"سي.آي.إيه": بوتين جعل ترامب عميلاً لروسيا - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » “سي.آي.إيه”: بوتين جعل ترامب عميلاً لروسيا

بوتين وترامب
بوتين وترامب
اخبار عالم

“سي.آي.إيه”: بوتين جعل ترامب عميلاً لروسيا

image_pdfimage_print

هاجم مسؤول كبير سابق بوكالة المخابرات المركزية الأميركية “سي.آي.إيه” المرشح الرئاسي الجمهوري دونالد ترامب، أمس الجمعة، قائلاً إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين جعله “عميلاُ دون أن يدري” لروسيا.

وأكد الضابط الذي قضى فترة طويلة في “سي.آي.إيه” والنائب السابق لمدير الوكالة، مايكل موريل، في مقال للرأي بصحيفة “نيويورك تايمز” أن “بوتين كان قد امتدح ترامب لدعمه المواقف التي تؤيدها روسيا”.

وأضاف موريل في مقال أيد فيه هيلاري كلينتون منافسة ترامب في الانتخابات التي تجرى الثامن من نوفمبر (تشرين الثاني) “في مجال المخابرات سنقول إن السيد بوتين جند السيد ترامب عميلاً دون أن يدري لروسيا الاتحادية”.

ولم يقدم موريل دليلاً على تأكيده لكنه قال إن بوتين استخدم مهارات من ماضيه كضابط للمخابرات لتحديد نقاط الضعف في شخصية ترامب واستغلالها.

وكتب موريل “هذا بالضبط ما فعله في وقت مبكر في الانتخابات التمهيدية. السيد بوتين لعب على نقاط ضعف السيد ترامب بالإشادة به. وكان رد ترامب كما حسب السيد بوتين تماماً”.

ورفضت حملة ترامب انتقادات موريل رابطة الضباط السابق في “سي.آي.إيه” بالاستجابة العامة لإدارة أوباما بعد هجمات سبتمبر (أيلول) 2012 في بنغازي بليبيا.

وقالت الحملة في رسالة على تويتر “أحصوا كم عدد الصحفيين الذين سيغردون اليوم أن مايكل موريل كذب من أجل أن تغطي هيلاري غير الأمينة على حادث بنغازي”.

وقع الحادث الذي قتل فيه السفير الأميركي و3 أميركيين آخرين بينما كانت كلينتون وزيرة للخارجية وانتقدها الجمهوريون لفترة طويلة لتعاملها مع الهجوم وما أعقبه من أحداث.

ويقول منتقدون إن مسؤولي الإدارة حاولوا التهوين من دور المسلحين الإسلاميين في الهجمات.

وأقر موريل نقاط النقاش بعد الواقعة. وقال مسؤولون أميركيون إن أي إشارة لمشاركة المسلحين أسقطت في بادئ الأمر لأسباب السرية.

Print Friendly