محللون إسرائيليون: أوباما يريد بقاء الأسد
الرئيسية » اخبار » محللون إسرائيليون: أوباما يريد بقاء الأسد

اوباما والاسد
اوباما والاسد
اخبار اخبار منوعة عربى

محللون إسرائيليون: أوباما يريد بقاء الأسد

أجمع جنرالات ومعلقون في اسرائيل، على أن الولايات المتحدة باتت ترى في بقاء نظام الرئيس بشار الأسد جزءا من منظومة مصالحها في المنطقة.

وقال الجنرال عاموس جلبوع، القائد الأسبق للواء الأبحاث في شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، إن الأميركيين غيروا بنسبة 180 درجة موقفهم من الصراع وباتوا يدافعون عن بقاء نظام الأسد بشكل نهائي. وفي مقال نشرته “معاريف” نوه جلبوع إلى أن الأميركيين من خلال التوقيع على الاتفاق مع روسيا يقولون بشكل صريح إن “شعار رحيل الأسد الذي كان يتشبث به أوباما وكيري لم يعد قائما”.

من ناحيته، قال عاموس هارئيل، معلق الشؤون العسكرية في “هآرتس”، إن نظام الأسد بات، في نظر الأميركيين “جزءا من الحل بعدما كان يُنظر إليه على أنه جزء من المشكلة”.

من ناحيته، قال الجنرال آساف أوريون، الرئيس السابق للواء الاستراتيجية في هيئة أركان الجيش الإسرائيلي، إن الاتفاق الروسي الأميركي “يمثل بطاقة تأمين منحتها كل من الولايات المتحدة وروسيا للأسد شخصيا ولنظامه”.

ونقلت “هآرتس” عن أوريون، قوله إن الولايات المتحدة كان بإمكانها تقليص قدرة النظام على العمل العسكري من خلال قصف المطارات وتعطيل الدفاعات الجوية.

منوهاً إلى أن سلوك الإدارة الأميركية في سوريا خدم المصالح الإسرائيلية، وإصرار أوباما على التخلص من مخزون السلاح الكيماوي “مثل نقطة تحول حيوية وفارقة بالنسبة للأمن القومي الإسرائيلي”. وفي السياق، قال بوعز بسموت، وهو دبلوماسي سابق ومعلق بارز في صحيفة اسرائيل اليوم إن مشاركة اميركا لروسيا في اتفاق جنيف “يعني منح الأسد تصريحا لمواصلة العيش في قصر الشعب”، وهذا يعني ان أوباما تنازل عمليا عن المنطقة بأسرها لصالح روسيا.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *