محمد بن راشد يعتمد ترسية عقد مشروع "مسار 2020" لمترو دبي - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » محمد بن راشد يعتمد ترسية عقد مشروع “مسار 2020” لمترو دبي

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة حاكم دبي
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة حاكم دبي
الإمارات محليات

محمد بن راشد يعتمد ترسية عقد مشروع “مسار 2020” لمترو دبي

اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” ترسيّة عقد مشروع “مسار 2020” لتمديد الخط الأحمر لمترو دبي من محطة “نخيل هاربر أند تاور” إلى موقع معرض إكسبو2020 بطول 15 كيلومترا على تحالف “إكسبولينك” الذي يضم شركات فرنسية وإسبانية وتركية بتكلفة 10.6 مليارات درهم.

ووجه سموه بوضع مشروع تمديد الخط الأحمر لمترو دبي موضع التنفيذ الفوري، وتوفير كافة المتطلبات اللازمة للانتهاء من المشروع وفق أرقى المواصفات العالمية وبما يضمن أعلى درجات الراحة لمستخدمي المترو وضمن الإطار الزمني المحدد، لاسيما وأن الامتداد الجديد سيخدم حدث عالمي ضخم يُقام للمرة الأولى في دولة الإمارات ضمن أول انعقاد له في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، ومن المتوقع أن يستقطب حوالي 25 مليون زائر خلال فترة انعقاده في دبي والتي تستمر إلى ستة أشهر، فضلاً عن كون المشروع سيشكِّل شرياناً حيوياً يخدم متطلبات النمو السكاني في المناطق التي سيمر مسار المترو بمحاذاتها.

أعلن ذلك مطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق والمواصلات في المؤتمر الصحفي الذي عقده في فندق أرماني دبي أمس عقب توقيع العقد مع تحالف “إكسبولينك”، بحضور هنري بوبار لافارج رئيس شركة ألستوم، والسيد عبدالمحسن إبراهيم يونس المدير التنفيذي لمؤسسة القطارات.
10 تحالفات

وقال الطاير: إن مشروع “مسار 2020” يأتي في إطار خطة دبي 2021 لتحقيق النمو المستدام وتطوير بنى تحتية وخدمية عالمية المستوى، كما يأتي تنفيذاً للخطة الاستراتيجية 2021 التي وضعتها هيئة الطرق والمواصلات لبناء منظومة نقل جماعي حضارية متطورة تشمل خطوطاً للمترو والترام وأخرى للحافلات والنقل البحري، لتحقيق رؤية الهيئة “تنقّل آمن وسهل للجميع”.

وأضاف: تم اختيار التحالف المُنفّذ لمشروع “مسار 2020” من خلال مناقصة عالمية شارك فيها 10 تحالفات تضم كبرى الشركات المتخصصة في مجال تنفيذ أنظمة المترو من مختلف دول العالم، وقدمت خمسة منها عروضاً فنية ومالية، وتم التفاوض في المرحلة النهائية مع تحالفين انتهى إلى ترسيّة عقد المشروع على تحالف “إكسبولينك” بقيادة شركة ألستوم الفرنسية، وأكسيونا الإسبانية، وجولرماك التركية، مشيراً إلى أن شركة ألستوم ستتولى بموجب العقد توريد 50 قطاراً منها 15 قطاراً لخدمة معرض إكسبو، و35 قطاراً لتطوير مستوى الخدمة في مترو دبي، كما ستتولى الشركة الأعمال الكهروميكانيكية، فيما ستتولى شركة تالس الفرنسية أعمال الأنظمة التقنية، وستقوم شركتا أكسيونا وجولرماك بالأعمال المدنية.
الحوكمة والشفافية

وأوضح المدير العام ورئيس مجلس المديرين، أن هيئة الطرق والمواصلات وضعت أسس حوكمة وتقييم عروض مشروع مسار 2020 لضمان الشفافية وتحقيق أفضل النتائج التي تضمن تحقيق رؤية إمارة دبي في استضافة معرض إكسبو2020، حيث تم وضع أهداف ومعايير واضحة لعملية التقييم الفني المالي خلال مرحلة طرح المناقصة، ارتكزت على عدد من  المحاور منها برنامج تنفيذ المشروع، وتكامل وربط الأنظمة مع الخطوط الحالية لمترو دبي، وتصميم المحطات وأساليب الإنشاء الحديثة في المشروع، وكذلك تقنيات وأنظمة القطارات التي يتم توريدها في المشروع، مشيراً إلى أن عملية التقييم تمت من خلال لجان وفرق عمل متخصصة واستشاريين عالميين، شارك فيها قرابة 100 متخصص من قبل الهيئة واستشاري المشروع.

