ليبرمان يحذر من اختبار قوة الجيش الإسرائيلي
الرئيسية » اخبار » #ليبرمان يحذر من اختبار قوة #الجيش_الإسرائيلي

أفيغدور ليبرمان
أفيغدور ليبرمان
اخبار اخبار منوعة عالم

#ليبرمان يحذر من اختبار قوة #الجيش_الإسرائيلي

حذر وزير الدفاع الإسرائيلي افيجدور ليبرمان جيران إسرائيل بعدم اختبار قدرات جيش بلده في زيارته الأولى للحدود الشمالية لإسرائيل مع لبنان، في إشارة إلى أي هجمات قد تصدر أساسا عن حزب الله اللبناني.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي الجديد أفيجدور ليبرمان “ليس لدينا خطط غير الحفاظ على الوضع الهادئ، أمل أن يفهم الجميع هذا جيدا وجيراننا أيضا، على أية حال لا أوصي بان يحاول أي شخص اختبار قدراتنا”. في إشارة إلى “حزب الله”.

وقام ليبرمان، بزيارة ميدانية للمناطق الحدودية مع لبنان، وهي الزيارة الأولى من نوعها الذي يجريها منذ توليه منصبه رسميا قبل أسبوع.

ورافقه في جولته هذه كل من آيزنكوت وقائد الجبهة الشمالية للجيش، أفيف كوخافي، وقائد الفيلق الشمالي والكليات العسكرية، تمير هايمان، وقائد فيلق هيئة الأركان العامة، يوسي باخر، وقادة الألوية في قيادة الجبهة الشمالية

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن الزيارة تأتي في إطار إطلاعه على طبيعة تلك الساحة، طبقا لخطة وضعها جيش الاحتلال لتعريف وزير الدفاع الجديد بطبيعة مهام منصبه.

وذكر ليبرمان أنه لا يعتزم الدخول في حروب طالما أنه لا يوجد مبرر لذلك، وأنه لن يلجأ لخيار الحرب إلا إذا كان هذا الخيار هو الأخير، وأنه إذا خاض حربا فإنه لا يمتلك بديلا آخر سوى تحقيق النصر، مضيفا أنه لا يفضل إدارة حرب استنزاف طويلة ومستمرة، ويفضل الحسم السريع للمعارك العسكرية.

ويأتي تحذير ليبرمان في وقت أنهى فيه الجيش الإسرائيلي تدريبات على محاكاة ما يصفها بأكبر حرب رقمية يتوقع اندلاعها ضد حزب الله في لبنان عام 2020، وشارك 150 مقاتلا وضابطا من وحدة “جولاني” وقوات المدرعات لمدة يومين في تدريبات على نظام الحواسيب.

وركزت التدريبات على تطوير وسائط للحرب المستقبلية المحتملة ضد حزب الله، وكان هدفها تدريب المقاتلين على ميدان الحرب المستقبلية بعد خمس إلى عشر سنوات.