#سلطان_القاسمي يفتتح مركز الموارد لذوي الإعاقة في #جامعة_الشارقة - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » #سلطان_القاسمي يفتتح مركز الموارد لذوي الإعاقة في #جامعة_الشارقة

الشيخ سلطان القاسمي
الشيخ سلطان القاسمي
الإمارات محليات

#سلطان_القاسمي يفتتح مركز الموارد لذوي الإعاقة في #جامعة_الشارقة

image_pdfimage_print

أعلن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة عن تكفل سموه بتوفير المنح الدراسية للطلبة من ذوي الإعاقة الراغبين في اكمال دراستهم الجامعية في مراحل الدبلوم أو البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراة في جامعة الشارقة.

جاء ذلك في كلمة سموه التي ألقاها خلال اللقاء الأبوي الذي جمعه بطلبة جامعة الشارقة من ذوي الإعاقة خلال افتتاح مركز الموارد لذوي الإعاقة في جامعة الشارقة حيث أشار سموه إلى أن ذوي الإعاقة دائماً ما يعطون الأمل لغيرهم من خلال تحديهم للإعاقة وتحقيقهم للإنجازات رغم التحديات التي يواجهونها.

وأوضح صاحب السمو حاكم الشارقة أن امارة الشارقة تعمل منذ زمن طويل على توفير جميع سبل الراحة والاندماج للأشخاص من ذوي الإعاقة من خلال المبادرات والمرافق وتوفير التعليم والحملات المجتمعية مما ساهم في حصول الكثير من ذوي الإعاقة على انجازات يفخر بها الجميع.

وأضاف سموه أن جامعة الشارقة تفخر بوجود أعداد من الطلبة من ذوي الإعاقة الذين ينهلون من العلوم ويتخرجون بمعدلات عالية ..مشيرا سموه إلى أنه يوجد من ذوي الإعاقة في جميع المراحل الدراسية بجامعة الشارقة باستثناء مرحلة الدكتوراة وتطمح الجامعة بأن ترى الطلبة من ذوي الإعاقة يدرسون الدكتوراة في الفترة القادمة.

كما كلف صاحب السمو حاكم الشارقة سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية في امارة الشارقة بإيجاد فرص وظيفية لجميع الأشخاص من ذوي الإعاقة وتوفير البيئة والمرافق التي تسهم في أداء مهامهم على أكمل وجه.

ووجه سموه بالتعاون مع الشركات والجهات العالمية المختصة في تصنيع الأجهزة لتوفيرها وتطويرها بما يخدم الطلبة من ذوي الإعاقة في مختلف أنواع الإعاقة وللاستفادة منها في الجامعة.

ودعا صاحب السمو حاكم الشارقة الجميع من مؤسسات وأفراد لتضافر الجهود في توعية المجتمع بحقوق الأشخاص من ذوي الإعاقة والمساهمة في اظهار انجازاتهم وتوفير الخدمات التي يحتاجونها.

وقدم سموه بعض النصائح لأبنائه من ذوي الإعاقة حثهم فيها على بذل المزيد من الجهود وعدم التوقف عند سقف معين بل وضع طموحات عالية والعمل عليها من خلال التعليم والاجتهاد ودعاهم لأن يكونوا أكثر فاعلية في مجالاتهم وفي المجتمع.

كما أشاد صاحب السمو رئيس جامعة الشارقة بجهود مركز الموارد لذوي الإعاقة في جامعة الشارقة الذي يساعد الطلبة من ذوي الإعاقة على الدراسة بأفضل البيئات والوسائل التعليمية.

وثمن الطلبة جهود صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي في توفير أفضل البيئات التعليمية والوظيفية والاجتماعية للأشخاص من ذوي الإعاقة مقدمين كل الشكر لسموه على اهتمامه بهم وتحاوره معهم حواراً أبوياً لا تحده حواجز ومسافات وتقديمه النصائح المهمة لحياتهم.

هذا وكان سموه قد تجول في أرجاء مركز الموارد لذوي الإعاقة مستمعاً إلى شرح من القائمين على المركز حول الأجهزة والخدمات المتوفرة ومن ضمنها كرسي التنقل الكهربائي وأجهزة لغة برايل والعصا البيضاء وجهاز الضغط الحراري والآلة الحاسبة لذوي الإعاقة البصرية وأحدث الطابعات الملائمة لذوي الإعاقة.

كما يوفر المركز مترجمين للغة الإشارة للطلبة من ذوي الإعاقة السمعية ومساعدين للطلبة المكفوفين خلال تأديتهم لاختباراتهم ويحتوي المركز على غرفة للاستشارات النفسية يقدم خلالها المختصين الاستشارات الملائمة للطلبة من ذوي الإعاقة.

واطلع صاحب السمو حاكم الشارقة على الكتب التي توفرها مكتبة جامعة الشارقة بلغة برايل للمكفوفين والتي تتنوع في مواضيعها ومحتوياتها.

وشاهد سموه والحضور فيلماً تسجيلياً حول مركز الموارد لذوي الإعاقة وأبرز خدماته كما أدى مترجمون جدد للغة الإشارة في المركز أمام صاحب السمو حاكم الشارقة لغة الإشارة.

وتأسس مركز الموارد لذوي الإعاقة في سنة 2013 كمركز مستقل متخصص بشؤون الاشخاص ذوي الإعاقة بناءً على توجيهات صاحب السمو رئيس جامعة الشارقة ليكون بمثابة الهيئة المرجعية لذوي الإعاقة التي تتولى مسؤولية الاحتواء والدمج والتمكين من خلال منظومة عمل شاملة ومتكاملة تبدأ من مرحلة الالتحاق بالجامعة والتسجيل فيها وتمتد إلى ما بعد التخريج.

ويهدف المركز إلى توفير البيئة المؤهلة لضمان تمتع ذوي الإعاقة في الجامعة بجميع حقوقهم وتيسير فرص حصول ذوي الإعاقة على التعليم الجامعي وتسهيل السبل نحو تحقيق أعلى مستوى من التميز التعليمي الجامعي لهم وتشخيص أساليب التدريس وتقديم المنهاج التعليمي والوسائل والطرق المبسطة لأغراض التعليم.

حضر افتتاح مركز الموارد لذوي الإعاقة إلى جانب صاحب السمو حاكم الشارقة كل من الشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم والشيخ سيف بن محمد القاسمي مدير المدينة الجامعة في الشارقة وسعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية وسعادة محمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة،والدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة وعدد من نواب مدير جامعة الشارقة.

Print Friendly