خطة متكاملة

وتطرق مطر الطاير في حديثة خلال المؤتمر الصحفي، إلى عملية ربط مسار 2020 بالخط الأحمر لمترو دبي، وقال: وضعت هيئة الطرق والمواصلات خطة متكاملة لمشاريع الطرق والنقل والمواصلات لخدمة معرض إكسبو، وأحد أهم هذه المشاريع هو “مسار 2020”، وقامت بالتنسيق مع جميع المطورين والجهات الخدمية الحكومية ضمن المسارات المقترحة للمترو للتأكد من أن “مسار 2020” سيدعم المناطق الحيوية التي يخدمها هذا المشروع الحيوي على المديين القريب والبعيد، كما رُوعي في إعداد هذه الخطة تحقيق الاستدامة في المشروع بحيث يربط المسار موقع معرض إكسبو بعدد من المشاريع والمواقع الحيوية التي تضم مناطق ذات كثافة سكانية عالية يصل تعداد سكانها إلى 270 ألف نسمة، مثل الحدائق، وديسكفري جاردنز، والفرجان، وعقارات جميرا للجولف، ومجمع دبي للاستثمار.

وأضاف: يبدأ “مسار 2020” من محطة نخيل هاربر اند تاور على الخط الأحمر، بطول 15 كيلومتراً، منها 11.8 كيلومتر فوق مستوى سطح الأرض، و3.2 كيلومتر تحت مستوى سطح الأرض، ويضم المشروع سبع محطات، منها محطة تبادلية مع الخط الأحمر، ومحطة في موقع إكسبو، وثلاث محطات مرتفعة ومحطتان تحت مستوى الأرض.

عدد الركاب

وأشار الطاير إلى أن الطاقة الاستيعابية “لمسار 2020” تقدر بنحو 46 ألف راكب في الساعة في الاتجاهين “23 ألف راكب في الاتجاه الواحد في الساعة”، ووفقاً للدراسات التي أعدتها الهيئة يتوقع أن يصل عدد مستخدمي مسار 2020 إلى نحو 125 ألف راكب في اليوم في عام 2020، يرتفع إلى قرابة 275 ألف راكب في اليوم بحلول عام 2030، كما أظهرت الدراسات قيام قرابة 35 ألف زائر يوميا باستخدام محطة إكسبو2020 للوصول إلى موقع المعرض خلال أيام الأسبوع، ويرتفع العدد لنحو 47 ألف زائر يوميا خلال أيام نهاية الاسبوع، ويمثل هذا العدد قرابة 20% من اجمالي عدد الزوار اليومي المتوقع لمعرض إكسبو.

وحول البرنامج الزمني لتنفيذ المشروع، قال المدير العام ورئيس مجلس المديرين: سيتم البدء بأعمال التنفيذ في الربع الأخير من العام الجاري، ويتوقع البدء في عملية التشغيل التجريبي في الربع الأخير من عام 2019، على أن يبدأ التشغيل الرسمي في الربع الثاني من عام 2020، وتحديدً في تاريخ 20/5/2020، أي قبل خمسة أشهر من افتتاح معرض إكسبو 2020.
وحول تمويل مشروع “مسار 2020”، قال مطر الطاير: إن الهيئة بالتنسيق مع دائرة المالية في حكومة دبي طلبت من التحالفات تقديم عروضها التمويلية اختيارياً أثناء المشاركة في المناقصة، وستقوم دائرة المالية باختيار النموذج التمويلي المناسب بما يحقق الاستدامة المالية للمشروع حاليا وفي المستقبل.

حضر المؤتمر الصحفي عدد من المديرين التنفيذيين ومديري الإدارات في الهيئة، والسيد خوزيه مانويل إنتروكانال الرئيس التنفيذي لشركة أكسيونا، والسيد كمال جوليريوز الرئيس التنفيذي لشركة جولرماك، والسيد بيير فارزات رئيس شركة سيسترا، والسيد جاري أدامز رئيس شركة بارسونز في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وعدد من مسؤولي الشركات في تحالف “إكسبو لينك”.