الموصل.

وقال أحد مقاتلي الدولة الإسلامية “يقول الله سبحانه وتعالى ‘الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل”. حسبنا الله ونعم الوكيل. الله سبحانه وتعالى الذي وعد بالنصر قد وعدنا بالابتلاء. فنحن نصبر على هذا ونفرح بهذا. أما أنت أميركا فنعدك بما وعدك به مشائخنا تقبلهم الله أمثال الشيخ أبي مُصعب وأبي عمر وأبي حمزة وأمثال الشيخ أبي أنس وأبي محمد العدناني. فوالله ثم والله ثم والله لتهزمين في العراق ولتخرجين بإذن الله مرة أخرى ذليلة حقيرة تجرين أذيال الهزيمة كما أقسم شيخنا أبي مصعب الزرقاوي عندما قال بأنكِ ستخرجين ذليلة حقيرة من أرض العراق.”

وقال الفريق الركن طالب شغاتي قائد القوات الخاصة العراقية الأربعاء إن تنظيم الدولة الإسلامية له ما بين 5000 و6000 مقاتل يتصدون لهجوم القوات العراقية على مدينة الموصل.

ويحاول التنظيم المتطرف من خلال ما تبثه ذراعه الاعلامية اظهار تماسكه في مواجهة الحملة العسكرية العراقية المدعومة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

لكن تقارير سابقة كشفت عن وجود تمرد داخله كاد أن يطيح به لولا أن تفطن قادة من التنظيم لمخطط الانقلاب وتسليم الموصل للقوات العراقية.

وقد أعدم التنظيم 58 من مقاتليه شاركوا في مخطط الانقلاب، بحسب مسؤولين عراقيين وسكان من الموصل.

عمدت الدولة الاسلامية لاستخدام المدنيين دروعا بشرية لإبطاء تقدم القوات العراقية فيما فخخت طرق مؤيدة للمدينة ومن المرجح ايضا أن تستخدم وحدة من الانتحاريين على غرار مواجهات سابقة في العراق وفي سرت الليبية.

موسكو تحذر

وفي تطور آخر على علاقة بمعركة الموصل، حذرت رئاسة أركان الجيش الروسي الاربعاء من أن الهجوم الذي يشنه الجيش العراقي بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة على المدينة يجب ألا يؤدي الى “اخراج ارهابيي” التنظيم من العراق إلى سوريا.

وقال الجنرال فاليري غيراسيموف تعليقا على هجوم الموصل الذي لم يبدأ فعليا بعد بحسب رأيه “يجب عدم اخراج الارهابيين من دولة الى أخرى، إنما القضاء عليهم حيث هم”.

وأضاف “نأمل في أن يكون شركاؤنا في التحالف الدولي على ادراك لما يمكن أن يحصل لهذه المجموعات المسلحة من تنظيم الدولة الاسلامية وهي تندحر”.

وبدأت القوات الحكومية العراقية الاثنين هجوما واسع النطاق على الموصل المعقل الرئيسي للتنظيم في شمال العراق.

وأدى الهجوم وهو الأكبر الذي تشنه القوات العراقية الى تقدم سريع خلال يومين، بإسناد جوي من التحالف الدولي وكذلك عبر نشر عسكريين على الأرض لتقديم المشورة.

وقال الجنرال غيراسيموف إن الأقمار الاصطناعية العسكرية تراقب الوضع في الموصل وكذلك حوالى عشر طائرات استطلاع وطائرات بدون طيار.

وأضاف “رغم صخب محطات التلفزة الغربية، يجب معرفة أن الهجوم لم يبدأ بالواقع بعد”، لافتا فقط إلى نيران للمدفعية فقط “وتركيز وحدات” قرب الموصل.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *