ليفاندوفسكي ورونالدو يهيمنان على مباراة بولندا والبرتغال - الوطن العربي
الرئيسية » رياضة » ليفاندوفسكي ورونالدو يهيمنان على مباراة بولندا والبرتغال

ليفاندوفسكي ورونالدو
ليفاندوفسكي ورونالدو
أوروبا رياضة

ليفاندوفسكي ورونالدو يهيمنان على مباراة بولندا والبرتغال

لم يصل الثنائي روبرت ليفاندوفسكي، وكريستيانو رونالدو، إلى قمة مستواهما خلال منافسات بطولة الأمم الأوروبية لكرة القدم “يورو 2016″، ولكنهما مازالا يحظيان بالاحترام قبل المواجهة التي تجمع بين منتخبي بلديهما، غداً الخميس، في دور ربع النهائي.

ولم يسبق لبولندا الوصول لهذا الدور من قبل، ولا مواجهة البرتغال.

ويصعد الفائز من هذه المباراة للدور نصف النهائي، لمواجهة الفائز من المباراة التي تجمع بين بلجيكا وويلز.

ويرجح ألا يكون رونالدو هو مشكلة تشيزيني الوحيدة، خاصة وأنه مازال يتعافى من إصابة في الفخذ تعرض لها خلال مباراة بولندا الافتتاحية امام إيرلندا الشمالية.

وصعد منتخب بولندا لدور الثانية بفضل الفوز بضربات الترجيح على سويسرا في دور 16، بعدما انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1.

وشهدت المباراة أداءً متواضعاً ملحوظاً للمهاجم ليفاندوفسكي.

وتعرض اللاعب البولندي لعرقلة قوية في المباراة، ولكن هذا حدث في الشوط الثاني، ولا يمكنه أن يعتبرها مبرراً لأدائه في هذه المباراة، خاصة وأنه فشل في الوصول للشباك في مرحلة المجموعات.

ويجد المنتخب البرتغالي نفسه يبعد مباراتين عن الوصول للمباراة النهائية لبطولة كبرى، على الرغم من التعادل في المباريات الثلاث بدور المجموعات واحتياجه للوقت الإضافي للفوز على كرواتيا في دور 16.

وسجل رونالدو هدفين، في المباراة التي تعادل فيها المنتخب البرتغالي 3-3 مع المجر والتي صعدت بهم للدور التالي، ولكنه أضاع فرصاً كثيرة في المباريات الافتتاحية، وكان مختفياً إلى حد كبير أمام كرواتيا، على الرغم من أنه ساهم في تسجيل هدف الفوز بتسديده كرة قوية تصدى لها الحارس قبل أن يتابعها ريكاردو كواريزما إلى داخل المرمى.

وكان الهجوم موجوداً في بعض الأحيان، والدفاع كان موجوداً في أغلب الأوقات، ولكن الجمع بين الاثنين ثبت أنه بعيد المنال.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *