#عبدالله_بن_زايد ونظيره التايلاندي يترأسان اجتماع اللجنة المشتركة - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » خليجي » #عبدالله_بن_زايد ونظيره التايلاندي يترأسان اجتماع اللجنة المشتركة

عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي
عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي
اخبار خليجي

#عبدالله_بن_زايد ونظيره التايلاندي يترأسان اجتماع اللجنة المشتركة

ترأس الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي و دون برامودويناى وزير خارجية تايلاند في بانكوك أعمال الاجتماع الأول للجنة المشتركة الإماراتية التايلاندية.

وأكد الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان خلال الكلمة التي ألقاها في ختام أعمال اللجنة حرص دولة الإمارات على مد جسور التعاون وتعزيز أوجه التقارب مع تايلاند موجها الشكر والثناء والتقدير لوزير خارجية مملكة تايلاند وأعضاء وفد بلاده على استضافة تايلاند لأعمال الدورة الأولى للجنة.

وقال إن كلا من دولة الإمارات وتايلاند ترتبطان بعلاقات تاريخية متميزة حيث مضى أربعون عاما على بدء العلاقات الثنائية بين البلدين والتي بدأت عام 1975 وتميزت بطابع الصداقة والتوافق في المواقف السياسية والتعاون في مختلف المجالات.

وأضاف: “نسعى من خلال اللجنة المشتركة إلى تبادل وجهات النظر وبحث أوجه التعاون في مختلف القضايا التي تهم البلدين والدخول في مشاريع مشتركة جديدة تعود بالنفع المشترك وتحقيق مصالح بلدينا الصديقين واستكشاف المزيد من فرص ومجالات الاستثمار وتقديم الاقتراحات والحلول العملية للتغلب على العقبات التي قد تعيق تطوير هذه العلاقات”.

و أكد أن اجتماع اللجنة يعد فرصة قيمة لصقل وتعزيز العلاقات الثنائية وقال : “نتطلع لزيادة التعاون مع تايلاند في مختلف المجالات”، ودعا إلى زيادة التنسيق في العمل المشترك في المنظمات والمؤتمرات والمحافل الدولية.

وأضاف الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان “إن التطورات الاقتصادية التي تشهدها دولنا اليوم تدفع لتعزيز كافة أوجه التعاون لخدمة المصالح المشتركة ونحن اليوم نعقد الاجتماع الأول للجنة المشتركة بين دولة الإمارات ومملكة تايلاند لتتويج هذه العلاقات وإطلاق المزيد من المبادرات لرفع مستوى التعاون بين البلدين”.

وشدد الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان على أن الاستثمارات الإماراتية في تايلاند تساعد على تنمية التعاون الاقتصادي وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين ودعا الجانب التايلاندي إلى إيجاد حلول عملية للتحديات التي تواجهها الشركات الإماراتية في تايلاند لأن من شأن ذلك أن يساهم في تعزيز الاستثمارات الإماراتية وتنمية العلاقات التجارية بين البلدين.

وفيما يتعلق بقطاع الطيران قال سموه إن عدد الرحلات الجوية المتبادلة بين البلدين بلغ نحو 98 رحلة أسبوعيا منها 91 رحلة أسبوعية لناقلاتنا الوطنية ويعتبر قطاع الطيران عنصرا مهما في تعزيز التبادل السياحي بين البلدين حيث يعد مواطنو الدولة من أكثر الجنسيات زيارة لمملكة تايلاند على المستوى دول العالم ومنطقة الشرق الأوسط .

و أوضح أن عدد السياح التايلانديين للدولة بلغ نحو 30 ألف سائح عام 2015 ويدل هذا التبادل السياحي الكبير بين البلدين الصديقين على عمق العلاقات الثنائية بين البلدين.

و أشاد الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بالاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي وقعت بين البلدين والتي تؤكد مدى حرص وجدية الجانبين على التعاون التجاري والاستثماري.

و أشار إلى ضرورة استمرار عمل اللجنة المشتركة ومتابعة تنفيذ توصياتها موجها الشكر لرؤساء وأعضاء اللجنة التحضيرية على ما بذلوه من جهد لإنجاح أعمال هذا الاجتماع وعبر عن أمله في الالتقاء في اجتماع اللجنة المشتركة القادمة في أبوظبي.

من جهته رحب دون برامودويناى وزير خارجية تايلاند في بداية الاجتماع بالشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان مؤكدا أن زيارة سموه لبلاده ستفتح آفاقا جديدة للتعاون الثنائي في مختلف القطاعات.

وأشاد بالسمعة الطيبة والمكانة المتميزة التي تحظى بها دولة الإمارات على المستوى العالمي.

وقام الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير الخارجية التايلاندي في الختام بالتوقيع على محضر اجتماع الدورة الأولى للجنة العليا المشتركة بين البلدين ومذكرة تفاهم بشأن إنشاء لجنة المشاورات السياسية بين البلدين.

حضر اجتماع اللجنة خالد غانم الغيث مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الاقتصادية و سيف عبدالله الشامسي سفير الدولة لدى تايلاند و أحمد الهام الظاهري الوكيل المساعد للشؤون القنصلية والشيخ سلطان بن حمدان بن آل نهيان مدير إدارة شرق آسيا والباسيفيك وعدد من ممثلي الوزارت والمؤسسات المعنية وكبار المسؤولين في البلدين.

كان الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان قد التقى معالي دون برامودويناى وزير خارجية مملكة تايلاند وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين و السبل الكفيلة بتعزيز التعاون في عدة مجالات.

وتم تبادل وجهات النظر بشأن عدد من القضايا الإقليمية والدولية التي تهم البلدين وبحث مجمل المستجدات والتطورات الراهنة.

ونوه إلى أهمية تبادل الزيارات بين المسؤولين ما يؤكد حرص قيادتي البلدين على تطوير وترسيخ العلاقات الودية وتوثيقها في جميع المجالات لما فيه خدمة المصالح المشتركة.

من جانبه رحب وزير خارجية مملكة تايلاند بالشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان والوفد المرافق مشيدا بالتطورات التي تشهدها دولة الإمارات في المجالات كافة وتمنى للعلاقات القائمة بين البلدين المزيد من التطور والنماء .. وأكد حرص بلاده على تعزيز أواصر علاقاتها مع دولة الإمارات.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *