قلق ألماني من لحاق فرنسا ودول أخرى ببريطانيا
الرئيسية » اخبار » قلق ألماني من لحاق فرنسا ودول أخرى ببريطانيا

اخبار اخبار منوعة عالم

قلق ألماني من لحاق فرنسا ودول أخرى ببريطانيا

image_pdfimage_print

ذكرت صحيفة “دي فيلت” الألمانية نقلا عن دراسة إستراتيجية بوزارة المالية أن ألمانيا تشعر بقلق من احتمال سعي فرنسا وهولندا والنمسا وفنلندا والمجر لترك الاتحاد الأوروبي بعد تصويت البريطانيين بالخروج من التكتل.

وقالت الصحيفة إن الدراسة أوصت بأن تعرض ألمانيا على بريطانيا بالتنسيق مع الاتحاد الأوروبي “مفاوضات خروج بناءة” تهدف إلى جعل المملكة المتحدة “دولة شريكة”. وقدرت الدراسة أن زيادة إسهامات ألمانيا في الميزانية السنوية للاتحاد بواقع ثلاثة مليارات يورو بمجرد خروج بريطانيا.

على صعيد آخر، اتهم وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير الحكومة البريطانية بأنها خسرت بلا مبالاة عضوية الاتحاد الأوروبي . يأتي ذلك في أعقاب الاستفتاء الذي أجراه البريطانيون أمس الخميس وأسفرت نتيجته عن تأييد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وفي مقابلة مع القناة الثانية بالتلفزيون الألماني (زد دي إف)، أشار شتاينماير أمس الجمعة إلى أن جذور هذا الاستفتاء تعود إلى خلافات داخل حزب المحافظين بزعامة رئيس الوزراء المستقيل ديفيد كاميرون.

وتابع شتاينماير أن الحكومة البريطانية ” لعبت بالمصير الأوروبي وخسرت”، لافتا إلى أن الموقف من الاتحاد الأوروبي تم استغلاله لأغراض سياسية داخلية في بريطانيا.

في نفس الوقت، قال شتاينماير إن على دول الاتحاد الأوروبي السبع والعشرين المتبقية بعد استفتاء بريطانيا بالخروج من التكتل تجنب الانتقام والتركيز بدلا من ذلك على الأمن والهجرة والنمو الاقتصادي.

وأضاف الوزير أنه لا يزال أمام الاتحاد جهد كبير بشأن التفاوض على خروج بريطانيا مشيرا إلى أنه يشعر بالارتياح تجاه التزام القادة الأوروبيين بانتهاج مسار جديد يبدد المخاوف التي أثيرت في حملة استفتاء بريطانيا.

وقال شتاينماير إن القضية الأساسية أمام القادة الأوروبيين ستكون مكافحة معدلات البطالة المرتفعة بين الشبان.

Print Friendly