توقع اتفاقيات إنشاء محطتي إنتاج #الطاقة_الكهربائية بـ#عبري و #صحار - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » سلطنة عمان » توقع اتفاقيات إنشاء محطتي إنتاج #الطاقة_الكهربائية بـ#عبري و #صحار

توقع اتفاقيات إنشاء محطتي إنتاج الطاقة الكهربائية بعبري وصحار
توقع اتفاقيات إنشاء محطتي إنتاج الطاقة الكهربائية بعبري وصحار
سلطنة عمان محليات

توقع اتفاقيات إنشاء محطتي إنتاج #الطاقة_الكهربائية بـ#عبري و #صحار

احتفلت الشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه بالتوقيع على اتفاقيتي إنشاء مشروع محطتي إنتاج الطاقة الكهربائية في عبري وصحار مع المجموعة الاستثمارية القابضة المكونة من شركة ميسوي وشركاه المحدودة وشركة أكزاباور وشركة ظفار الدولية للتنمية الاستثمار القابضة وذلك بفندق قصر البستان ، حيث رعى حفل التوقيع صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد آل سعيد بحضور عدد من أصحاب المعالي وأصحاب السعادة وممثلي الشركات المستثمرة بالمشروع وممثلي قطاع الكهرباء بالسلطنة.

وقع الاتفاقيات من جانب السلطنة المهندس أحمد بن صالح الجهضمي الرئيس التنفيذي للشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه، فيما وقعها عن الشركة المنفذة للمشروع يوشيو كوميتني المدير العام للمشاريع ومحمد أبو نيان رئيس مجلس إدارة شركة أكواباور وطارق بن عبدالحفيظ العجيلي نائب رئيس مجلس إدارة شركة ظفار الدولية للتنمية والاستثمار القابضة.

ويتضمن المشروع إنشاء محطتين لإنتاج الطاقة الكهربائية في كل من عبري وصحار تعملان بالغاز الطبيعي وبنظام الدورة المركبة وتصل إنتاجهما لحوالي 3219 ميجاوات وسيتم إنشاء المحطتين في ولاية عبري بمحافظة الظاهرة بطاقة 1509 ميجاوات وميناء صحار الصناعي بمحافظة شمال الباطنة بطاقة 1710 ميجاوات وستقوم المجموعة الاستشارية بإنشاء المشروع بنظام بناء وتمليك وتشغيل وبموجب هذه الاتفاقية تحصل الشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه على حق شراء الطاقة المنتجة من كلا المحطتين لمدة 15 عاما بتكلفة استثمارية 885 مليون ريال عماني .

ويتكون المشروع من محطتين لتوليد الكهرباء محطة عبري بطاقة إنتاجية 1450 ميجاوات ومحطة صحار بطاقة 1700 ميجاوات ومن المتوقع أن يساهم المشروع في تغطية أكثر من 30% من الطلب على الكهرباء في الشبكة الرئيسية بالسلطنة بما في ذلك العاصمة مسقط بعد التشغيل التجاري للمشروع في عام 2019 وتؤكد شركة ميتسوي باعتبارها المطور الرئيسي للمجموعة الاستثمارية للمشروع بمساهمتها بشكل فاعل في هذا المشروع الوطني الهام من خلال خبرتها الكبيرة في مجال تشغيل وإدارة محطات الطاقة الكهربائية خارج اليابان والتي تقدر طاقتها الإجمالية بـ “11.1” جيجاوات.

وتتطلع الشركة إلى استكمال أعمال الإنشاءات والتشغيل المبكر لمحطة كهرباء عبري في أبريل من عام 2018م والتشغيل التجاري الكامل للمحطة في أبريل من عام 2019م وكذلك التشغيل التجاري الكامل لمحطة كهرباء صحار في يناير 2019م والتي سوف تساهم في تطوير وتحسين خدمة الكهرباء للمواطنين والمساهمة الفاعلة للتنمية الاقتصادية لمستقبل عمان.

وَفِي هَذَا الْمَجَالِ فَقَدْ تَمَّ رَفْعُ كَفَاءَةِ اسْتِهْلَاكِ الْغَازِ لِكُلِّ وَحْدَة كَهْرَبَاءَ مُنْتِجَةً بِنِسْبَةِ 8% خِلَالَ عَامِ 2015م ، حيث بلغ معدل استهلاك الغاز “267” مِتْرا مُكَعَّبا لِكُلِّ مِيجَاوَاتٍ / سَاعَةً مقارنة بـ “291” في عام 2014 وتَهْدُفُ الشَّرِكَةُ إِلَى خَفْضِ مُعَدَّلِ اسْتِهْلَاكِ الْغَازِ بِنِسْبَةٍ” 20 % ” حتى عَامٍ 2021 لِيَصِلَ إِلَى 205 أمِتْار مُكَعَّبة لِكُلِّ مِيجَاوَاتٍ سَاعَةً وتعمل الشركة على ذلك من خلال اسْتِخْدَامِ التِّقْنِيَّاتِ الْحَدِيثَةِ وَالتَّعَاوُنِ الْبِنَاءِ مَعَ الشَّرِكَةِ الْعُمَانِيَّةِ لِنَقْلِ الْكَهْرَبَاءِ وَشَرِكَاتِ الْإِنْتَاجِ . كَمَا أَنَّ الشَّرِكَةَ تَعْمَلُ خِلَالَ الْفَتْرَةِ الْقَادِمَةِ لِلِاسْتِفَادَةِ مِنْ فُرَصِ التَّبَادُلِ التِّجَارِيِّ لِلشَّبَكَةِ الْخَلِيجِيَّةِ للكهرباء وشبكة تنمية نفط عمان.

هذا ويعتبر مشروعا عبري وصحار من المشاريع المهمة للشركة وسيمثل 30% من احتياج السلطنة للكهرباء، وسيكون أداء هذا المشروع على مستوى عال من الحرفية بحيث تتوفر فيه كل اشتراطات الأمن والسلامة إلى جانب توفير الطاقة على مستوى عال، حيث ستكون للمشروع أهمية كبيرة ودور في التنمية الاقتصادية والبشرية .

ويتوقع أن تساهم الطاقة الإنتاجية من المحطة الجديدة في مواجهة الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية لتفي بالاحتياجات المطلوبة لمقابلة التوسع العمراني والصناعي والسياحي الذي تشهده محافظة الظاهرة ، كما ستسهم في رفع كفاءة الشركة لاستهلاك الغاز.

يذكر أنه تم طرح مناقصة مستندات المشروع في مايو 2015م، ولاقت اهتماما كبيرا من الشركات آنذاك وتقدمت عدة مجموعات استثمارية تضم شركات عالمية ومحلية بعروضها الفنية والمالية .

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *