جيليت تعلن شراكة عالمية مع نادي برشلونة الأسباني
الرئيسية » رياضة » جيليت تعلن شراكة عالمية مع نادي برشلونة الأسباني

جيليت وبرشلونة
جيليت وبرشلونة
أوروبا رياضة

جيليت تعلن شراكة عالمية مع نادي برشلونة الأسباني

image_pdfimage_print

قدّمت جيليت، العلامة الرائدة عالمياً في مجال العناية بالرجل، شراكة عالمية مع نادي برشلونة لكرة القدم.

وانطلاقاً من إيمانهما المشترك بعدم وجود طريق مختصر إلى الوجهة التي تستحق الوصول إليها، فإن العلاقة الجديدة بين الجانبين ترسّخ التزامهما تجاه مساعدة الجيل المقبل ودعمه، حيث تهدف جيليت، الشريك الممتاز لنادي برشلونة، للاحتفاء بالدور الهام للدقة في وضع الرجال على مسار الفوز والانتصار – سواء على أرض الملعب أو خارجه.

وكواحد من أفضل نوادي كرة القدم في العالم، لا يتهاون نادي برشلونة في التزامه الأكيد تجاه التعرف إلى أفضل اللاعبين منذ البداية لتطويرهم وتنمية مهاراتهم على الملعب، بينما تسعى جيليت باستمرار إلى تقديم أفضل ما يمكن للرجل الحصول عليه من خلال ابتكارها لأعلى شفرات الحلاقة جودة، والمصقولة بشكل احترافي دقيق التفاصيل. ولكلا الجانبين، فإن الدقة تمثل قيمة جوهرية للمساعدة في إعداد الجيل الجديد والعناية به ليحقق أفضل النتائج. وتأتي الشراكة بين العلامتين على الصعيد العالمي استكمالاً لزخم شراكتهما الحصرية الناجحة في أمريكا اللاتينية.

يشار إلى أن جيليت أمضت أكثر من مائة عام في تحسين وتطوير منتجاتها لتصل إلى حواف الشفرات متناهية الدقة، بحيث يمكن للرجال الاستفادة من دقتها غير المسبوقة. وفي هذا الصدد قال فرانشيسكو تورتورا، المدير العالمي لعلامة جيليت: ” تعد الشراكة مع نادي برشلونة تطورا طبيعياً لعلامة جيليت، فكلا الجانبان يتقاسمان القيم الجوهرية ذاتها، وأبرزها الدقة، في سعيهما المستمر نحو التميز وتحقيق الصدارة عالمياً، ونحن سعداء بدعمنا للرياضة الأكثر شعبية في العالم، فيما نقدم لمحبينا مزيداً من الفرص للمشاركة فيما يحبونه بالفعل.”

أما نادي برشلونة لكرة القدم، وهو أحد أنجح الفرق المرموقة في العالم، فيقدّر الدور الهام الذي تقوم به الدقة في أرض الملعب، وفي تحديد أصحاب المواهب المتميزة وتطويرهم. وتعليقاً على هذا الجانب قال مانيل أرويو، نائب الرئيس والمدير المسؤول عن التسويق والاتصال في النادي: لا شك في أن الدقة جزء لا يتجزّأ من روح مؤسستنا، وقد مكّننا صقل مهاراتنا باستمرار من البقاء في مصاف أنجح الفرق في العالم.

وكما هو الحال في جيليت، نؤمن تماماً بأهمية المليمتر الواحد وما يحدثه من اختلاف، فاللعب الدقيق هو الفارق بين الفوز والخسارة.

وبالإضافة إلى دعم نادي برشلونة، تتعاون جيليت مع نجم الفريق نيمار جونيور لإبراز عدد من اللحظات المرحة التي يدرك فيها الرجال بأن ما يقومون به حالياً لم يعد مفيداً – سواء في حياتهم أو في الحلاقة. يستخدم نيمار حسابه على تويتر لنشر صور مضحكة ومبالغ فيها لنفسه قبل أن يحسّن أداءه ويلهم الشباب حول العالم للنظر إلى عاداتهم السابقة بمرح وخفة ليدركوا أنهم قطعوا شوطاً طويلاً بالفعل.

يعتبر نيمار جونيور سفيراً لعلامة جيليت حول العالم، وساعد مؤخراً في دعم حملة العلامة خلال دورة الألعاب الأولمبية ريو 2016 بعنوان “الكمال غير الجمال”.

Print Friendly

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *