علي بوجسيم: اتحاد الكرة لن ينجح إلا بمعاونة الأقوياء - الوطن العربي
الرئيسية » رياضة » علي بوجسيم: اتحاد الكرة لن ينجح إلا بمعاونة الأقوياء

الحكم المونديالي السابق علي بوجسيم
الحكم المونديالي السابق علي بوجسيم
الإمارات رياضة

علي بوجسيم: اتحاد الكرة لن ينجح إلا بمعاونة الأقوياء

وجه الحكم المونديالي السابق علي بوجسيم، رسالة إلى رئيس اتحاد الكرة المهندس مروان بن غليطة ، يقول فيها: اعتمد على المعاونين الأقوياء، فلن تنجح إلا بهم.

وقال إن الاعتماد على معاونين دون المستوى، والذين يتخذون قراراتهم بشكل عشوائي، أو بمجرد السمع وترديد جملة «قيل لي أو سمعت»، أو يسعى لعمل توازن معين، العمل مع هؤلاء، لن يحقق الطموح الكبير الذي تنشده لتطوير العمل والارتقاء به خلال الفترة المقبلة، وإذا كان لديك نقص في وجود كفاءات إدارية، فعليك الاستعانة بالأقوياء والأكفاء للعمل بمختلف اللجان، حتى تطمئن على قدرتهم في تسير العمل بشكل متميز، لا يسبب لك إحراجاً مع الجمعية العمومية والشارع الرياضي بمختلف ميوله.

وأضاف المونديالي علي بوجسيم قائلاً: أرجو من الأخ العزيز مروان بن غليطة، ألا يمنح من ليس لديه قدرات لإدارة العمل، فرصة اتخاذ قرارات بشكل شخصي أو هوائي، لكونه هو المسؤول الأول في النهاية، والواجهة الرئيسة للعمل، وأتمني ألا يتخلى مروان عن المدرسة الإدارية المتميزة التي تعلم منها فن الإدارة.

فأنت رئيس دائرة حكومية، تعتمد في عملها على المعايير والحوكمة والنظام الإداري الدقيق والعدالة، لذلك، عليك أن تسعى جاهداً لتطبيق تلك المبادئ خلال توليك مسؤولية رئاسة اتحاد الكرة، وأن تقف في وجه كل من يتخذ قرار بشكل هوائي دون أسس ولا معايير ومسببات، مع ضرورة دراسة الإيجابيات والسلبيات قبل اتخاذ القرار بشكل نهائي، حتي لا تتصعب الأمور عليك أمام الشارع الرياضي.

وأشار المونديالي السابق علي بوجسيم، إلى أن هناك لجاناً لا بد أن تكون الكلمة الأولى فيها للفنيين، وليس الإداريين، مثل المنتخبات والحكام والقانونية، لذلك، الاعتماد على أصحاب الخبرة الفنية والمعرفة الإدارية، أمر واجب لصالح العمل وتطوره، وعند اتخاذ القرار، لا بد من توضيح مسبباته بكل شفافية، وإذا كان السبب إدارياً، يتم توضيح ذلك أمام الجميع، حتى لا تتعرض للانتقادات، لأن أي أمور غير ذلك، سوف يكون لها توابع سلبية، أنت من ستدفع ثمنها.

وبنبرة غاضبة، تنم عن الضيق، عبّر المونديالي علي بوجسيم، عن استغرابه من قرار أو توصية لجنة الحكام بإلغاء الاستعانة بالحكم الإضافي خلال الفترة المقبلة، وقال بوجسيم، لا أتصور أن تكون بداية عمل لجنة الحكام الجديدة بمثل هذا الأداء، فقد خرجت تصريحات لرئيس اللجنة.

يوضح فيها أن الدراسات الفنية، أثبتت عدم جدوى الاستعانة بالحكم الإضافي، والجدوى من عدمها ليس بالكلام، وإنما بنشر تفاصيل تلك الدراسة التي استند إليها في قراره، وعليه إظهار تلك الدراسات التي قام بها فنيون مختصون، ولكن أن يسوق رئيس اللجنة مبررات واهية لقراره، دون دراسة واقعية، فهذا أمر غير مقبول.

لأن كل الإحصاءات والتقارير الفنية التي خرجت من البلدان التي طبقت الحكم الإضافي، تشير إلى نجاح الفكرة، قد يكون لها بعض السلبيات، ولكنها سلبيات تقنية وتدريب وآلية التقييم، نعم، صارت أخطاء للحكام لا تتجاوز نسبتها 10 %، هل نقف عن تلك النسبة، ونتجاهل النسبة الإيجابية، والمتمثلة في 90 %.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *