جائزة "تقدير" ترسي معايير رائدة في مجال رعاية العمال - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » جائزة “تقدير” ترسي معايير رائدة في مجال رعاية العمال

جائزة تقدير
جائزة تقدير
الإمارات محليات

جائزة “تقدير” ترسي معايير رائدة في مجال رعاية العمال

تعتبر “جائزة تقدير”؛ التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في أكتوبر الماضي الأولى من نوعها في العالم التي ترتكز على نظام النقاط لمكافأة الشركات على تميزها في ممارسات رفاهية العمال وهي تهدف إلى إرساء المعايير الدولية في ممارسات العمل.

وتركز الجائزة في دورتها الأولى على الشركات في قطاع الإنشاءات في دبي الذي يتضمن ما يزيد عن “282” شركة ويوفر فرص العمل لما يزيد عن “500” ألف عامل ويتوجب على الشركات الراغبة في المشاركة بهذه الجائزة أن تفي ببعض معايير الأهلية التي تفرضها الجائزة.

وأطلق اللواء عبيد مهير بن سرور، رئيس اللجنة الدائمة لشؤون العمال في إمارة دبي نائب مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي الموقع الالكتروني الخاص بجائزة تقدير، حيث يمتاز الموقع الذي تم تطويره باستخدام أحدث تقنيات وبرامج شبكة الانترنت بأنه يسهل عملية تقديم الطلبات عبر الانترنت بالنسبة لشركات الإنشاءات الراغبة في التقدم للجائزة.

وستكافئ جائزة تقدير التي تعتبر الجائزة الأولى من نوعها في العالم التي ترتكز على نظام النقاط الشركات على تميزها في ممارسات رفاهية.

وأوضح اللواء ابن سرور أن الموقع الإلكتروني يقدم كافة المعلومات المتعلقة بالجائزة ويسمح أيضاً للشركات بتقديم وثائقها عبر الإنترنت وهذه هي المرة الاولى على الإطلاق في دبي التي يتم فيها إنجاز كافة إجراءات تقديم طلب الترشيح للشركات من خلال موقع الجائزة “أون لاين”، لافتاً إلى أن الموقع سيسهل المعالجة السريعة والسهلة والشفافة والكفؤة لعملية تقديم الشركات لطلباتها كما سيشكل الموقع مصدرا للمعلومات لكافة الجهات الدولية المهتمة في اتباع مبادرات مماثلة.

وأضاف أن الموقع المتوافق مع الهواتف الجوالة للشركات المشاركة يتيح إمكانية إنشاء حسابات مخصصة على الإنترنت مع محافظته على سريّتها في آن معا.

وحظي الموقع خلال افتتاحه التجريبي بما يزيد عن “8500” زائر من كافة أنحاء العالم بما في ذلك الإمارات ودول الخليج والولايات المتحدة والصين وكندا وأستراليا وفرنسا والمملكة المتحدة وغيرها من الدول.

وتشمل جائزة “تقدير” التي تشرف على إدارتها وتنظيمها اللجنة الدائمة لشؤون العمال في دبي، في دورتها الأولى، فئة الشركات المتخصصة في قطاع البناء والتشييد فقط حيث سيقوم فريق مختص من الخبراء والمقيمّين باختيار أفضل الشركات التي توفر أحسن ظروف العمل والعيش لعمال البناء التابعين لها وفق معايير الجائزة التي تستند إلى أفضل الممارسات الدولية و تتضمن الخطة الاستراتيجية للجائزة توسيع نطاقها في الدورات المقبلة لتشمل قطاعات عمالية أخرى خارج دائرة قطاع البناء والتشييد.

وتنسجم الجائزة مع أهداف خطة دبي 2021 والتي تحرص على تعزيز مجتمع متلاحم متماسك يتبنى قيماً إنسانية قوامها التسامح ومبادئ العيش المشترك ويمنح أفراده الشعور بالعدالة والمساواة في التعامل بما يصون حقوقهم وحرياتهم ضمن إطار تشريعي وقانوني أصيل.

وتشترط الجائزة على الشركات المشاركة تطبيق ثلاثة محاور رئيسة حيث يشمل المحور الأول توفير المعلومات الأساسية مثل السياسات العمالية والمرافق والمنشآت والصحة والسلامة المهنية وأمن العمال والتعيينات والأجور وغيرها.

أما المحور الثاني فيشمل الثقافة وبيئة العمل ويغطي قضايا أساسية مثل العدالة والشفافية والالتزام بالقوانين والتشريعات العمالية والاتصال والتواصل والتغذية الراجعة والعلاقات العمالية والإبداع والابتكار. ويدور المحور الثالث حول النتائج العمالية ويغطي انطباعات العمال والوقوف على آرائهم ومؤشرات الأداء الرئيسة الخاصة بإدارتهم وغيرها من القضايا.