فورمولا 1: هاميلتون يسعى لإنهاء انطلاقة روزبيرغ المثالية - الوطن العربي
الرئيسية » رياضة » رياضات أخرى » فورمولا 1: هاميلتون يسعى لإنهاء انطلاقة روزبيرغ المثالية

سباقات فورمولا 1
سباقات فورمولا 1
رياضات أخرى رياضة

فورمولا 1: هاميلتون يسعى لإنهاء انطلاقة روزبيرغ المثالية

image_pdfimage_print

لم يفز أي سائق بجائزة روسيا الكبرى إلا لويس هاميلتون بطل العالم 3 مرات، وهو بحاجة للحفاظ على ذلك الأحد المقبل، في ظل سلسلة انتصارات متتالية لزميله نيكو روزبرغ في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات.

وسيتعين على السائق البريطاني بذل الكثير من الجهد في يوم عيد العمال من أجل حرمان زميله الألماني من سابع انتصار على التوالي، والرابع في أطول موسم على الإطلاق في فورمولا 1.

وفاز هاميلتون بأول سباق في الحلبة المقامة حول مجمع أولمبياد 2014 الشتوي، وعاد في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي ليكرر انتصاره بعد انطلاق روزبرغ من المقدمة، لكن السائق الألماني انسحب لاحقاً بسبب مشكلة فنية.

وبينما مهد ذلك الانتصار طريق هاميلتون نحو اللقب، الذي أحرزه في تكساس بعد أسبوعين لاحقين، فإن سباق الأحد تم تقديمه إلى أول مايو (أيار) المقبل، وهو يوم عطلة رسمية في روسيا، فيما لا تزال بطولة 2016 في بدايتها.

وقال هاميلتون بعد انطلاقه من المؤخرة في ثالث سباقات الموسم قبل أن ينهيه في المركز السابع: “كان هناك العديد من الأشياء تدور في ذهني بعد سباق الصين.. مثلما توقعتم”.

وأضاف “لكن بعد كل هذه الأعوام.. علمتني الخبرة أن أظل هادئاً وأواصل التقدم للأمام عندما أتراجع”.

ولم يتعين على روزبرغ القيام بالكثير من التجاوزات لمنافسيه مؤخراً، فتصدر عقب انطلاقه من المقدمة في شنغهاي كما حقق انتصارات سهلة في أستراليا والبحرين.

وكان هاميلتون في طريقه للفوز بسباقي البحرين والصين لثالث مرة على التوالي أيضاً، بعد انتصاره هناك في 2014 و2015، وحرمه روزبرغ من ذلك في المرتين.

ويمكن لسائقي مرسيدس توقع منافسة قوية من سيباستيان فيتل وكيمي رايكونن من جانب فيراري، لكنهما بحاجة أيضاً لتوخي الحذر من الأسترالي دانييل ريتشياردو، والبطل المحلي دانييل كفيات (ثنائي ريد بول).

واحتل كفيات المركز الثالث في الصين ليصعد إلى منصة التتويج لثاني مرة في تاريخه بعد انطلاق ريتشياردو من الصف الأول.

ومن المتوقع أن يكون الطقس جيداً طيلة أيام السباق الثلاثة إذ ستبلغ الحرارة حوالي 18 درجة مئوية.

Print Friendly

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *