حمدان بن زايد: الإمارات ستظل الدرع الواقية للاجئين - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » حمدان بن زايد: الإمارات ستظل الدرع الواقية للاجئين

الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان
الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان
اخبار خليجي

حمدان بن زايد: الإمارات ستظل الدرع الواقية للاجئين

أكد الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر الاماراتي أن الإمارات بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة تضطلع بدور محوري في تعزيز الجهود الدولية للحد من تفاقم محنة اللجوء والتصدي لتداعياتها الخطيرة على ملايين البشر حول العالم.

وجدد التزام الدولة بمواقفها الإنسانية المساندة لقضايا اللاجئين والداعمة لتحقيق الأمن والاستقرار في الساحات والمناطق الملتهبة وذلك بفضل توجيهات رئيس الدولة ودعم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ومتابعة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وقال الشيخ حمدان بن زايد في تصريح بمناسبة يوم اللاجئ العالمي الذي يصادف غدا إن الإمارات ستظل الدرع الواقية للاجئين من تداعيات اللجوء القاسية والحصن المنيع للحد من معاناتهم المتفاقمة والسند القوي لصون كرامتهم الإنسانية ..وناشد سموه المجتمع الدولي بذل المزيد من الجهود للحد من ظاهرة اللجوء وتحمل مسؤوليته في توفير ظروف حياة أفضل لضحاياها.

وشدد الشيخ حمدان بن زايد على حرص الإمارات الدائم على توفير رعاية أكبر للاجئين وتعزيز قدرتهم على التأقلم مع ظروفهم الطارئة وتساند برامج العودة الطوعية للاجئين إلى دولهم وتوفير سبل الاستقرار لهم في مناطقهم الأصلية.

وأعرب عن قلقه إزاء ما يتعرض له اللاجئون حول العالم من مآس إنسانية أدت إلى تردي أوضاعهم بصورة كبيرة وحذر من مغبة تفاقم أوضاع اللاجئين الإنسانية أكثر مما عليه الآن.

وأشار إلى أن السنوات الأخيرة شهدت زيادة كبيرة في أعداد اللاجئين والنازحين نتيجة الحروب والأزمات الحادة في عدد من الدول خاصة في المنطقة العربية إضافة إلى بروز قضية الهجرة غير الشرعية على السطح بصورة غير مسبوقة ما يهدد حياة مئات الآلاف من البشر الذين يخاطرون بحياتهم في عرض المحيطات وقاع البحار ويحلمون بمستقبل أفضل خارج دولهم التي تهددها الفتن وتمزقها الصراعات والنزاعات.

وأضاف “هذه العوامل أدت في محصلتها إلى أسوأ أزمة لجوء يشهدها العالم منذ الحرب العالمية الثانية كما أشارت بعض التقارير المتخصصة في هذا الشأن”.