#سلطنة_عمان و #البرازيل توقعان اتفاقية الإعفاء المتبادل - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » سلطنة عمان » #سلطنة_عمان و #البرازيل توقعان اتفاقية الإعفاء المتبادل

وزير الزراعة والثروة السمكية العماني
وزير الزراعة والثروة السمكية العماني
سلطنة عمان محليات

#سلطنة_عمان و #البرازيل توقعان اتفاقية الإعفاء المتبادل

image_pdfimage_print

استقبل معالي الدكتور فؤاد بن جعفر ساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية بمكتبه سعادة فرناندو خوسيه مارينو دي ابرو وكيل الشؤون السياسية بوزارة العلاقات الخارجية بجمهورية البرازيل الاتحادية الذي يزور السلطنة حاليًا.

تم خلال المقابلة تبادل وجهات النظر حول أوجه التعاون المشترك بين السلطنة وجمهورية البرازيل الاتحادية في مجالات الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية والأمن الغذائي والاستثمار في هذه المجالات والقطاعات وسبل تطويره إضافة إلى بحث الأمور ذات الاهتمام المشترك.

وكان قد تم أمس بديوان عام وزارة الخارجية التوقيع على « اتفاقية الإعفاء المتبادل من تأشيرات الدخول لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة والرسمية والخدمة» بين السلطنة وجمهورية البرازيل الاتحادية وذلك في إطار السعي المشترك لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات.

وقع الاتفاقية عن الجانب العماني سعادة محمد بن يوسف الزرافي وكيل وزارة الخارجية للشؤون الادارية والمالية ، وعن الجانب البرازيلي سعادة ميتزي دا كوستا سفيرة جمهورية البرازيل الاتحادية المعتمدة لدى السلطنة.

وأكد سعادة فرناندو خوسيه مارينو دي ابرو وكيل الشؤون السياسية بوزارة العلاقات الخارجية بجمهورية البرازيل الاتحادية على عمق العلاقات العمانية البرازيلية في مختلف المجالات والتي تأتي من منطلق حرص البلدين الصديقين على بناء علاقات طيبة في العديد من الجوانب السياسية والاقتصادية.

وأعرب المسؤول البرازايلي في تصريح خاص لوكالة الانباء العمانية على هامش توقيع اتفاقية الإعفاء المتبادل من تأشيرات الدخول للجوازات الرسمية (الدبلوماسية والخاصة) بين السلطنة والبرازيل, عن ترحيب بلاده بالإستثمارات القائمة بين البلدين في مختلف أوجه التعاون الاقتصادي والاستثماري ومجالات تبادل الخبرات على مختلف الأصعدة مشيرا إلى أهمية الوقوف عليها والسعي لتطويرها من أجل خدمة المصالح المشتركة بين البلدين والشعبين الصديقين .

وأكد سعادة فرناندو خوسيه مارينو دي ابرو وكيل الشؤون السياسية بوزارة العلاقات الخارجية بجمهورية البرازيل الاتحادية رغبة بلاده في إبرام اتفاقيات دعم وتسهيل التبادل التجاري والاستثماري مع السلطنة خلال المرحلة القادمة مشيرا إلى أن زيارة معالي الدكتور ميشيل تامر نائب الرئيسة البرازيلية أنذاك في عام 2013 والذي يشغل منصب رئاسة البرازيل بالوكالة حاليا إلى السلطنة والتي التقى خلالها مع حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ تعتبر دليلا على الرغبة البرازيلية الصادقة لتعزيز وتنمية سبل التعاون بين البلدين الصديقين في كافة المجالات.

من جانب آخر استقبل سعادة السفير الدكتور محمد بن عوض الحسان رئيس دائرة مكتب الوزير سعادة فرناندو جوسيه مَرُّوني دي أبريو وكيل أمين عام وزارة العلاقات الخارجية للشؤون السياسية بجمهورية البرازيل الاتحادية الصديقة ، والذي يقوم حاليا بزيارة رسمية للسلطنة.

وقد تم خلال المقابلة بحث سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في مجالاتها المختلفة والقضايا ذات الاهتمام المشترك حضر المقابلة سعادة سفيرة جمهورية البرازيل الاتحادية المعتمدة لدى السلطنة وعددً من المسؤولين بوزارة الخارجية.

وقام سعادة السفير فرناندو جوسيه مورتي دي ابريووكيل أمين عام وزارة
الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية بجمهورية البرازيل الاتحادية، والوفد المرافق له اليوم بزيارة لصندوق الاحتياطي العام للدولة .

والتقى الضيف خلال زيارته برؤساء قطاعي الاستثمار والمالية بالصندوق حيث تم بحث اوجه التعاون القائم بين الجانبين في المجالات التجارية والاستثمارية وتبادل وجهات النظر لتعزيز هذا التعاون بين البلدين الصديقين .

وتأتي هذه الزيارة في إطار تنمية الاستثمارات وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين السلطنة والبرازيل .

Print Friendly

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *