سكان #أبوظبي يطلعون على تطورات #البرنامج_النووي - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » سكان #أبوظبي يطلعون على تطورات #البرنامج_النووي

مؤسسة الإمارات للطاقة النووية
مؤسسة الإمارات للطاقة النووية
الإمارات محليات

سكان #أبوظبي يطلعون على تطورات #البرنامج_النووي

image_pdfimage_print

نظمت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية منتدى مجتمعيا في مركز أبوظبي الوطني للمعارض بحضور أكثر 220 شخصا من المواطنين والمقيمين في أبوظبي والجهات المعنية.

وسلط المنتدى الضوء على أهمية الطاقة النووية بصفتها مصدرا آمنا وفعالا وموثوقا وصديقا للبيئة لإنتاج الكهرباء إذ يعمل في الوقت الراهن 444 مفاعلا في أكثر من 30 دولة حول العالم والتي تدعم الصناعات وتوفر فرص العمل وتسهم في تحسين حياة الملايين من السكان.

وأجاب المسؤولون في مؤسسة الإمارات للطاقة النووية خلال المنتدى على أسئلة الحضور حول مختلف المواضيع المتعلقة بتطور البرنامج وجهود المؤسسة في استقطاب الكفاءات المواطنة والفوائد التي سيعود بها على دولة الإمارات.

وقال سعادة المهندس محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية ” إن برنامج دولة الإمارات العربية المتحدة للطاقة النووية السلمية هو مشروع تاريخي للدولة لما يتمتع به من أهمية كبيرة لمستقبلها وتطورها ويسرنا أن نقوم من خلال المنتدى بتثقيف السكان عن هذا البرنامج ” .

وأضاف الحمادي ” نأمل أن نستمر في إبراز التقدم المحرز في البرنامج بطريقة شفافة وذلك في الوقت الذي نقترب فيه من تحقيق عدد من الانجازات خلال المرحلة المقبلة ” .

وقام المهندسون في المؤسسة بإجراء مقارنة للطاقة النووية مع مصادر أخرى للطاقة مثل الغاز والفحم والطاقة الشمسية وشرحوا للحضور لماذا تم اختيار الطاقة النووية من قبل حكومة الدولة لتكون من بين المصادر الأساسية لتوفير الكهرباء حيث أن حبة واحدة من حبيبات اليورانيوم كافية لتشغيل مصباح كهربائي من 100 واط طوال اليوم لفترة عامين ونصف والذي قد يتطلب في المقابل 474 ليترا من الزيت “.

يذكر أن الطاقة النووية تعتبر واحدة من أقل العناصر المنتجة للكربون على عكس الزيت والفحم والغاز الطبيعي.

وأوضح مسؤولو المؤسسة أن الطاقة النووية ستوفر مصدرا آمنا للطاقة الكهربائية للدولة ما سيعود بفوائد كبيرة على اقتصاد الدولة ويدعم نموها المستقبلي .. وسلطوا الضوء على أهمية تنويع مصادر الطاقة والتمتع باستقلالية الطاقة من خلال عدم الاعتماد على مصدر واحد.

وقدم المنتدى للحضور فرصة التعرف على “مفاعلات الطاقة النووية المتقدمة 1400” من الجيل الثالث التي تستخدمها المؤسسة وشرح المسؤولون كيفية عمل الطاقة النووية وآثرها في تلبية حاجات الدولة بشكل مستدام.

وجرى خلال المنتدى عرض التقدم المحرز في محطة براكة للطاقة النووية من خلال مجموعة من الصور وعرض مقاطع فيديو توضيحية تظهر نسبة إنجاز المحطة الأولى التي وصلت إلى أكثر من 87 في المائة فيما بلغت النسبة الإجمالية لإنجاز المشروع إلى 62 في المائة إضافة إلى المعاهدات والاتفاقيات الدولية التي تم توقيعها والتي تتماشى مع أعلى المعايير الدولية في حماية البيئة.

وعمل المنتدى على تبديد الأفكار الخاطئة والشائعة عن الاشعاعات حيث قدم المختصون في المؤسسة الحقائق العلمية عن هذه الاشعاعات وانتشارها ..

مؤكدين أن جميع سكان الأرض يتعرضون لأكثر من مصدر للإشعاعات خلال حياتهم من دون التعرض لأي مشاكل حيث شرح الخبراء في هذا الإطار اختيار موقع براكة لتطوير المحطة .

وقام المسؤولون في المؤسسة بالإجابة على استفسارات الحضور وأسئلتهم المتعلقة بالبرنامج.

Print Friendly