عدد من الوزراء يناقشون مع لجنتين بـ"الشورى" قضايا مخرجات التعليم - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » سلطنة عمان » عدد من الوزراء يناقشون مع لجنتين بـ”الشورى” قضايا مخرجات التعليم

الوزراء وأعضاء لجنتين مجلس الشورى
الوزراء وأعضاء لجنتين مجلس الشورى
سلطنة عمان محليات

عدد من الوزراء يناقشون مع لجنتين بـ”الشورى” قضايا مخرجات التعليم

في إطار التعاون والتشاور المشترك بين مجلس الوزراء ومجلس الشورى بما يعزز مسارات العمل الوطني، التقت لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي ولجنة الشباب والموارد البشرية بمجلس الشورى بمعالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي، ومعالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة، ومعالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية، ومعالي سلطان بن سالم الحبسي أمين عام المجلس الأعلى للتخطيط، حيث تمت مناقشة موضوع مواءمة مخرجات التعليم العالي لاحتياجات سوق العمل، وترأس اللقاء سعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى.

تركزت المناقشات حول مدى ملاءمة تخصصات مخرجات التعليم العالي لاحتياجات سوق العمل، واقتراح بالتركيز على توجيه وتأهيل الطلاب من المراحل الأولى للتعليم العام، حتى يستطيع تحديد مساره العلمي والعملي لاحقا. وقد أشار أصحاب المعالي إلى أهمية إنشاء مركز لدراسة سوق العمل وربطها مع مؤسسات التعليم العالي، لعدم وجود قاعدة معلومات بيانية حقيقية حول سوق العمل العماني، وللتغلب على مسألة الاحتياج الحقيقي للسوق، وقد وافق مجلس التعليم على المقترح وجارٍ العمل مع مجلس التخطيط الأعلى لإنشائه.

وأكد الوزراء على أن طموح الحكومة في التعليم التقني عال، ولكنه يواجه تحدي عزوف من الطلبة عنه، وهناك مشروع لدبلوم مهني موازٍ للتعليم العام بين وزارة القوى العاملة ووزارة التربية والتعليم تجري دراسته، يقوم على تدريس الطلبة من الصف العاشر وتخريجهم بدبلوم مهني عال، وكذلك هناك دراسة لإنشاء كلية ممولة من قبل القطاع الخاص في مجال صيانة وميكانيكا السيارات.

كما جرى التأكيد على أهمية التركيز على تطوير مهارات الطالب الجامعي، لتفادي ضعف المخرجات التي تلتحق بسوق العمل، وأشار أصحاب المعالي إلى أن مشكلة مواءمة المخرجات لسوق العمل أصبحت واقعا يواجه العديد من دول العالم، وإن التضافر مطلوب في عمليات التوظيف ما بين الحكومة والقطاع الخاص والجانب الأكاديمي.